الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

التل: الإسلام ليس في قفص الاتهام

تم نشره في الثلاثاء 10 شباط / فبراير 2015. 02:00 مـساءً

عمان-الدستور-ايهاب مجاهد
استقبل الزميل «محمد حسن التل» رئيس التحرير المسؤول لجريدة «الدستور» وفدا يمثل النقابات المهنية برئاسة رئيس مجلس النقباء نقيب المهندسين الزراعيين م.محمود أبوغنيمة.
واشاد «التل» بانفتاح النقابات المهنية على وسائل الإعلام باعتبارها شريكا في المبادرة التي اطلقتها النقابات لتقريب وجهات النظر الوطنية بعد استشهاد الطيار البطل «معاذ الكساسبة» على يد تنظيم «داعش» الارهابي.
واثنى على الدور الوطني الذي قامت به النقابات المهنية عقب استشهاد الطيار «الكساسبة» والذي هدف الى توحيد الشارع بمختلف توجهاته خلف الوطن وقيادته وجيشه في هذه الظروف الدقيقة.
واكد «التل» ان الاسلام ليس في قفص الاتهام، وان مرتكبي الجريمة بحق الطيار «الكساسبة» عبارة عن عصابة كأي عصابة في العالم تهيأت لها الظروف لارتكاب جرائمها،محذرا  من خطورة التخوين على امن الوطن خاصة اذا ما كان هذا التخوين بين اطراف تلتقي حول الوطن وتختلف في طريقة الطرح.
واكد «التل» اهمية تقبل الرأي والرأي الآخر، مشيرا الى ان عدم تقبل الآخر اوصلنا في مرحلة ما الى عنق الزجاجة، وادى الى تشنج وتوتر وحيرة في الشارع، داعيا النقابات المهنية الى مواصلة جهودها وتوسيع طرحها الوطني خاصة وانها تمثل فئة واسعة من المجتمع من خلال منتسبيها وعائلاتهم.
من جانبه اشاد رئيس مجلس النقباء بتغطية «الدستور» لقضية الشهيد «الكساسبة» منذ خطفه من قبل التنظيم الارهابي الى آخر ما وصلت اليه التطورات التي اعقبت استشهاده، واكد اعتزاز النقابات المهنية بصحيفة «الدستور» وتاريخها الوطني المشرف.
وقال ابوغنيمة اننا نمر بمرحلة تاريخية حرجة أحوج ما نكون فيها للالتفاف حول الوطن وقيادته وجيشه وامنه، وتوحيد الصف الداخلي وجمع القلوب.
واعتبر ان استشهاد الطيار «الكساسبة» هو فخر للوطن وان النقابات المهنية طلبت من اهله تقبل التهاني باستشهاده في مجمع النقابات المهنية.
واكد ابوغنيمة ان النقابات تمثل قلعة الحرية والديمقراطية وانها مؤهلة لتقريب وجهات النظر من خلال اشاعة نهج تقبل اختلاف الاراء والتوجهات التي تصب في النهاية في خندق الوطن وامنه واستقراره وتطوره.
واضاف ان الوطن وقيادته وحكومته واجهزته للجميع وان ما جرى شكل فرصة للالتفاف حول الوطن وقيادته، وانه من غير المقبول التخوين والتجييش واستغلال ماحدث لصالح طرف دون اخر.
واشار ابوغنيمة الى انه ليس مطلوبا من الاسلام والاسلاميين تقديم صكوك براءة وحسن سلوك مما ارتكبه تنظيم داعش الارهابي، وان من يقدم ذلك فعليه ان يراجع نفسه لان المجرمين لا يمثلون الاسلام ولا الاسلاميين.
واكد ضرورة نشر الاسلام الصحيح وعدم السماح بالإساءة للدين ورموزه وتحميله وزر ما جرى.
وشدد على اهمية التعويل على الجبهة الداخلية للوطن وعدم الارتكان لما يخطط له الغرب، معربا عن ثقته بقدرة الاجهزة الامنية على التصدي للارهاب.
ولفت الى ان الاجهزة الامنية الاردنية حققت قصة نجاح بعد تفجيرات الفنادق التي شهدتها المملكة، واستطاعت الحفاظ على امن الوطن والوصول الى المتربصين به في جحورهم وجلبهم.
وقال نائب نقيب الصحفيين الزميل عوني الداوود إن الإعلام الاردني تعامل مع حادثة استشهاد «الكساسبة» بمهنية ووطنية عالية وكان على مستوى الحدث.
واضاف ان وسائل الاعلام ساهمت في نقل الصورة الايجابية للدور الذي قامت به النقابات المهنية منذ اختطاف الطيار «الكساسبة» والإعلان عن استشهاده وما تلا ذلك من احداث، مؤكدا
على الشراكة والتكاملية بين وسائل الإعلام والنقابات المهنية ومؤسسات المجتمع المدني.
وحضر اللقاء نائب رئيس التحرير رشاد أبوداوود ومساعد رئيس التحرير حمدان الحاج، وامين سر نقابة الصيادلة الدكتور احمد ابوغنيمة ومدير مجمع النقابات المهنية المهندس مجدي الصمادي. وفي نهاية اللقاء سلم رئيس التحرير المسؤول درع «الدستور» لرئيس مجلس النقباء، كما تسلم درع النقابات المهنية من رئيس مجلس النقباء.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش