الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

فـوز الرجـوب بالمقعـد النيابــي الشـاغـــر فـــــي ثـانـيـة إربـــد

تم نشره في الأحد 30 تشرين الثاني / نوفمبر 2014. 02:00 مـساءً

عمان،اربد - الدستور - نيفين عبدالهادي وصهيب التل
أعلن رئيس لجنة الانتخابات التكميلية الفرعية للدائرة الثانية في محافظة اربد/ لواء بني عبيد الدكتور فواز التميمي فوز المرشح الدكتور محسن عواد الرجوب بالمقعد الشاغر للواء وحصل على 5165 صوتا، علما بان النتيجة أولية وستعلن النتيجة النهائية الرسمية في مؤتمر صحفي اليوم. وكانت الهيئة المستقلة للانتخاب أعلنت في بيان صدر عنها مساء أمس أن عملية فرز الأصوات بدأت فور الانتهاء من عملية الاقتراع في نفس مراكز الاقتراع، من قبل لجان الفرز المخصصة بحضور مندوبي المرشحين والمراقبين المحليين والدوليين والاعلاميين المعتمدين،حيث اقفلت مراكز الاقتراع للانتخابات الفرعية للدائرة الثانية في محافظة إربد الساعة السابعة من مساء أمس كما هو مقرر لها دون تمديد مع السماح للمتواجدين داخل غرف الاقتراع بممارسة حقهم في الاقتراع، وبدأت عملية فرز الأصوات فور الانتهاء من عملية الاقتراع في نفس مراكز الاقتراع، من قبل لجان الفرز المخصصة بحضور مندوبي المرشحين والمراقبين المحليين والدوليين والاعلاميين المعتمدين. وقد بلغت النسبة النهائية للاقتراع كما جاء في بيان للهيئة المستقلة للانتخاب 37.32٪،حيث ادلى 18224 ناخبا باصواتهم من اصل العدد الكلي البالغ 48832. وبلغ عدد الذكور المقترعين 10454 وبنسبة 45.33٪ والاناث 7730 وبنسبة 30.15٪.

وجاءت اعداد المقترعين في مراكز الاقتراع كالتالي:
النعيمة: 2879 منهم 1263 اناث،كتم 1187 منهم 537 اناث،مخيم الشهيد 3519 منهم 1554 اناث،الحصن 3207 منهم 1241 اناث،الصريح 5286 منهم 2960اناث وايدون 2137 منهم 299 اناث.
وكانت مراكز الاقتراع والفرز للانتخابات الفرعية للدائرة الفرعية الثانية في محافظة اربد بدأت في تمام الساعة السابعة من صباح امس باستقبال الناخبين.
وفتحت جميع مراكز الاقتراع أبوابها في الموعد المحدد بحضور جميع أعضاء لجان الاقتراع والفرز. وتعزيزا لمبدأ الشفافية والنزاهة وزيادة في مستوى الثقة بالعملية الانتخابية التزم رؤساء اللجان في جميع صناديق الاقتراع بدعوة الحاضرين من المرشحين أو مندوبيهم والمراقبين المحليين والدوليين والإعلاميين المعتمدين المُصرح لهم بالدخول لغرف الاقتراع للاطلاع على خلو صناديق الاقتراع وإقفالها، وتم تنظيم محاضر خلو الصناديق واقفالها وبدء الاقتراع موقعاً من رؤساء اللجان وأعضائها وممن يرغب من المرشحين أو مندوبيهم الحاضرين.
وكشفت الهيئة المستقلة للانتخاب ان اول عملية اقتراع تمت في تمام الساعة السابعة ودقيقتين في مدرسة الصريح الثانوية للبنات في صندوق رقم (60) للاناث وفي مدرسة ايدون الاساسية للبنين الساعة السابعة واربع دقائق في صندوق رقم (17) للذكور.
واكدت الهيئة نجاح بدء العمل في نظام الربط الالكتروني في كافة مراكز الاقتراع والفرز بعد ان قام مدخلو البيانات بالتأكد من عملية الربط والتدقيق الالكتروني على حالة النظام وارسال اولى البيانات بنجاح.
وفيما تواصلت العملية الانتخابية بصورة طبيعية على مدار الساعة ليوم امس بدأت مراكز الاقتراع تشهد اقبالا متزايداً مع بدء ساعات الظهيرة.
وذكر بيان صدر امس عن الهيئة المستقلة للانتخاب حصلت «الدستور» على نسخة منه أن الاجهزه الميدانية للهيئة تتابع سير العملية الانتخابية بصورة منتظمة وبمشاركة المراقبين المحليين والدوليين الذين تم اعتمادهم، مؤكدة انه لم تحصل مخالفات من شأنها الاخلال بسير العملية الانتخابية.
وقال البيان الذي صدر تعقيبا على بيان «لراصد» أن الربط الالكتروني لجميع مراكز الاقتراع يعمل وفق المطلوب، وأن عملية الربط الالكتروني توقفت في ثلاث مدارس لمدة 15 دقيقة، وهي مدارس النعيمة الثانوية للبنات ومدرسة كتم الشاملة الثانوية للبنات ومدرسة ميسلون الاساسية للبنات، وذلك لضعف إشارة الإنترنت؛ حيث استخدمت الهيئة فيها الحلول البديلة بالرسائل النصية بدلا من الانترنت والتي كانت قد اعدتها لغايات مواجهة أي عطل في الربط الالكتروني، ودون أن يؤثر ذلك على سير العملية الانتخابية، حيث تم استخدام (272) رسالة نصية قصيرة لحين اصلاح العطل، وقد تمكن الناخبون من ممارسة حقهم الانتخابي دون تأخير أو إعاقة، وأن العطل قد تم إصلاحه وأن الأمور سارت وفق الشكل المطلوب.
وأكدت الهيئة أنها تتابع الملاحظات الصادرة عن الجهات الرقابية على الانتخابات الفرعية، وخصوصا في التزام كافة مراكز الاقتراع بتوحيد الإجراءات وفق التشريعات الناظمة، وأكدت أنه لم يحدث تجاوزات في عمل اللجان تؤثر على سير العملية الانتخابية، أو التأثير على سرية الاقتراع وحق الناخب في ممارسة حقه الانتخابي بحرية.
وتعاملت الهيئة وفق ذات البيان مع بعض الحالات التي تتمثل بشكوى من بعض المواطنين من عدم وجود بطاقات انتخابية لهم، وبعد التدقيق تبين للهيئة أنهم غير مسجلين في جداول الناخبين النهائية للانتخابات النيابية العامة والتي جرت في عام 2013، حيث وردت (19) شكوى لمركز الاتصال وتم ابلاغهم بذلك.
ورصدت الهيئة منذ ساعات الصباح بعض المخالفات في الدعاية الانتخابية، حيث قامت بإبلاغ الجهات الرسمية المعنية بإزالتها، وتم إزالة أغلبها وإرسال تقارير للهيئة بذلك.
وأكدت الهيئة أنها أجرت كشفا حسيا لكافة مراكز الاقتراع والفرز، وبمشاركة الجهات الرقابية والمجلس الأعلى لذوي الاعاقة للتركيز على جاهزية مراكز الاقتراع لاستقبال ذوي الاعاقة، وأنها قد أجرت تعديلات من شأنها التخفيف على ذوي الاعاقة وتسهيل مهمة اقتراعهم وذلك ضمن الامكانات حيث تم تجهيز (58) غرفة اقتراع تتناسب وحالاتهم، و(22) قاعة بالطوابق الاولى لعدم صلاحية الغرف الارضية كغرف اقتراع لأسباب تتعلق بعدم توفر غرف صفية في هذه الطوابق أو ضعف اشارة الربط الالكتروني فيها.
وبينت «المستقلة للانتخاب» أنها تابعت باهتمام ما يصدر عن الجهات الرقابية المشاركة في الانتخابات الفرعية في الدائرة الثانية لمحافظة اربد، والتي تجد فيها الهيئة ملاحظات هامة تسهم في تجويد العملية الانتخابية ومتابعة أي خطأ أولاً بأول؛ وأن العملية الانتخابية سارت بشكل طبيعي وأن ما تم رصده هو مجرد أخطاء محدودة لا تؤثر على جودة العملية الانتخابية.
في ذات الشأن، تعقد الهيئة المستقلة للانتخاب صباح اليوم مؤتمرا صحفيا للاعلان رسميا عن نتائج الانتخابات الفرعية للدائرة الثانية في محافظة اربد، يحضره رئيس الهيئة ومجلس المفوضين ومدراء دوائر الهيئة كافة، كما سيتم طرح كافة تفاصيل يوم الانتخاب.
وضبطت احدى الناخبات في احد مراكز الاقتراع تنتحل شخصية مواطنة اخرى وتم القاء القبض عليها من قبل الاجهزة المختصة تمهيدا لاتخاذ الاجراءات القانونية اللازمة بحقها.
 وقال رئيس لجنة الانتخابات التكميلية الفرعية للدائرة الثانية في محافظة اربد لواء بني عبيد مدير التربية والتعليم في اللواء الدكتور فواز التميمي ان الهيئة المستقلة للانتخاب أنهت كافة الاستعدادات والتجهيزات المتعلقة بإجراء الانتخابات الفرعية لدائرة اربد الثانية /لواء بني عبيد التي جرت امس السبت لملء المقعد النيابي الشاغر عن الدائرة.
وأضاف انه تم توفير الحماية الأمنية اللازمة لجميع قاعات الاقتراع، إضافة الى توفير مولدات كهرباء احتياطية لمراكز.
كما لوحظ ان العنصر النسائي منذ ساعات الصباح كان الأغلب في صناديق الاقتراع في ظل تراجع ملحوظ لأعداد الرجال.
وشهدت مراكز اقتراع السيدات اقبالا لافتا منذ الصباح بالرغم من غياب المرأة ضمن قائمة أسماء المرشحين وخصوصا في مناطق النعيمة والصريح والحصن ومخيم الشهيد التي لها مرشحون لملء المقعد الشاغر في منطقة إربد الثانية.
وخلال جولة على مراكز الاقتراع فان العملية الانتخابية تمت بكل يسر وسهولة وفق إجراءات أمنية وإدارية.
وقالت مندوبة احد المرشحين ان عددا من المرشحين بنوا آمالاً في الفوز على مشاركة المرأة في الاقتراع، مشيرة الى عزوفها عن الترشح للانتخابات لضعف فرص الفوز ومنافسة المرشحين.
لقطات
- لم تلاحظ أية مخالفات تمس جوهر العملية الانتخابية وتمحورت الشكايات حول وجود أسماء الناخبين في الكشوفات في حين لا توجد لهم بطاقات انتخابية ووجود خيم انتخابية دعائية لعدد من المرشحين أمام بعض مراكز الاقتراع وتم معالجة مثل هذه القضايا على الفور.
- لوحظ تواجد امني مكثف في محيط مراكز الاقتراع وقدم رجال الأمن ومجنداته الخدمات لمن يطلبها من المواطنين بكل كياسة واحترام.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش