الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الريش الأخضر

تم نشره في السبت 11 تموز / يوليو 2020. 12:00 صباحاً

سرحان النمري
 
تَمّوزُ عِشُّكِ الذي لم يَكْتَمِلْ،
وَهْمي الذي زَرَعْتُه مِن الضّياعِ والهوى.
والفُرْصَةُ التي ذَوَتْ وَأثْقلَتْ غُصونَها بالوردِ
والشَوْكِ المُحَلّى بِالندى.
ما اخْتَرْتُها،
لكنّ عينيكِ اسْتَدارَتا
وَبَنَتْ مِنْ لَهْفَتي عُشّا،
وَمنْ يَوْمي غَدا.
 لو تَعْلَمينَ،
يُزْهِرُ الحَريقُ في تَمّوزَ
باللّهيبِ والرَمادْ،
وَيَكْسِرُ الشُموخَ والعِمادْ،
وَتنْتَهي السَفينُ للقَرارِ والردى.
 وَفي الرُبى
تَخْضَرُّ أشْجارُ الصُنوبَرِ،
وَتَشْرَبُ الدَفء مِنْ شَمْسِهِ،
وَالزَهْرُ يَرْتَوي
وَإنْ تَبَسّمَ الضِياءُ
في صَباحِهِ تَعَمَّدا.
طارَتْ فِراخُ العُشِّ مِثْلَ الوَهْم
واسْتَشْرى جُنونُ المَوتِ في كلّ مَدى.
 هَمْسي وَعَنّاتُ الحَنانِ لم تَزَلْ في خاطِري،
فَيْضَ العَذابِ،
خِنْجَراً بِسَمِّهِ
وَما بِها مِنْ بَلْسَمِ،
تَسْبَحُ في مَجْرى شَراييني،
وَصَوْلاتِ إشْتياقي في دَمي
في سَكَراتِ الصَمْتِ نِمْنا
وِشِبعْنا وَجَعاً.
 نَجْري مَعَ الكابوسِ مِنْ ليلٍ إلى ليلٍ
وَفي أوْجاعِنا كَهْفٌ وَمنْفى
عَبْقَريّ الظُلْمِ لمْ يَتْرُكْ لنا شَطّا،
وَلمْ يَفْتَحْ لنا باباً وَمَرْفأ.
 وأفَقْنا بَعْدَما ضاعَ الهوى والحُبُّ
في قَلْبٍ تَوَلّاهُ الصَدا.
لكنَّ عَيْنَيْكِ اسْتَدارَتْا
وَبَنَتْ منْ لَهْفَتي عُشّاً
وَمنْ يَوْمي غَدا.
قَلْبٌ أحَبَّ لنْ يَموتَ فيهِ عِشْقُهُ
وَإنْ سَلا وَإنْ تَمَرَّدا.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش