الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

وزير الداخلية يؤكد ضرورة الالتزام بأوامر الدفاع ومنع التجمعات الانتخابية الكبيرة

تم نشره في السبت 31 تشرين الأول / أكتوبر 2020. 12:00 صباحاً

عمان، محافظات - انس صويلح

اكد وزير الداخلية توفيق الحلالمة على ضرورة وأهمية الالتزام بأوامر الدفاع ومنع التجمعات بالأفراح والمناسبات وخاصة التجمعات الانتخابية وبإعداد تتجاوز العشرين شخصا.
وشدد وزير الداخلية على أنه سيصار الى اتخاذ أشد الاجراءات القانونية والإدارية بحق المخالفين.
وعزا الحلالمة هذا الاجراء إلى تطورات الوضع الوبائي وازدياد اعداد الاصابات وعدم إلتزام بعض المواطنين بأوامر الدفاع مما يتسبب بنتائج سلبية على صحة المواطن وسلامته وللحيلولة دون انتقال عدوى كورونا.
وطلب وزير الداخلية من الحكام الإداريين ايلاء هذا الامر جل العناية والاهتمام بالتعاون والتنسيق مع الأجهزة الامنية ضمن الاختصاص.
من جانبهم، أكد محافظون على ضرورة تطبيق أوامر الدفاع على المخالفين من المترشحين للانتخابات النيابية المقبلة، ومؤازريهم.
وشددوا على ضرورة منع التجمعات في المقار الانتخابية بعدد حضور يزيد على 20 شخصا.
وأكد محافظ معان الدكتور محمد الفايز ضرورة الإلتزام بأوامر الدفاع، فيما يتعلق بمنع التجمعات في المقار الإنتخابية لأكثر من عشرين شخصًا.
وقال الفايز، امس الجمعة، أنه سيتم إتخاذ الإجراءات القانونية والإدارية بحق المترشحين في حال مخالفة أوامر الدفاع، داعيًا المواطنين بمختلف مناطق معان إلى الإلتزام بالإجراءات الإحترازية للوقاية من فيروس كورونا وحفاظا على صحتهم.
ووجه الفايز رسالة إرشادية إلى المترشحين للانتخابات النيابية للعمل ضمن القوانين والأنظمة بما يضمن تحقق شروط السلامة العامة.
وأكد مسؤول التسجيل والدعاية الانتخابية بلجنة انتخاب معان جهاد الديخ، أنه تم تسجيل 6 مخالفات تتعلق بالدعاية الانتخابية في دائرة معان الانتخابية.
وأضاف الديخ امس الجمعة، أنه تم تطبيق القانون على المخالفين وإزالة تلك المخالفات، مشيرا إلى أن الهيئة تقوم بدور إرشادي حول التجاوزات المحتملة من خلال التواصل مع مفوضي القوائم الانتخابية في دائرة معان، كما يتم حل العديد من الإشكاليات بشكل ودي.
وأكد محافظ الطفيلة الدكتور خالد الجبور، على ضرورة الالتزام بأوامر الدفاع التي تتعلق بمنع التجمعات والاجتماعات وإقامة المناسبات لأكثر من 20 شخصاً، سيما التجمعات الانتخابية.
وأشار إلى أنه سيتم تشديد الرقابة على أي تجمعات مخالفة، ومنع أي فعاليات انتخابية يزيد عدد المشاركين فيها عن 20 شخصًا أو لا يوجد التزام فيها بشروط السلامة العامة والتباعد الجسدي.
وأكد على ضرورة التقيد بأوامر الدفاع الرسمية الصادرة بموجب قانون الدفاع، وفي حال مخالفة ذلك سيتم اتخاذ كافة الاجراءات القانونية والإدارية بحق المخالفين خاصة من قبل مرشحي الانتخابات النيابية ومؤازريهم.
من جانبه، أكد محافظ الكرك الدكتور بلال النسور، رئيس اللجنة التنفيذية المكلفة بملف كورونا في المحافظة، على عدم إقامة أي فعالية انتخابية يزيد عدد المشاركين فيها عن 20 شخصاً.
وقال النسور، أن هذا الاجراء يأتي تنفيذًا لأوامر الدفاع وتماشيًا مع القرارات والإرشادات الحكومية الوقائية والاحترازية لمواجهة تداعيات إنتشار فيروس كورونا، مؤكدا ان أي ممارسات تخالف اجراءات الصحة والسلامة العامة بهذا الخصوص لن يتم التهاون معها وسيصار لاتخاذ الإجراءات الحازمة قانونيًا وإداريًا بخصوصها.
ويذكر انه تم استدعا اثنين من مرشحي الانتخابات بالكرك للهيئه المستقلة للانتخابات لمخالفتهم اشتراطات السلامة العامه لمكافحة فيروس كورونا لوجود إعداد تزيد عن العدد المسموح به وهو 20 شخصا.
من ناحيته، قال محافظ مأدبا علي الماضي إنه تم استدعاء كافة المرشحين للانتخابات النيابيه لمجلس النواب التاسع عشر في دائرة مأدبا الانتخابية، وتوقيعهم على تعهدات خطيه تضمن التزامهم بعدم إقامة أية فعاليات انتخابية من ضمن الحملة الدعائية للانتخابات بعدد يزيد عن العشرين شخص مهما كانت الاسباب.
وأضاف الماضي، امس الجمعة، أنه تم إلزامهم بعدم اقامة اية مهرجانات او احتفالات او مواكب قبل وبعد اعلان النتائج النهائية للانتخابات وتحت طائلة المسائلة القانونية.
واكد الماضي بانه تم تشكيل لجان متابعة لمقرات المرشحين للانتخابات النيابية، وفِي حال ارتكاب المخالفة بزيادة العدد عن 20 شخص سيدون ضبط بالواقعة ويتم تحويل المرشح المخالف لاوامر الدفاع الى المحكمة المختصة ومن ثم اعادته للحاكم الاداري.
وأهاب المحافظ بجميع اهالي المحافظة الالتزام بالتعليمات الصادرة بهذا الخصوص واتباع وسائل الوقاية حفاظا على صحتهم وحماية لأسرهم.
محافظ المفرق ياسر العدوان، أكد أنه سيتم تطبيق بنود قوانين الدفاع على المخالفين من المرشحين للانتخابات النيابية أو المؤازرين فيما يتعلق بالدعاية الانتخابية ويزيد عدد المشاركين فيها عن 20 شخصا، سواء كانت هذه الفعاليات تجمعات داخل مقرات انتخابية او مواكب للسيارات وغيرها من الفعاليات التي تؤثر على السلامة العامة وتخالف أوامر الدفاع.
وأوضح العدوان أنه سيحاسب المخالفين بحزم ودون تهاون سواء كان المخالف مرشح او مناصر له مع اتخاذ كافة الاجراءات القانونية والإدارية بحقهم.
وبين العدوان ان جميع الأجهزة المعنية والحكام الاداريين يعملون على قدم وساق للحفاظ على السلامة العامة وحماية المواطن بالدرجة الاولى.
وأكد محافظ العقبة محمد الرفايعة في رسالة أنه تم الايعاز للاجهزة المعنية بمنع اي فعالية لإقامة اي اجتماع انتخابي يخالف قانون الدفاع، ويعرض المواطنين لخطر وباء كورونا.
وأضافت محافظة العقبة أنه وحرصا على حماية مواطني العقبة وزوارها وتنفيذا لأوامر الدفاع والتعليمات الصادرة بخصوصها واستنادا للصلاحيات المخولة بموجبه فقد تم الايعاز للسادة الحكام الاداريين في محافظة العقبة بمنع إقامة الفعاليات المخالفة ضمن الحملة الدعائية للانتخابات النيابية والتي يزيد عدد المشاركين فيها عن 20 شخصا والالتزام بشروط الصحة والسلامة العامة الخاصة بالوقاية من فايروس كورونا واتخاذ كافة الإجراءات القانونية والإدارية بحق من يخالف ذلك.
ودعا محافظ إربد رضوان العتوم/رئيس اللجنة التنفيذية لإجراءات السيطرة على وباء كورونا في المحافظة، الى عدم إقامة أي تجمعات مخالفة لاوامر الدفاع بتواجد اكثر من عشرين شخصاً من قبل المترشحين للانتخابات النيابية المقبلة.
واكد العتوم في بيان صحفي، ان أي ممارسات تخالف اجراءات الصحة والسلامة العامة والوقاية من فيروس كورونا لن يتم التهاون معها وسيصار الى اتخاذ الاجراءات الحازمة قانونيا واداريا بخصوصها.

رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش