الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

خبراء يناقشون إيجابيات وإشكاليات «مكافحة الفساد» وتطوير آليات العمل

تم نشره في الثلاثاء 11 آب / أغسطس 2020. 12:00 صباحاً

 عمان 

 نظمت جماعة عمان لحوارات المستقبل حلقة نقاشية حول تجربة الأردن في مكافحة الفساد شارك فيها خبراء وعدد من مديري واعضاء هيئة مكافحة الفساد تناولوا ابرز الايجابيات والاشكاليات التي مرت اثناء عملهم فيها وكيفية تطوير اليات العمل في مجال مكافحة الفساد.

اول مدير لدائرة مكافحة الفساد واول رئيس لهيئة النزاهة ومكافحة الفساد سميح بينو قال خلال الحوار الذي اداره عضو الجماعة الدكتور حازم النسور ان مكافحة الفساد كانت وحدة تتبع لدائرة المخابرات العامة منذ عام 1996 وكانت تعمل في التحقيق ومتابعة المعلومات الواردة واحباط الفساد وعمليات الرشوة مؤكدا ان عملها كان نوعيا وبشكل ناجح .

ولفت بينو الى ان اتباع وحدة مكافحة الفساد لجهة عسكرية افضل من اتباعها للجهات المدنية لكن هذا لا يعني ان مكافحة الفساد ليست جيدة فالهيئة عملت بشكل جيد وطورت نفسها واستفادت من خبرات مؤسسيها حتى اصبحت بشكلها الحال.

وقال ان مكافحة الفساد تطورت واصبح لها باع طويل في العمل كما انها اصبحت ذات خبرة استفادت منها دول قريبة وصديقة حيث شارك الاردن من خلال تجربته الرائدة بتأسيس مراكز مكافحة الفساد في دول عربية و شقيقة وهذا دليل على نجاح التجربة الاردنية التي ساهمت في تعزيز جهود الاردن في مكافحة الفساد.

من جهته قال استاذ القانون التجاري في الجامعة الاردنية وعضو مجلس مفوضي هيئة مكافحة الفساد فياض القضاة ان تعيين الاعضاء في هيئة مكافحة الفساد تشترط ان يكونوا ثقات لم يسجل عليهم اي قضايا فساد وهذا مهم لاستمرار العمل بالشكل المطلوب ، مؤكدا ان الاستقلالية في العمل والتعيين مهمة ولها ابعاد ايجابية في مكافحة الفساد.

من جهته قال مدير دائرة مكافحة الفساد الاسبق وعضو هيئة النزاهة ومكافحة الفساد مصلح الكايد ان هيئة مكافحة الفساد عندما كانت تتبع للجهات الامنية كانت صاحبة ادوات اوسع وتتغذى منها من حيث ورود المعلومات والضابطة العدلية .

مدير دائرة مكافحة الفساد سابقا عماد مدادحة اكد ان الهيئة استطاعت ان تخفض مؤشر قضايا الفساد خلال فترة توليه رئاستها حيث كانت تعمل بشكل  مؤسسي كبير وهو امر يسهل عمليات البحث في القضايا و التحقيق فيها.

من جهته قال المدير العام لدائرة ضريبة الدخل الاسبق وعضو مجلس مفوضي النزاهة ومكافحة الفساد الاسبق اياد القضاة ان النزاهة يجب ان تعلم وتدرس للجميع وان يكون الاشخاص مشبعون بها من خلال المناهج المدرسية والجامعية وليس من خلال هيئة معنية بذلك.

مدير دائرة مكافحة الفساد وعضو مجلس مفوضي النزاهة و مكافحة الفساد محمد خير العضايلة قال الاهم في مكافحة الفساد هو خلق حالة ردع تمنع الجميع من الاعتداء على المال العام او القيام باعمال مخالفة للدستور والقوانين الناظمة للعمل العام.

وزير العدل الاسبق وعضو مجلس مفوضي هيئة النزاهة ومكافحة الفساد الاسبق ابراهيم العموش قال ان جهود مكافحة الفساد عظيمة ولكنّ هناك اثارا سلبية لان الادارات تاثرت بجهود المكافحة كما انها اثرت على الاستثمار .

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش