الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

« الزراعيين » تحتفل بذكرى معركة الكرامة الخالدة

تم نشره في الأحد 22 آذار / مارس 2015. 02:00 مـساءً

 عمان- الدستور
أقامت نقابة المهندسين الزراعيين تحت رعاية رئيس الوزراء الدكتور عبدالله النسور احتفالا في مجمع النقابات المهنية بمناسبة ذكرى معركة الكرامة الخالدة بحضور افراد من اسر الشهداء، الطيار معاذ الكساسبة والطيار صخر الخرابشة والطيار فراس العجلوني وعدد من الفعاليات الرسمية والعسكرية والنيابية والنقابية.
وقال م . محمود ابوغنيمة ان الكرامة يوم العزة والفخر وقصة كفاح كتبها الأردن بذهب الكرامة والعز والشهامة وينشد بها أغنية بهية حسناء كالحرية اغنية قدسية ينشدها الأردن.
واضاف في كلمة له خلال المهرجان .. قف هنا واشر بيمينك إليها، فهي قبلة النصر، وطف بترابها المضمخ بدم العزة والكرامة، واسعَ بين جنباتها فالخير كل الخير يسعى فيها، أنها الكرامة الخالدة.
واضاف نذكر اليوم يا مشهور وفراس و صخر ومعاذ ورفاقكم الشهداء جميعا، نذكر يمناكم وهي لم تهتز يوما الا خوفا وحرصا على هذا الوطن.. اليوم أنتم من علم الاردنيات ان يعجن أولادهن بحب هذا الوطن أن يعلمن اولادهن ان دثار العز تنسج خيوطه بصنارة العمل الجاد لهذا الوطن، و انتم دثار العز ينسج اليوم لكم ولاهلكم بقلوب الاردنيين جميعا الذين توحدوا لكم وبكم و من اجلكم.
واشار الى انه بالقدر الذي نعتز به بهذه الذكرى العظيمة لا نستطيع إلا أن نستذكر معها تطلع عيون الأردنيين جميعا إلى فلسطين ، و إلى يوم تعز فيه الأمة وتحرر مقدساتها وينتصر فيه للنساء والشهداء والأطفال والأسرى .
وقال ان هذا الوطن الذي به نحيا و لأجله نحتفي به وبانجازاته ، هو نفس الوطن الذي ضحى هؤلاء الشهداء العظماء من اجله ، ليكون معلما ونبراسا للأجيال القادمة ، ليعلمهم بلسان الحال ويقول لهم « انتم من تصنعون مستقبل هذا الوطن ، انتم من تحفظون هذه الأرض ، انتم من تزرعون الآن بذور الكرامة لتحيا أجيالكم القادمة ، انتم من تعلمون الأمم أن الوطن يأخذ من دماء أبنائه حتى ترتوي حباته استقلالا وكرامة وشموخا .
و قال الدكتور عمر مشهور الجازي ان الحديث عن الكرامة والقدس هو حديث ذو شجون تمتزج به مشاعر الفخر والاباء بمشاعر الحزن والحنين الى ابناء الوطن شهداء معركة الكرامة.
واضاف ان معركة الكرامة محطة وقوف وتوقف في تاريخنا الاردني ومنعطفا هاما في حياة كل اردني واردنية اعادت الكرامة لهم الكرامة والعز والاباء.
واشار الدكتور الجازي الى انه في ذلك اليوم ابت القوات الباسلة الاردنية الا ان تدك مقرات العدو الاسرائيلي وان تسحق اسطورة تفوقهم العسكري، وتلاقت الاكتاف والسواعد الاردنية مع اخوانهم من ابناء المقاومة الفلسطينية البطلة، فكانت الرجولة على ارض المعركة ملتحفة الخنادق الامامية لا الملاجىء الخلفية.
وقال 47 عاما مضت على ملحمة المهاجرين والانصار الحديثة ومازال الحديث عنها نديا لايمل، والتي عبر قادة جيش الاحتلال عن دهشته من مجرياتها.
وسرد الدكتور الجازي من مذكرات والده الفريق الركن المرحوم مشهور حديثة الجازي الذي كان انذاك قائد الفرقة الاولى والتي كان لها شرف صد العدوان الصهيوني في معركة الكرامة.
واشتمل الحفل على فقرات شعرية وانشادية وطنية، كما تم في نهاية الحفل تكريم اسر الشهداء الكساسبة والخرابشة والعجلوني.

 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش