الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

دعوة السعوديين لمبايعة الأمير محمد بن نايف ولياً للعهد والأمير محمد بن سلمان وليا لولي العهد

تم نشره في الخميس 30 نيسان / أبريل 2015. 03:00 مـساءً

 الرياض - دعا ملك السعودية سلمان بن عبد العزيز آل سعود مواطني المملكة لمبايعة الأمير محمد بن نايف ولياً للعهد والأمير محمد بن سلمان وليا لولي العهد، وذلك في قصر الحكم بالرياض .
ويأتي ذلك بعد إعفاء الأمير مقرن بن عبد العزيز من ولاية العهد ومن منصب نائب رئيس مجلس الوزراء بناء على طلبه، بحسب البيان السعودي. كما شملت التغييرات إعفاء الأمير سعود الفيصل من وزارة الخارجية لظروفه الصحية، إضافة إلى تعيين حمد السويلم رئيسا للديوان الملكي.
وتعد هذه ثاني مرة يتوجه فيها السعوديون لمبايعة ولي العهد وولي ولي العهد خلال 97 يوما فقط، فيما تعد سابقة في تاريخ المملكة.
وتأتي البيعة لولي العهد وولي ولي العهد بموجب المادة السابعة من نظام الحكم في المملكة.
ولم تعلن السلطات السعودية عن فترة تلقي البيعة من المواطنين، لكن درجت العادة أن تستمر عدة أيام. وسبق أن بايع السعوديون في 23 كانون الثاني الماضي سلمان بن عبد العزيز ملكا، والأمير مقرن بن عبد العزيز وليا لعهد المملكة، والأمير محمد بن نايف وليا لولي العهد.  ويبدو أن الملك سلمان يريد تدشين مرحلة جديدة في الحكم بالمملكة، وأن ينقل ركائز الحكم في الدولة إلى أحفاد الملك المؤسس عبد العزيز آل سعود، فقد أصبح ولي العهد وولي ولي العهد من أحفاد المؤسس.
 وشملت التغييرات  أيضا إعفاء الأمير سعود الفيصل من وزارة الخارجية وتعيينه مستشارا للملك. وتوضح التعيينات الجديدة في مختلف المناصب  أن الملك يرغب بضخ دماء جديدة ودفع العناصر الشابة إلى مفاصل الحكم.
 وجاءت  هذه التعيينات مفاجئة وسريعة ومتتابعة واستهدفت هرم السلطة في السعودية؛ جاءت بعد تحقيق إنجازات في عمليات عاصفة الحزم باليمن، حيث تقدم قيادة هذه الإنجازات الأميران محمد بن نايف ومحمد بن سلمان.
وكان الملك السعودي أصدر 25 أمرا ملكيا فجر امس، أعفى بموجبها الأمير مقرن بن عبد العزيز من ولاية العهد، وعين الأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز ولياً للعهد مكانه، ليكون أول حفيد من أحفاد الملك عبد العزيز يتولى هذا المنصب.
كما قضت سلسلة الأوامر ذاتها التي بثها التلفزيون السعودي الرسمي، بتعيين الأمير محمد بن سلمان ولياً لولي العهد خلفاً للأمير محمد بن نايف الذي أصبح ولياً للعهد، الأمر الذي يعني دخول اثنين من أحفاد الملك عبد العزيز في تشكيل هرم السلطة في المملكة بعد أن كان حفيدا واحدا.
وتشمل الأوامر تعيين محمد بن نايف نائبا لرئيس مجلس الوزراء، مع احتفاظه بمنصبه وزيرا للداخلية ورئيسا لمجلس الشؤون السياسية والأمنية، واحتفاظ محمد بن سلمان بمنصب وزير الدفاع.
 وتمت الموافقة كذلك على طلب وزير الخارجية السعودي سعود الفيصل بإعفائه من منصبه لظروفه الصحية، وتعيين عادل الجبير -سفير المملكة في أميركا- خلفا له. لكن الفيصل عيّن مستشارا ومبعوثا خاصا للملك ومشرفا على الشؤون الخارجية.
كما نُقل عن التلفزيون السعودي أن أمرا ملكيا صدر بتعيين خالد بن عبد العزيز الفالح وزيرا للصحة ورئيسا لمجلس إدارة شركة أرامكو، وإعفاء وزير الاقتصاد والتخطيط محمد الجاسر من منصبه وتعيين عادل فقيه خلفا له، بعد إعفاء فقيه من وزارة العمل وتعيين مفرج الحقباني خلفا له.
وأفاد المصدر نفسه أنه صدر أمر ملكي بتعيين حمد السويلم رئيسا للديوان الملكي. وتعيين الدكتور ناصر بن راجح بن محمد الشهراني نائبا لرئيس هيئة حقوق الإنسان بالمرتبة الممتازة، وتعيين الدكتور عمرو بن إبراهيم رجب نائبا لرئيس هيئة الخبراء بمجلس الوزراء بالمرتبة الممتازة، وتعيين الدكتور منصور بن عبدالله المنصور مساعدا للرئيس العام لرعاية الشباب بالمرتبة الممتازة.
وتضمنت الأوامر الملكية إعفاء عبدالرحمن بن عبدالعزيز الهزاع رئيس هيئة الإذاعة والتلفزيون من منصبه وتكليف الدكتور عبدالله بن صالح الجاسر نائب وزير الثقافة والإعلام بالعمل رئيسا لهيئة الإذاعة والتلفزيون إضافة إلى عمله، وتعيين صالح بن محمد بن عبدالكريم الجاسر مستشارا بالديوان الملكي بالمرتبة الممتازة، وإعفاء نورة بنت عبدالله الفايز نائب وزير التعليم لشؤون البنات من منصبها، وإعفاء الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ نائب وزير التعليم لشؤون البنين من منصبه، وإعفاء الدكتور منصور بن ناصر بن عبدالله الحواسي نائب وزير الصحة للشؤون الصحية من منصبه، وإعفاء الدكتور محمد بن حمزة بن بكر خشيم نائب وزير الصحة للتخطيط والتطوير من منصبه بناء على طلبه.
وتضمنت التعديلات أيضًا.. إعفاء خالد بن عبدالرحمن العيسى نائب رئيس الديوان الملكي من منصبه وتعيينه وزيرا للدولة وعضوا بمجلس الوزراء وعضوا في مجلس الشؤون السياسية والأمنية، وتعيين الدكتور خالد بن محمد بن ناصر اليوسف رئيسا لديوان المظالم بمرتبة وزير، وأمرخادم الحرمين بصرف راتب شهر لمنسوبي جميع القطاعات العسكرية والأمنية من أفراد وضباط ومدنيين . وكالات

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش