الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

60 % من أحياء مدينة معان غير مخدومة بالصرف الصحي

تم نشره في الأحد 20 أيلول / سبتمبر 2020. 12:00 صباحاً

معان - قاسم الخطيب 

 

طالب مواطنون من سكان احياء اذرح والسطح والزراعة والعامرية بمدينة معان بربط احيائهم على شبكة الصرف الصحي اسوة باحياء المدينة الاخرى، علما بانهم كما قالوا يسددون رسوم الصرف الصحي المدرجة على فاتورة المياه بشكل دوري دون ان يكونوا مستفيدين من تلك الخدمة التي يعتبرونها خدمة حضارية لا ينبغي ان تظل احياؤهم محرومة منها، واشار المواطنون الى انهم مستعدون للوفاء باي مستحقات مالية قد تترتب عليهم لقاء ذلك.

ولفتوا الى ان الحفر الامتصاصية التي يعتمدونها لتصريف المياه العادمة في منازلهم ومصالحهم لم تعد مناسبة لجهة ماينشأ عن تلك الحفر من اثار بيئية وصفوها بالمؤذية، اضافة الى ما يرتبه عليهم نضح هذه الحفر من حين لاخر وفق قولهم من كلفة مالية يعجز عنها البعض.

وقال عضو مجلس محافظة معان ورئيس اللجنة المالية والاقتصادية والتنموية والسياحية « وصفي رجا صلاح» ان مدينة معان تعيش اوضاعا بيئية مزرية بسبب مشاكل الصرف الصحي ، مشيرا الى 60 % من احياء مدينة معان غير مخدومة بالصرف الصحي.

ودعا صلاح الأجهزة المعنية بالأخص وزارتا البيئة والمياه الى إيجاد حلول سريعة وعملية لمشاكل المدينة.

وتساءل صلاح : إلى متى ستبقى مدينة معان محرومة من نصيبها في المنح الخارجية والقروض الميسرة التي تستفيد منها وزارة المياه والري لتنفيذ مشاريع تخدم قطاع المياه والصرف الصحي.

وبين صلاح : شبكة الصرف الصحي في مدينة معان قديمة ومتهالكة وهناك الكثير من الخطوط الناقلة تعاني من الانسداد؛ ما يؤدي إلى تدفق المياه العادمة في الشوارع والاودية والتي تسبب مكرهة صحية وتلوثا صحيا وبصريا وتدمر البنية التحتية للطرق والشوارع.

وتابع  : يعاني الأهالي من مشكلة الحفر الامتصاصية والتي ارهقت الكثير من العائلات من الناحية المادية في هذه الظروف الاقتصادية الصعبة لنضح هذه الحفر عدا عن المشاكل البيئية والصحية لها.

صلاح أشار الى وجود عدة اجتماعات سابقة مع وزير المياه والري المهندس رائد ابو السعود بخصوص هذه المشكلة، ووعود من الوزير بحل هذه المشكلة وإدراج مشروع الصرف الصحي على المنح الخارجية والقروض الميسرة، بحجة ان المشروع بحاجة الى مخصصات مالية كبيرة.

ويذكر انه وقع وزير المياه والري المهندس رائد ابو السعود العام الماضي، اتفاقية تنفيذ مشروع صرف صحي منطقتي جبل البواب وسطح معان بقيمة حوالي 388 الف دينار ضمن جهود وزاره المياه والري / سلطه المياه لتحسين خدمات المياه والصرف الصحي المقدمه للمواطنين وزيادة المناطق المخدومة بالصرف الصحي.

من جهته أوضح مدير إدارة مياه معان المهندس محمد العسوفي، أنه تمت مخاطبة الوزارة لمعالجة النقاط الساخنة في الشبكة، خصوصا في مناطق وسط البلد التي تشمل:(شارع فلسطين، شارع الملك عبدالله الأول، المجمع القديم، شارع الملك حسين)، وأن العمل جار على تأمين المخصصات المالية اللازمة من خلال التمويلات.

وأضاف أن شبكة الصرف الصحي في البلد تتعرض لاستعمالات خاطئة من قبل البعض؛ ما يؤدي إلى تكرار الانغلاقات في خطوط الشبكة، ووقوع المكاره الصحية، وضعف مستوى الخدمة المقدمة للمواطنين.

ولفت إلى أن نسبة المناطق المخدومة بالصرف الصحي في معان تصل إلى 50 بالمائة، فيما تفتقر المناطق التي أنشئت حديثا مثل:السطح، طريق أذرح، الإسكانات ومناطق أخرى، إلى تلك الخدمة، منوها إلى أن عددا من مشاريع الصرف الصحي يتم إنشاؤها حاليا في مناطق:

حي البواب وسطح معان وبعض الأحياء الأخرى، وصولا إلى تعميم الخدمة في المناطق السكنية الحديثة.

رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش