الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مشـاورات عـشائريــة متواضعــة وجهــود لإفــراز مرشحيــن

تم نشره في الثلاثاء 11 آب / أغسطس 2020. 12:00 صباحاً

الطفيلة  -  سمير المرايات 

 

بدأت التحركات العشائرية تنشط على الساحة الانتخابية النيابية بمحافظة الطفيلة من خلال المشاورات واللقاءات العشائرية التي اتخذت مسارات عدة، تزامناً مع اقتراب موعد الانتخابات النيابية للمجلس النيابي التاسع عشر والتي ستُجرى في العاشر من تشرين الثاني القادم . وتشهد الساحة الانتخابية في الطفيلة وفق ما وصفها بعض المراقبين بالمتواضعة حتى الآن، فيما يحتاج الإقبال على الترشح والانتخاب حملات للتوعية بأهمية الاستحقاق الدستوري والمشاركة السياسية لرفع مستوى الوعي لدى الناخبين بأن المرحلة القادمة هي مرحلة مهمة في مسيرة وطننا . إزاء ذلك بدأت بالظهور على السطح عدة أسماء ترغب بخوض الانتخابات النيابية المقبلة ونشطت عبر منصات التواصل الاجتماعي للإعلان عن نيتها للترشح، فيما بدأت أخرى بالزيارات المنزلية والمشاركة  في مناسبات الأفراح والأتراح، والسعي لعقد الاجتماعات العشائرية لتاخذ مجراها لإفراز مرشحين من العشيرة الواحدة مع جهود أخرى لكسب تأييد الناخبين وتسويق رغبتهم بخوض الانتخابات النيابية  ، فيما لا زالت وتيرة التفاعل مع الحراك الانتخابي في قصبة الطفيلة ضمن الحدود المتواضعة .

بدورهم أكد عدد من المترشحين الذين أبدوا رغبتهم بتمثيل صوت الشباب أهمية المساهمة الحقيقية في بناء الوطن والمحافظة على مقدراته والنهوض بدور الشباب واختيار مجلس نيابي قادر على حمل مسؤولياته تجاه الوطن والمواطن، داعين الشباب للتفكير بمستقبل وطننا العزيز واختيار النائب الذي يستحق حمل الأمانة والدفاع عن قضايا الوطن من خلال المشاركة الشبابية الواسعة للشباب في الترشح والانتخاب.  وبينوا ان الساحة الانتخابية في الطفيلة تشهد تحركات متواضعة لعدد من المرشحين الذين اعلنوا عن نيتهم لخوض الانتخابات المقبلة وسط حالة شعبية تسود المشهد  الانتخابي جراء ما يحدث في قضية المعلمين وتوقعات بقرارات حكومية جديدة بشأن ملف أزمة كورونا . غير ان قضايا الفقر والبطالة والحاجة إلى إيجاد فرص عمل وآفاق جديدة لتشغيل مئات العاطلين عن العمل من الذكور والاناث من أبناء الطفيلة، وضرورة إقامة مشروعات تنموية في مختلف مناطق المحافظة تنعكس ثمارها على حياة المواطنين اصبحت مدار أحاديث غالبية المواطنين في الطفيلة مع وضعهم مقارنات بين مجلس النواب السابق وما ستفرزه صناديق الاقتراع في الانتخابات المقبلة، وسط حالة تحتاج للتعزيز واعادة الثقة لدى المواطن باهمية المشاركة السياسية الفاعلة. 

مقابل ذلك ترددت على الساحة الانتخابية أسماء مرشحين منهم من عمل في القطاع العام وأخريين عملوا في القطاع التطوعي والخيري، في حين لا زالت القواعد العشائرية  تجري مشاوراتها بغية إفراز مرشحين قادرين على تحمل مسؤوليات العمل النيابي وخدمة المواطنين، بينما يؤكد مراقبون للمشهد الانتخابي في الطفيلة عن ظهور أسماء ترغب بالترشح لخوض الانتخابات سبق وان كانوا نوابا في المجلس النيابي السابق.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش