الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بلدية الكرك تؤكد ومنصة حقك تعرف تنفي

تم نشره في الثلاثاء 29 أيلول / سبتمبر 2020. 12:00 صباحاً

 الكرك - نجاة الحميدات

تفاجأ  اهالي الكرك بقرار يتضمن إنشاء مقبرة لوفيات فيروس كورونا كوفيد 19 في منطقة اللجون في محافظة الكرك ، وابدوا رفضهم للقرار بإنشاء مقبرة لوفيات كورونا في منطقة اللجون، هذا القرار الذي سيؤدي إلى أضرار وسلبيات كثيرة وأولها المياه التي تضخ لمناطق الكرك من منطقة اللجون ، حيث قرر المجلس البلدي لبلدية الكرك تخصيص جزء من مقبرة البلدية الواقعة في منطقة اللجون لدفن حالات الوفاة الناتجة عن كورونا.
فيما نفت منصة «حقك تعرف» الحكومية وجود قرار بتخصيص مقبرة لدفن وفيات فيروس كورونا في إقليم الجنوب وتحديدا في محافظة الكرك.
وأوضحت المنصة أن خلية الأزمة تقوم بالتنسيق مع المحافظين لتحديد موقع خاص لدفن المتوفين بفيروس كورونا المستجد في كل محافظة في حال تطلب الأمر ذلك، ويتم تخصيص هذا الموقع غالبا من المقابر المقامة أساسا.
وكان المجلس البلدي ناقش خطة الطوارئ الحكومية للتعامل مع فيروس كورونا ، وقرر بناء على الاجراءات الوقائية للتعامل مع حالات الوفاة اتخاذ كافة الإجراءات الوقائية والسلامة وتجهيز المواد اللازمة لحفر القبور بحسب المواصفات الواردة في الخطة الحكومية ، وتحديد جزء من مقربة البلدية الواقعة في منطقة اللجون لدفن حالات الوفاة الناتجة عن فيروس كورونا.ووافق على القرار  22 عضوا من اعضاء المجلس ، فيما تحفظ على القرار عضو واحد ورفضه نائب الرئيس.
و أصدرت بلدية الكرك الكبرى بيانا على لسان ناطقها الإعلامي محمود الشمايلة جاء فيه : إيمانا من بلدية الكرك الكبرى بحق الرد بخصوص قرار المجلس البلدي الذي يتم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي والمتعلق بتجهيز قبور وبمواصفات خاصة في مقبرة اللجون الإسلامية التابعة لبلدية الكرك الكبرى  لإستخدامها في حالة حدوث وفيات من فايروس كورونا داخل محافظة الكرك فان بلدية الكرك الكبرى توضح أنه بناء على تنسيب الحكومة الأردنية الواردة في خطة الطوارئ المعمول بها من قبل الحكومة  والمركز الوطني للطب الشرعي لمكافحة فيروس كورونا واتخاذ الاحتياطات اللازمة والاستعداد المسبق للتعامل مع حالات الوفاة التي قد تحدث، قام مجلس بلدية الكرك الكبرى بوضع خطة طوارئ تقوم على عمل قبور من10- 20 قبرا حسب المواصفات المتفق عليها . في الجهة الشرقية من المقبرة الإسلامية في اللجون على مساحة 150 مترا مربعا فقط وليس كما يشاع على مساحة 200 دونم .
واشار البيان إلى أنه لا يوجد في مضمون القرار ما يشير إلى تخصيص 200 دونم لعمل مقبرة لحالات كورونا تشمل مناطق الجنوب كما يشاع ولم يتم الاشارة لعدد القبور كما تدعي بعض المواقع .
وأكد البيان أنه تم إنشاء مقبرة اللجون الإسلامية منذ عام 2015 على مساحة 50 دونما لتكون مقبرة إسلامية بالاضافة الى انه يتم الدفن في المقبرة منذ عام 2015 . مع مراعاة بعدها عن أي مصادر مياه أو مصادر تتعلق بصحة المواطنين.

رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش