الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

استمـــــرار الاحتــــلال بـقمـــع الفلسطينييـــن وإصابـة العشرات بمسيرة كفر قدوم

تم نشره في السبت 4 تموز / يوليو 2020. 12:00 صباحاً

فلسطين المحتلة -  أعلنت وزارة الداخليّة في قطاع غزّة، اكتشاف «خليّة موجّهة من قبل الاحتلال»، خلال قيامها «بعمل تخريبي ضد عناصر المقاومة».

وقال بيان صادر عن الوزارة، التي تديرها حركة «حماس»، اكتشفت الأجهزة الأمنية «تحركاتٍ مشبوهة لعدد من الأشخاص خلال الأيام الماضية، وباشرت تحقيقاتٍ مكثفة، وعمليات تعقب لهؤلاء الأشخاص، أفضت إلى اعتقالهم بعد عملية أمنية استمرت عدة أيام».

وذكر البيان أن الأجهزة الأمنية في غزة صادرت «معدّات تقنية استخدموها في تنفيذ مهام داخل قطاع غزة، كما تمت مصادرة مبالغ مالية تلقاها عناصر الخلية مكافأةً من الاحتلال».

وأضاف البيان «من خلال التحقيقات الأولية مع عناصر الخلية، تبيّن أنهم كانوا بصدد تنفيذ أعمال تخريبية أخرى ضد عناصر المقاومة خلال الأيام القادمة، بمتابعة مباشرة من ضباط مخابرات الاحتلال الإسرائيلي».

وتابع «تستكمل الأجهزة الأمنية التحقيقات مع عناصر الخلية، واتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم».

ولم تكشف الداخلية ما هي الأعمال التخريبية المقصودة أو عدد أفراد الخليّة.

 الى ذلك قرّرت السلطة الفلسطينيّة، خفض رواتب عشرات الآلاف من موظّفيها، إثر الأزمة المالية التي تعانيها، إثر قرار إلغاء الاتفاقيّات مع الاحتلال.

وبعد قرار إلغاء الاتفاقيّات، رفض السلطة، الشهر الماضي، تسلم ضرائب المقاصّة، التي يتولى الاحتلال تحصيلها، وتبلغ نحو 190 مليون دولار شهريا، وتشكّل أكثر من نصف موازنة السلطة الفلسطينيّة.

وقال وزير المالية الفلسطيني، شكري بشارة، في إشارة إلى ما فقدته السلطة من دخل خلال جائحة كورونا «نتيجة عدم استلام المقاصة وانخفاض الدخل نتيجة انخفاض الحركة الاقتصادية في فلسطين وبالتالي الدخل في فلسطين نواجه الآن انخفاضا في دخل الدولة قيمته 80 في المئة».

وأعلن الوزير أن عددا كبيرا من العاملين في السلطة البالغ عددهم 132 ألفا ستخفض رواتبهم إلى النصف على ألا تنخفض عن 1750 شيقلا (507 دولارات) في الشهر.

 من ناحية ثانية أدى آلاف الفلسطينيين صلاة الجمعة، في المسجد الأقصى بمدينة القدس ضمن تدابير وقائية لمنع تفشي فيروس كورونا.

وقدرت دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس عدد من أدوا صلاة الجمعة بالمسجد الأقصى، بـ20 ألف مصل، وفق تصريح مسؤول بالدائرة لمراسل الأناضول.

ودعا الشيخ يوسف أبو سنينه، إمام المسجد، خلال خطبة الجمعة، المصلين إلى الالتزام بتعليمات لجان الصحة، ولجان إدارة المسجد الأقصى لتجنب تفشي فيروس كورونا.

وكانت دائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس قد طلبت من المصلين في تعليمات أصدرتها مسبقا، القدوم الى المسجد وهم يرتدون «كمامات» ومعهم سجاجيد الصلاة والتزام التباعد الاجتماعي لتفادي الإصابة الفيروس.

وخلال صلاة الجمعة، قام متطوعون بتوزيع المعقمات على المصلين في ساحات المسجد ومساعدة المصلين على التباعد أثناء أداء الصلاة.

وقالت مصادر طبية فلسطينية بالقدس إن إجمالي الإصابات بكورونا في القدس الشرقية وصل 445، منذ ظهور الوباء بالمدينة في مارس/ آذار الماضي.

وجاءت قرارات الاقتطاع على النحو الآتي: خصم ما نسبته 50% من الدفعة المحولة من الراتب أو قيمة القسط الشهري أيهما أقل، وذلك لسداد كافة الالتزامات الشهرية للتسهيلات/ التمويلات الممنوحة للمقترض والمقترضين بكفالته، وما يترتب عليها من فوائد/ عوائد شهرية، وذلك للمقترضين الذين لم يقوموا بتأجيل قسط شهر 5/2020 خلال فترة الأزمة الصحية الراهنة، بحسب ما ذكرت «وفا».

بالإضافة إلى خصم كامل القسط للموظفين الذين لديهم مصادر دخل أخرى بخلاف الراتب على أن يكون ذلك مثبتا بموجب اتفاقية القرض؛ وعدم فرض فوائد تأخير أو غرامات تأخير في حال تأجيل الجزء المتبقي من القسط.

كما قرّرت السلطة استيفاء عمولة تحويل الراتب (في المصارف) لمرة واحدة فقط بغض النظر عن عدد دفعات تحويل الراتب الشهري، بالإضافة إلى عدم التصريح عن نسبة الأقساط المستحقة غير المسددة الناتجة عن التأجيل في صرف الرواتب في بند الأقساط المستحقة غير المسددة لموظفي القطاع العام على نظام معلومات الائتمان.

وقرّرت السلطة، أيضًا، التعامل مع موظفي المؤسسات التي تتلقى موازنتها من وزارة المالية بنفس الآلية التي يتم التعامل بها مع موظفي القطاع العام. وكالات

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش