الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الطفيلة: طريق بصيرا -القادسية يفتقر إلى عناصر السلامة المرورية

تم نشره في الثلاثاء 14 تموز / يوليو 2020. 12:00 صباحاً

الطفيلة - سمير المرايات 

 

جدد مواطنو محافظة الطفيلة مطالباتهم بوضع اللوحات الإرشادية والإضاءة وعناصر السلامة المرورية ضمن مقاطع الطريق الملوكي الذي يخترق قصبة الطفيلة ولواءي الحسا وبصيرا.

وطالب مواطنو الطفيلة وبصيرا والقادسية، وزارتي الاشغال العامة والإسكان والبلديات، بتحسين مداخل الطفيلة ولاسيما على تقاطعات القادسية وبصيرا وارويم وطريق الحسا لوقوعها على الطريق الملوكي الذي يعد المنفذ الوحيد للمحافظة، ويشكل طريقا حيويا للعديد من المواقع السياحية فيها، فيما تفتقر العديد من مقاطعه للإنارة الكافية واللوحات الإرشادية والتحذيرية. 

ويعاني مستخدمو الطريق الملوكي النافذ من لواء بصيرا باتجاه بلدة القادسية بمسافة تبلغ نحو 14 كيلو مترا، من غياب عناصر السلامة المرورية وضيق مسرب الطريق الذي تشكلت فيه الحفر والمطبات والتصدعات لحاجته لإعادة التاهيل والإنشاء بالخلطات الاسفلتية الساخنة، حفاظا على سلامة سالكيه .

وأكد مواطنون من لواء بصيرا والقادسية ان الطريق الذي يعتبر منفذا هاما للمواقع السياحية والبيئية في ضانا ومتنزه غابة الجازي ولحظة وغيرها من المواقع ليربط بمناطق أخرى كالشوبك و البتراء ومعان يعد من الطرق الرئيسية الحيوية ذات الحركة المرورية من قبل مجموعات السياح والمواطنين، فيما اصبحت تكتنفه التصدعات مع تعرضه للانجرافات شتاءا، مطالبين وزارة الاشغال العامة والإسكان وبلدية بصيرا بشموله بمشروعات تطوير وتأهيل البنى التحتية. 

كما طالبوا بشموله بوسائل السلامة المرورية من عواكس فسفورية واكتاف وتصاريف لمياه الأمطار، وحمايات اسمنتية وحديدية ورفده بالاضاءة الكافية، إذ يشهد الطريق سنويا حوادث مرورية متنوعة، راح ضحيتها عدة مواطنين واصابة أخريين، مثلما يتطلب الطريق توسعته بمسربين مع تعديل منعطفاته الخطرة التي تعد نقاط مرورية سوداء، ليكون طريق امنا تتوافر فيه كافة المواصفات الفنية المعتمدة. 

بدوره أكد مدير الأشغال العامة في الطفيلة المهندس عمار الحجاج، ان طريق بصيرا باتجاه بلدة القادسية يعتبر من الطرق الحيوية الذي شهد في السنوات الأخيرة عمليات تأهيل وصيانة دورية الا انه بحاجة الى مخصصات مالية لتأهيله وتعبيده بخلطة اسفلتية، وعمليات توسعة وشموله بكافة العناصر المرورية بكلفة تقديرية تصل لنحو سبعة ملايين دينار، مؤكدا في ذات الوقت أن أشغال الطفيلة قامت بصيانة مقاطع من هذا الطريق بكلفة مليون دينار ضمن مخصصات مجلس محافظة الطفيلة.

 وأكد مدير الأشغال العامة في الطفيلة المهندس عمار الحجاج السعي لتحسين واقع المداخل الرئيسة في المدينة ضمن مشروعات إعادة التأهيل والتوسعة بمواصفات مميزة تتضمن معالم جمالية وإضاءة وعناصر السلامة المرورية. وأشار إلى أن مدخل الطفيلة من جهة الطريق الصحراوي، سيجري رفده بعناصر السلامة المرورية، وتأهيل المداخل الأخرى بعد تأهيل الطريق الصحراوي قبالة بلدة الحسا.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش