الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

من قلب عمان

تم نشره في الثلاثاء 11 آب / أغسطس 2020. 12:00 صباحاً

 فدوى بهجت خصاونه

بلعبة (اللوغو) بنيتُ بيتاً آمناً مزركشاً، جدرانه مزينة بنوافذ ملونة، صممتُ على بوابته سلماً، وحوله سورا منيعا؛ وبعد أن أصابني الملل هدمت البيت وأسواره، وعدت إلى (الكتالوج) فاخترت تصميماً أسهل لبيتٍ مختلف، دون أسوار ودون نوافذ ولا حتى سلالم ؛ كما الطوائف وكما الأحزاب وكما هو الباطل بثياب الواعظين يفكك البلدان ويخلق التمرد يهدم الأسوار، ويخطب ويشجب ويدّعي النّبوّة، وعلى فرس الفضيلة، وبريشةٍ حمراء كالبندقية يلملم البلدان ويرسم الخريطة.

وغادرت الطيور أشرعة المرفأ وغادر البحارة والركاب وكل شيء بات ركاما؛ ونسجت بيروت عقدا من الأرواح بخيط دخان.

هي بيروت غيومها تمطر الدماء يطفئون نور الشمس ويشعلون النار حتى سقط المرفأ وغرق البحر. لا أستطيع أن أترجم ذلك الشعور الذي يلف أوصالي ويقتحم خلايا عقلي أشعر بالبرد بالتجمد أشعر بالنار بالاحتراق أشعر بالغرق.

حقا لقد تجمدت جدران قلبي وصدئت أقفاله بدا الزمن طويل جدا بعد الأزل الذي تفجرت به مرافئ السلام.

الصور خانقة ودموع الصغار والكبار حارقة خياراتهم كلها لا تحتمل أهون شرين أو أهون آلاف الشرور بعد أن اعتنق العالم مذهب الشر واعتنقوا القتل فأصبح دستور لهم.

حرب وويلات ونزوح وانفجارات هزت صورايخها أركاني لترتعش مع صرخات الأطفال ودموع النساء باحثات عن الأمان في أحضان بلد السلام لبنان.

شيَّعوا مرفأ بيروت وألقوا بقاياه في البحر فابتلَّ برماد الطوائف والأحزاب وما عاد صالحا للشرب أو الحياة اشتعل البحر يا بيروت فالمياه باتت هي الوقود .

لماذا يا لبنان كل عام فيك حرب كل عام فيك قتل لماذا يا لبنان شيعوا منك السلام ؟

المناظر مرعبة مؤلمة أعلنت البيوت استسلامها فهوت على أرض ركام، فأين السلام يا بيروت؟

لم يكتفوا بالقتل بالدماء، لم يكتفوا بكل أبجديات الحروب، لم يكتفوا بهذه الويلات؛ فذهبوا إلى الخريطة على الجدران وبنفخة من لهيب حقد حاولوا مرات عديدة أن يمسحوا اسم بيروت من التاريخ والجغرافيا ومن الوجود؛ولكنك بيروت باقية وعينك لا تنام تحرس البحر والقمر وتحرس الشهداء بيروت لا تضام.

بيروت لملمي الجراح مدِّي ذراعيك لنا عودي ولا تستسلمي فأنت يا بيروت باريس الشرق ونبض الشرق وأم حضارات الشرق يا نار كوني جحيما ولا تكوني سلاما على الحاقدين.

بيروت لا تنحني خلقت من نبتة الصبار شوكة مغموسة بالنار مغروسة في صدر الغاصبين.

من قلب عمان عليك السلام يا بيروت فأنت أمان الخائفين.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش