الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الـسـفـيـرة فـيـرونـيـكـا: مـسـاع بـيـن الاتـحـاد الأوروبي والاردن لفهم الإسلام وفق رسالة عمان

تم نشره في الاثنين 15 كانون الأول / ديسمبر 2014. 02:00 مـساءً

عمان - الدستور - نيفين عبدالهادي
أكدت سفيرة الاتحاد الاوروبي لدى الاردن الدكتورة جوانا فيرونيكا وجود مساع لبناء جسور من الفهم المشترك بين الاتحاد الاوروبي والاردن حول واقع الاسلام في المنطقة تقوم على اساس «رسالة عمان».

وأكدت فيرونيكا خلال محاضرة القتها امس في معهد الاعلام الاردني بعنوان «الحاجة إلى الفلسفة الإسلامية في الوقت الحاضر» لطلبة برنامج الماجستير، أن الاتحاد الاوروبي يتفهم بعمق أوضاع المنطقة العربية ويسعى دوما لبناء جسور من الفهم المشترك، لافتة إلى مساعي الاتحاد الأوروبي مع الاردن التي تقوم على اساس «رسالة عمان» بهذا الشأن.
وتناولت السفيرة الجدل الدائر في أوروبا حاليا حول أهمية إعادة منهاج الفلسفة إلى المدارس، وأهميتها في رفد العلوم الاجتماعية والمساعدة في الحوار بين المجتمعات والاستماع إلى آراء الآخرين، مبينة أن الناس في واقع الأمر لا يدركون أحيانا بأنهم يطرحون أسئلة فلسفية.
وقالت فيرونيكا في معرض اجابتها على أسئلة الطلبة، إن التوازن لا يمكن أن يختار ثقافة الكراهية أو القتل، وما زال السؤال مفتوحا فيما إذا كان العالم يفضل ثقافة السلام أم ثقافة الكراهية، مشيرة إلى الابحاث التي تقول إن المتطرفين يعيشون في نزاع روحاني.
وتساءلت السفيرة عن دور الفلاسفة العرب المعاصرين الذين غادروا بلادهم إلى الغرب في قضايا بلادهم، مطالبة بأن يكونوا أكثر حضورا في وسائل الإعلام ومناقشة مشاكل الحياة العامة.
وبينت السفيرة ان الحضارة الاسلامية كان لها دور كبير في الفلسفة والحضارة الإنسانية وعلى العرب الاعتزاز بهذا الارث والاستفادة منه، مشيرة إلى دور واسهامات ابن عربي وابن رشد والكندي والفارابي في العلوم الفلسفية.
وأضافت الدكتورة فيرونيكا انه منذ بداية الانسان على الارض وحتى اليوم والإنسان يسأل الأسئلة ذاتها، وهذه الأسئلة لا تتغير سواء كنا نعيش في حرب أو سلام، حيث ان موضوع الفلسفة هو القيم ونحن بحاجة ماسة اليوم الى الحديث عن القيم وتعزيز التعددية والحوار مع الآخرين.
وكانت قد بدأت السفيرة محاضرتها في الحديث عن أهمية الفلسفة كونها تتناول موضوعات القيم والحق والحب والسعادة والعلاقة مع الله وحقوق الانسان، مؤكدة على أن هذه القيم ستبقى موجودة في كل الثقافات، وأنه بدون الفلسفة لا يمكن إحداث أي تطور فكري.
كما تناولت دور ابن عربي كنموذج للإنسان الكامل الذي كان يستفيد من الثقافات الاخرى، هو وآخرون من الفلاسفة الذين أثروا الثقافة الانسانية ونقلوا عنها وإليها الكثير من الأفكار.
ويأتي هذا اللقاء ضمن الاحتفال باليوم العالمي للحفاظ على اللغة العربية وفي سياق حرص معهد الإعلام الأردني على توفير منصة للحوار بين طلبته وعدد من الشخصيات السياسية والاجتماعية والثقافية والإعلامية، وسعيا منه لتبادل الأفكار والحوارات المفتوحة.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش