الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

رحمة للعالمين

تم نشره في الخميس 29 تشرين الأول / أكتوبر 2020. 12:00 صباحاً

 فدوى بهجت خصاونة
«وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين»، إنهم لا يعرفونك ولكنهم يعرفوننا تماما ولهذا تفننوا بالرسم والتصوير.
إنهم يعرفون أننا نحلم بأن نأخذ صورة في ظل برج إيفل والشانزليزية، ويعرفون أننا نتباهى بعطور جادور وشانيل؛ إنهم يعرفون من نكون فتفننوا بالرسوم يا رسولنا الكريم.
عندما يباشر الرسام برسم لوحته فإنه يرسم ما بداخله واللوحة ما هي إلا انعكاسات داخلية تسكن الروح والجسد فقرأنا اللوحة وعرفناكم وعلمنا أن السواد والشر يسكن نفسك يا من تجرأت ورسمت ما بداخلك من حقد وكراهية، نسيت أن تلون اللوحة بلون النور نسيت أن تعطرها بالورد فرسولنا قلبه من نور ووجهه مأخوذ من الورد.
من أين تأتي بكل هذه الجرأة لتهزأ بأعظم شخصية وجدت على هذه الأرض؟ من أين جاءتك القدرة على فعلتك الوضيعة؟ ألم تخش أن يحل عليك من الله اللعنات ألا تعلم ان الله ينتقم وان الله لكم بالمرصاد فرسولنا هو ذاته حبيب الله؟
ألم تقرأ ما قاله الفرنسي لامارتين: عبقرية الإنسان تكمن في الغاية السامية والنتائج المذهلة فمن يجرؤ أن يقارن أي من عظماء التاريخ حديثا أو قديما بالنبي محمد في عبقريته وشجاعته، فقد قاد العالم وقضى على الأنصاب والأزلام، وقضى على المعتقدات والموروثات الجاهلية الباطلة.
الم تقرا فيكتور هيجو واصفا وجه النبي كالبدر، وأخلاقه العظيمة وهو ينصت لمن يتكلم، وعمله في عمل أهل بيته فهو يخيط ثوبه ويكنس، ويحلب الغنم؟ أما قرأت عن أخلاقه في الغزوات وثنائه لسيدنا عيسى وحبه له؟ أم أنك أُمّيٌّ وتهزأ بنبي؟
وبعد كل هذا لا نريد أن نأخذ صورة في برجكم ولا نريد عطوركم يكفينا صورة في أبراج عمان ويكفينا أن نتوضأ ونتعطر بكثرة الصلاة على رسولنا والسلام.
حسبكم أنكم لا تعرفون رسولنا فعند ذكره لا نرى إلا قمرا منيرا، أخلاقه القرآن والكتب السماوية كلها أخلاق محمد.

 

رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش