الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

فعاليات شعبية في الكرك تؤكد وقوفها جول القيادة الهاشمية

تم نشره في الجمعة 26 كانون الأول / ديسمبر 2014. 02:00 مـساءً

الكرك -استنكرت فعاليات شعبية في الكرك الجمعة أسر الطيار الاردني الملازم أول معاذ الكساسبة الذي كان يؤدي واجبه في مهمة عسكرية مؤكدة وقوفها خلف القيادة الهاشمية الحكيمة وأهمية رص الصفوف من اجل الحفاظ على أمن الوطن واستقراره وتضييع الفرصة على المتربصين به من الداخل والخارج.
وقال رئيس ملتقى الفعاليات الشعبية في الكرك خالد الضمور خلال ترؤسه اجتماعا ناقش تداعيات أسر الطيار الاردني بحضور عدد من الوجهاء والاكاديميين والاعلاميين ان ما حدث للأسير الطيار الكساسبة أمر طبيعي يتعرض له كل جندي يحمي سماء الوطن وترابة داعيا الى عدم الانجرار وراء الاشاعات المغرضة التي تفت عضد الوطن وضرورة الالتفاف حول القيادة الهاشمية التي بدأت مساعيها لاطلاق سراح الطيار الاردني منذ اللحظة الاولى.
وأضاف يجب علينا كأفراد مجتمع يشكل اسرة اردنية واحدة ان نقف الى جانب قواتنا المسلحة بكافة تشكيلاتها ومساعدتها  في حماية الوطن من كل المتربصين اللذين لا يريدون له الخير وانما ينتظرون لحظة ضعف منه لينقضوا عليه ويعيثوا فيه فسادا .
وأكد عدد من اعضاء الملتقى ان أسر الطيار الاردني معاذ الكساسبة وحد كلمة الاردنيين جميعا وزادهم تعلقا بقيادتهم الحكيمة التي تعمل جاهدة من اجل أمن الوطن ورفعتة وتقدمة مشيرين الى اهمية العمل على تجاوز هذه المحنة بأقل الخسائر وذلك من خلال اتباع القنوات السياسية المختلفة واستخدام السياسة المعتدلة التي ينتهجها الاردن دوما ما جعله دولة قوية في محيط ملتهب .
من جهة ثانية حذر خطباء مساجد في محافظة الكرك من الفتنة التي يريد بها البعض الانجرار وراء الافكار المعادية للدين الاسلامي الحنيف وعدم اتباع السنة النبوية الشريفة وتعاليمها الحميدة التي تحض على اطاعة الله والرسول واولي الامر مطالبين اهمية الوقوف صفا واحدا مع القيادة الهاشمية ليصبح الاردن أقوى في مثل هذه الظروف السياسية والاقتصادية الصعبة التي تمر بها المنطقة العربية والاردن بشكل خاص .
وقالوا ان الاردن يتعرض لمؤامرات خارجية تريد به الشر وان ما يسمى "بداعش" تتربص بالاردن شرا وحاولت مرارا وتكرارا النيل منه الا ان تماسك المجتمع الاردني وقوة الاجهزة الامنية وحكمة القيادة الهاشمية حالت دون تحقيق اهداف هذا التنظيم في الاردن مؤكدا اهمية الوقوف مع الجيش الاردني في مهمته الانسانية والعسكرية التي يقوم بها منذ ظهور الازمة السورية .
واجمعت وقفات احتجاجية نظمتها فعاليات شعبية وحزبية في مناطق عي والمزار ومؤتة وفقوع في محافظة الكرك وقوفها مع الجهود التي تبذلها القيادة الاردنية الهاشمية من اجل الافراج عن الطيار الاردني الكساسبة الذي وقع اسيرا بين أيدي انصار تنظيم دولة داعش مؤكدين أهمية مواصلة هذه الجهود الرامية الى اطلاق سراحه .
وقالوا ان الاردن مستهدف من الخارج ويجب على الجميع التكاتف من اجل حمايتة والذود عن حدوده والوقوف في وجه المؤامرات التي تحاك ضده وتفويت الفرص على المتربصين به .
وطالبوا الحكومة بضرورة السير في البرنامج الاصلاحي الشامل ومحاكمة الفاسدين اللذين نهبوا خيرات الوطن وعدم رفع اسعار الكهرباء خاصة في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة التي يمر بها المواطن الاردني واطلاق الحريات العامة.(بترا)

 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش