الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

حرب عصابات شرسة في الرمادي لطرد داعش

تم نشره في الجمعة 24 نيسان / أبريل 2015. 03:00 مـساءً

  بغداد - قال مسؤولون محليون وأمنيون إن القوات العراقية تخوض قتالا لاجتثاث مقاتلي تنظيم داعش من مدينة الرمادي بغرب البلاد وتستعيد ببطء بعض المناطق.
 وقال مسؤولون أمنيون إن القوات العراقية أجبرت مقاتلي تنظيم داعش على التقهقر من مناطق قرب مركز عمليات الجيش في الأنبار غير أن السيارات الملغومة ورصاص القناصة والهجمات الانتحارية تعيق استعادة القوات الحكومية للمناطق التي خسرتها الأسبوع الماضي.
    وقال ضابط عراقي تشارك وحدته في القتال نخوض الآن حرب عصابات شرسة في الرمادي. واضاف الضابط الذي طلب عدم نشر اسمه أن المتشددين حفروا أنفاقا بين المنازل لاستخدامها في هجمات كر وفر.
 وقال فالح العيساوي عضو مجلس محافظة الأنبار إن القوات العراقية تأخذ وقتها في التقدم لتجنيب عناصرها نيران القناصة.
 وقال صباح النعماني المتحدث باسم قوات مكافحة الإرهاب العراقية التي تقوم بدور قيادي في المعارك  إن القوات استعادت بعض المواقع قرب وسط المدينة لكنها مازالت تقاتل لطرد المتشددين منها.      وأضاف إن هدفنا الرئيسي هو طرد إرهابيي داعش خارج المناطق السكنية نحو المناطق المفتوحة لجعلهم هدفا سهلا لقواتنا.
على صعيد منفصل ،لقي 8 أشخاص حتفهم، وأصيب 15 آخرون في هجوم انتحاري استهدف حافلة تقل زوارا من الشيعة في محافظة صلاح الدين العراقية، بحسب مصدر أمني.
ونقلت هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) عن المصدر قوله، «إن الزوار كانوا عائدين من زيارة لضريح الإمام علي الهادي بسامراء»، مشيرا الى أن «الانتحاري الذي فجر نفسه بالحافلة لدى وصولها، كان مختبئا في أحد المتاجر القريبة من محطة مدينة بلد». وكالات

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش