الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

40 قتيلا بمعارك بين قوات النظام والمعارضة جنوب سوريا

تم نشره في السبت 8 تشرين الثاني / نوفمبر 2014. 02:00 مـساءً

 بيروت -  قتل اربعون مقاتلا على الاقل في اشتباكات بين مسلحين موالين للنظام في سوريا ومقاتلين معارضين بينهم جبهة النصرة في جنوب سوريا على مقربة من الحدود اللبنانية.
المرصد السوري لحقوق الانسان  في بريد الكتروني «قتل ما لا يقل عن 26 من عناصر قوات الدفاع الوطني الموالية للنظام خلال هجوم نفذته جبهة النصرة (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) وكتائب اسلامية، على منطقة بيت تيما (جنوب) الخميس . كما أسفرت الاشتباكات عن مقتل ما لا يقل عن 14 مقاتلاً من النصرة والكتائب».
وتقع بيت تيما ذات الغالبية الدرزية الى جنوب غرب دمشق على مقربة من جبل الشيخ الواقع على الحدود اللبنانية السورية. وهي تحت سيطرة قوات النظام وتشهد منذ اكثر من سنة معارك شبه يومية. الا ان معارك اوقعت حصيلة القتلى الاكبر في يوم واحد، بحسب المرصد الذي يستند الى شبكة واسعة من المندوبين في مناطق مختلفة في سوريا.
وتنتمي غالبية عناصر قوات الدفاع الوطني الذين شاركوا في معارك الخميس الى الطائفة الدرزية. ويحسب الدروز اجمالا، كما سائر الاقليات في سوريا، على النظام، وان كانوا حاولوا البقاء على الحياد في النزاع العسكري المستمر منذ حوالى اربع سنوات.
وافاد مصدر امني لبناني في منطقة شبعا المتاخمة للحدود ان مقاتلي المعارضة حاولوا نقل 11 جريحا منهم الى الجانب اللبناني عبر طريق وعر غير شرعي، الا ان الجيش اللبناني منعهم من الدخول واجبرهم على عودة ادراجهم.
واتخذت السلطات اللبنانية في تشرين الاول قرارا باغلاق حدودها امام اللاجئين السوريين، باستثناء الحالات الانسانية القصوى.
في الوقت نفسه، شدد الجيش اللبناني اجراءاته على الحدود مع سوريا بسبب المواجهات المتكررة التي تحصل بينه وبين مجموعات سنية مسلحة لبنانية وسورية في مناطق في شمال البلاد وشرقها. (ا ف ب).

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش