الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الريال يسعى الى فوزه الـ (18) على التوالي تشيلسي يواجه نيوكاسل والسيتي يصطدم بايفرتون

تم نشره في السبت 6 كانون الأول / ديسمبر 2014. 02:00 مـساءً

مدن - يتطلع ريال مدريد الى الاستمرار في بدايته الرائعة وتحقيق فوزه الثامن عشر على التوالي هذا الموسم في مختلف المسابقات عندما يستضيف سلتا فيغو اليوم في المرحلة الرابعة عشرة من الدوري الاسباني لكرة القدم.
وحقق ريال مدريد افضل بداية في تاريخه حيث رفع عدد انتصاراته المتتالية الى 16 في مختلف المسابقات بعد فوزه على مضيفه ملقة 2-1 في الجولة الماضية، ثم سحق كورنيا المتواضع 5-صفر في مسابقة الكأس وعزز رقمه الى 17 انتصارا متتاليا.
وستكون الفرصة متاحة لبطل اوروبا بمعادلة رقم غريمه برشلونة الذي حقق 18 انتصارات متتاليا في موسم 2005-2006.
وسجل الفريق الملكي 64 هدفا في سلسلته ولم تهتز شباكه سوى 9 مرات، لكنه يدرك صعوبة الموقف امام سلتا فيغو الذي عاد بنقاط الفوز من ارض برشلونة 1-صفر في نهاية تشرين الاول وعادل اتلتيكو مدريد حامل اللقب في عقر داره 2-2 في ايلول، وذلك برغم تعرضه لخسارتين على التوالي امام رايو فايكانو 1-صفر وايبار الصاعد 1-صفر.

وسجل الكولومبي خاميس رودريغيز المنتقل من موناكو الفرنسي في صفقة خيالية مرتين في شباك كورنيا، ليصبح اللاعب الوحيد من الفريق الابيض يسجل في اربع مسابقات هذا الموسم.
وقال المدرب الايطالي كارلو انشيلوتي عن لاعب وسطه الجديد: "يظهر نوعيته وسلوكا رائعا في هذه الفترة. نحن سعداء معه وسيتحسن بالطبع".
وتابع مدرب ميلان الايطالي وتشلسي الانكليزي وباريس سان جرمان الفرنسي السابق: "تعجبني طباعه حقا لانه متواضع وهذا مهم. ان تحصل على لاعب متواضع بهذه النوعية هو مكون رائع للفريق".
واراح انشيلوتي نجمه الاول البرتغالي كريستيانو رونالدو في مباراة الثلاثاء، لكن افضل لاعب في العالم سيعود راغبا في تعزيز صدارته لترتيب الهدافين بعدما دك 20 هدفا في 12 مباراة.
وستكون الفرصة متاحة ايضا لظهور جزئي للمهاجم الشاب خيسي رودريغيز الذي عاد منتصف الاسبوع بعد غياب 9 اشهر بسبب الاصابة، فيما يتوقع ان يكون لاعب الوسط الالماني سامي خضيرة جاهزا بعد تعرضه لارتجاج قوي بالمخ.
ويتصدر ريال مدريد الترتيب بعد تحقيقه 10 انتصارات متتالية في الدوري (11 فوزا من 13 مباراة)، بفارق نقطتين عن برشلونة الذي يستضيف اسبانيول الاحد في دربي كاتالونيا.
واستعد برشلونة للقاء بفوز على هويسكا المتواضع 4-صفر الاربعاء في الكأس في مباراة شهدت عودة لاعب وسطه الدولي اندريس اينيستا الغائب منذ تشرين الاول تاريخ الخسارة المؤلمة في الكلاسيكو امام ريال 3-1، فسجل هدفه الاول في ثمانية اشهر من تسديدة بعيدة ذكية.
وقال اينيستا بعد الفوز: "ليس سهلا ابدا ان تعود بعد تلك الفترة الطويلة، لكني شعرت بالارتياح وهذا هو الاهم. كنت قادرا على اللعب من دون الشعور باي الم وهذا ما هدأني قليلا".
وسيعود الى تشكيلة المدرب لويس انريكي النجمان الارجنتيني ليونيل ميسي والبرازيلي نيمار بالاضافة الى الاوروغوياني لويس سواريز وجوردي البا وسيرجيو بوسكيتس صاحب الهدف القاتل في المباراة الاخيرة امام فالنسيا (1-صفر)، كما يتوقع ان يبدأ التشيلي كلاوديو برافو المباراة في مركز حراسة المرمى.
وسيكون بمقدور اتلتيكو مدريد اعتلاء الوصافة موقتا عندما يفتتح المرحلة السبت على ارض التشي وصيف القاع والذي لم يفز سوى مرتين في 13 مواجهة.
ويبتعد فريق المدرب الارجنتيني دييغو سيميوني بفارق نقطتين عن برشلونة، ويخوض اللقاء بعد فوزين على ملقة وديبورتيفو.
وعانى اتلتيكو مدريد في مباراة هوسبيتاليت في الكأس قبل ان يدفع سيميوني بالمهاجم الفرنسي انطوان غريزمان ويحقق فوزا مقنعا 3-صفر قبل مباراة الاياب.
ويخوض المدرب الاسكتلندي ديفيد مويز، مدرب ايفرتون ومانشستر يونايتد الانكليزيين السابق، اول استحقاق جدي له مع ريال سوسييداد عندما يحل على فياريال الاحد.
ويتوق فالنسيا الخامس الى النقاط عندما يحل على غرناطة بعد حصده نقطة يتيمة في اخر ثلاث مباريات، فيما يسافر اشبيلية الرابع ليحل على رايو فايكانو العاشر.
وفي باقي المباريات، يلعب السبت اتلتيك بلباو مع قرطبة، وديبورتيفو لاكورونيا مع ملقة، والاثنين ايبار مع الميريا، وليفانتي مع خيتافي.
تشلسي وسيتي يتطلعان إلى ثلاث نقاط أخرى
يسعى كل من تشلسي المتصدر وملاحقه مانشستر سيتي حامل اللقب الى اضافة ثلاث نقاط جديدة الى رصيده عندما يفتتح الاول المرحلة الخامسة عشرة من الدوري الانكليزي لكرة القدم اليوم خارج قواعده بمواجه نيوكاسل يونايتد، فيما يلعب الثاني على ارضه ضد ايفرتون في مواجهة صعبة.
على ملعب "ساينت جيمس بارك"، يسعى تشلسي الى تحطيم رقمه القياسي الشخصي من حيث عدد المباريات المتتالية دون هزيمة في جميع المسابقات من خلال رفعها الى 24 مباراة والمحافظة بالتالي اقله على فارق النقاط الست الذي يفصله عن سيتي.
وكان تشلسي استعاد توازنه الاربعاء وحسم الدربي اللندني في صالحه عندما تغلب على جاره توتنهام 3-صفر، وذلك بعدما اكتفى في المرحلة التي سبقتها بالتعادل السلبي مع سندرلاند، ما سمح لسيتي بتقليص الفارق الذي يفصله عن فريق المدرب  البرتغالي جوزيه مورينيو الى 6 نقاط.
وسيستعيد تشلسي الذي يخوض مباراة هامشية الاربعاء المقبل على ارضه ضد سبورتينغ لشبونة في الجولة السادسة الاخيرة من دور المجموعات في مسابقة دوري ابطال اوروبا بعد ان ضمن تأهله الى الدور الثاني وصدارة مجموعته، خدمات هدافه الاسباني دييغو كوستا الذي غاب عنه في مباراة توتنهام بسبب الايقاف الا ان ذلك لم يؤثر كثيرا على فريق مورينيو الذي دك شباك جاره بثلاثية نظيفة تناوب على تسجيلها البلجيكي ادين هازار والعاجي ديدييه دروغبا والفرنسي لويك ريمي.
"نحن نعلم انه باستطاعتنا التسجيل في اي لحظة"، هذا ما قاله ريمي الذي دخل بدلا من دروغبا في الشوط الثاني وسجل هدف فريقه الثالث.
وتابع المهاجم الفرنسي الذي دافع عن الوان نيوكاسل الموسم الماضي على سبيل الاعارة من نيوكاسل يونايتد: "الفريق قوي حقا وهذا ما يخلق الفارق بيننا وبين الفرق الاخرى. سنحاول مواصلة مشوارنا والمحافظة على الفارق الذي يفصلنا عن اقرب ملاحقينا".
ولن تكون مهمة تشلسي سهلة امام نيوكاسل الذي لم يخسر على ارضه سوى مرة واحدة هذا الموسم وكانت في المرحلة الافتتاحية امام مانشستر سيتي، كما ان فريق المدرب الن باردو القادم من مباراتين دون فوز (هزيمة وتعادل) بعد سلسلة من خمسة انتصارات متتالية، خرج فائزا من المباراتين الاخيرتين اللتين خاضهما على ارضه ضد ضيفه اللندني (3-2 و2-صفر).
ومن جهته يسعى سيتي الى مواصلة انتفاضته وتحقيق فوزه الرابع على التوالي والخامس في مبارياته الست الاخيرة حين يحل ضيفا على ايفرتون في مباراة صعبة ستشكل تحضيرا لرجال المدرب التشيلي مانويل بيليغريني من اجل مواجهتهم المصيرية الاربعاء المقبل في العاصمة الايطالية ضد روما في الجولة الاخيرة من الدور الاول لمسابقة دوري ابطال اوروبا.
وبعد بداية موسم صعبة، يبدو ان حامل اللقب استعاد المستوى الذي كان عليه الموسم الماضي وقد اظهر ذلك في الدوري ودوري ابطال اوروبا حيث انعش اماله ببلوغ الدور الثاني بعد فوزه في الجولة الخامسة على بايرن ميونيخ الالماني 3-2.
وقد اعتبر لاعب وسط سيتي المونتينيغري ستيفان يوفيتيتش بان الفوز على بايرن قد يكون نقطة التحول في موسم فريقه، مضيفا "بصراحة، لم نلعب بشكل جيد في دوري ابطال اوروبا هذا الموسم لكن المباراة ضد بايرن ساعدتنا كثيرا. نحن الان في فترة جيدة جدا لكن يجب علينا مواصلة مشوارنا على هذا النحو خصوصا اننا نلعب مباراة كل ثلاثة ايام وهذه المسألة قد تغير الوضع".
ومن المؤكد ان مهمة سيتي لن تكون سهلة في ضيافة ايفرتون الساعي الى استعادة توازنه بعد هزيمة وتعادل في المرحلتين السابقتين اثر سلسلة من 5 مباريات دون خسارة.
وتتجه الانظار الاثنين الى ملعب "سانت ماريز ستاديوم" الذي يحتضن مباراة قوية بين ساوثمبتون وضيفه مانشستر يونايتد حيث يسعى الاول الى الاحتفاظ بالمركز الثالث فيما يهدف الثاني الى انتزاعه منه.
ويمر الفريقان بمرحلة متناقضة، اذ يسعى يونايتد الى مواصلة صحوته وتحقيق فوزه الخامس على التوالي، فيما يأمل ساوثمبتون ان يستعيد توازنه بعد ان فشل في تحقيق الفوز خلال المراحل الثلاث السابقة حيث تعادل مع استون فيلا (1-1) وخسر على ارضه امام مانشستر سيتي (صفر-3) ثم بعيدا عن ملعبه امام ارسنال (صفر-1).
واظهر ساوثمبتون مجددا ان ليس باستطاعته مقارعة الكبار اذ خرج خاسرا من مبارياته "الكبيرة" الاربع لهذا الموسم، والاولى كانت في المرحلة الافتتاحية امام ليفربول (1-2) والثانية في المرحلة السابعة امام توتنهام (صفر-1) ثم امام سيتي وارسنال وهو يواجه احتمال السقوط امام يونايتد في مواجهة مميزة لمدربي الفريقين اذ تجمع الهولندي لويس فان غال بمواطنه رونالد كومان.
وسيكون فوز يونايتد على ساوثمبتون مهما اذ سيجعله يعود نسبيا الى دائرة المنافسة بعد ان قدم بداية كارثية لموسمه الاول مع فان غال، وذلك لان فريق "الشياطين الحمر" يتخلف حاليا بفارق 11 نقطة عن الصدارة ومع الوصول الى زحمة مباريات الاعياد قد تنقلب الامور رأسا على عقب ايجابيا او سلبيا بالنسبة ليونايتد الذي سيتواجه في المرحلة المقبلة مع غريمه الازلي ليفربول قبل ان يواجه استون فيلا ونيوكاسل وتوتنهام في المراحل المتبقية من 2014.
وعلى "ستاد بريتانيا"، يأمل ارسنال تحقيق فوزه الثالث على التوالي والدخول مجددا من منطقة دوري ابطال اوروبا التي يتخلف عنها بفارق نقطتين فقط، وذلك من خلال الفوز على مضيفه ستوك سيتي اليوم ايضا.
اما بالنسبة للعملاق الاخر ليفربول، فيدخل فريق المدرب الايرلندي الشمالي برندن رودجرز وهو يفكر بالثلاثاء المقبل ومباراته مع ضيفه بازل السويسري في الجولة الاخيرة من دور المجموعات لمسابقة دوري ابطال اوروبا، حيث سيكون مطالبا بالفوز على ضيفه لكي يلحق بريال مدريد الاسباني حامل الى الدور الثاني.
وقد استعاد فريق "الحمر" شيئا من المستوى الذي سمح له بان ينافس على لقب الدوري الممتاز الموسم الماضي حتى الثانية الاخيرة، وذلك من خلال تحقيقه فوزين على التوالي ما سمح له في ان يقترب مجددا من منطقة دوري ابطال اوروبا كونه يتخلف حاليا بفارق 5 نقاط عن مانشستر يونايتد الرابع.
وفي المباريات الاخرى، يلعب اليوم  توتنهام هوتسبر مع جاره كريستال بالاسن وهال سيتي مع وست بروميتش البيون، وكوينز بارك رينجرز مع بيرنلي، على ان يلتقي يوم غد الاحد وست هام يونايتد مع سوانسي سيتي، واستون فيلا مع ليستر سيتي.  (أ ف ب).

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش