الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

عجلون: انتشار عشوائي لنتافات الدواجن دون رقابة صحية

تم نشره في الثلاثاء 21 تشرين الأول / أكتوبر 2014. 03:00 مـساءً

عجلون - الدستور - علي القضاة
طالب العديد من المواطنين المسؤولين في بلدية عجلون الكبرى بوضع حد لظاهرة البيوت المهجورة في المدينة ونتافات الدواجن والتي أصبحت تشكل مكاره صحية ومأوى للخارجين على القانون وذوي الأسبقيات  وتضر بالبيئة والسلامة العامة .
  واشار المواطنون  الى إنهم تلقوا وعودا متكررة من المسؤولين بوضع حد لظاهرة  البيوت المهجورة  واثارها السلبية  ولكن دون جدوى، وكان المسؤولون في كل مرة يسارعون للتأكيد لهم بان هذه القضية ستأخذ اهتمامهم وإيجاد الحلول المناسبة.
 وأكدوا أن هذه القضية ما زالت عالقة دون حل وبدأت بالتفاقم مشكلة تهديدا حقيقيا لسلامتهم وسلامة أطفالهم، مشيرين الى أن هذه القضية طالما أكد المسؤولون في البلدية أن حلها سيتم خلال أيام.

 وطالب المواطنون رائد الصمادي وكمال مخلوف و فراس الصباغ بلدية عجلون بالحد من ظاهرة الانتشار العشوائي لنتافات الدواجن بين الأحياء السكنية وما ينجم عنها من روائح ومخلفات تضر بالبيئة والسلامة العامة.
 ويشكو السكان في عجلون من انتشار نتافات الدواجن في ظل عدم وجود مسلخ نموذجي يفي باحتياجات القصابين ويحافظ على السلامة والصحة العامة. وينتشر في المحافظة حوالي90 نتافة للدواجن منها في عجلون 25 نتافة دواجن وفق احصائيات مديرية صحة المحافظة  والبلدية بحيث تتوزع في مناطق عجلون وعين جنا وكفرنجة وعنجرة وعبين وصخرة وعرجان وراسون وباعون وحلاوة والهاشمية والوهادنة ، إضافة إلى مسلخين في عجلون وكفرنجة تعانيان أوضاعا سيئة .
 وطالب المواطنون بإنشاء مسلخ للدواجن يخدم جميع مناطق المحافظة ، مشيرين الى أن المشكلة تتفاقم بسبب عدم التزام العاملين في تلك النتافات بشروط الصحة والسلامة العامة خصوصا وأنهم في الغالب من العمال الوافدين ، لافتين إلى أن طريقة التعامل مع مخلفات هذه المحال تجري بطرق غير سليمة بحيث يتم في الغالب التخلص منها في الحاويات المكشوفة بين الأحياء ما يؤدي إلى انتشار الذباب والبعوض والقوارض وانبعاث الروائح الكريهة.
 وبين محمد الصمادي أن وضع المسلخين في عجلون وكفرنجة غير مرض وتنقصهما خدمات أفضل بكثير مما عليه الآن كالاهتمام بقضايا السلامة العامة والحفاظ على البيئة وتوفير سيارة مبردة لنقل الذبائح بدلا من نقلها بالبكبات المكشوفة ، مشيرا إلى أنهما يسببان فيضانا في المجاري.
 وقال مدير إدارة مياه عجلون المهندس عيد ابو عابد ان من أسباب فيضان مجاري الصرف الصحي قيام بعض القصابين والعاملين بنتافات الدواجن بإلقاء مخلفات الذبائح والدواجن فيها ما تسبب بفيضانها في عدة مواقع.
واقر رئيس بلدية كفرنجة الجديدة فوزات فريحات بان وضع المسلخ في كفرنجة غير صحي لوقوعه بين الأحياء السكنية ، مشيرا إلى أن البلدية قامت ولمرات عديدة بإجراء أعمال الصيانة له بعد أن أغلق عدة مرات نظرا لظروفه غير الصحية ، كما أن البلدية وبالتعاون مع مجلس الخدمات المشتركة قامت بتعيين طبيب بيطري لخدمة مسلخي كفرنجة وعجلون مشيرا الى أن البلدية وفرت قطعة ارض لإنشاء مسلخ عليها في حال توفر الدعم المالي لإنشائه من وزارة البلديات أو وزارة التخطيط والتعاون الدولي.
واكد مدير صحة محافظة عجلون الدكتور عبد الرحمن طبيشلت بضرورة وأهمية الإسراع بإنشاء مسلخ حديث بعيدا عن المناطق السكنية لضرورته الصحية والبيئية للسكان والمنطقة.
ولفت طبيشات إلى أن المديرية ما زالت ترصد العديد من المخالفات حيث تتابع كوادر الصحة تلك المحال بزيارات مفاجئة تحرر خلالها المخالفات للمحال التي لا تنطبق عليها شروط الصحة العامة ، خصوصا نظافة المحلات واستخدام المعقمات. وأوضح أن عشوائية المحال الحرفية والنتافات قد يتسبب بانتشار أمراض الجهاز التنفسي ويشكل بيئة ملائمة لتكاثر الفيروسات والجراثيم ويهدد سلامة البيئة.
 واشار مدير منطقتي عجلون وعين جنا معن القضاة  الى إن بعض هذه البيوت أصبح ملكَ أعدادٍ كبيرة من المواطنين بسبب الإرث الذي آل لهم وان بعضهم لم يصل الى حل توافقي لغايات الاستثمار أو البيع أو التصرف، لافتا الى أن القوانين تحول دون قيام البلدية بإزالة هذه المباني دون انذار اصحابها وما تسببه من اثار سلبية على المجتمع والسلامة العامة لافتا الى ان البلدية ستقوم بمخاطبة الحاكمية الإدارية حول هذه البيوت بعد أن تم حصرها وتحديد مواقعها لإجبار ملاكها على إغلاقها على نفقتهم، مؤكدا استعداد البلدية لإغلاق مداخل ومخارج هذه المباني على نفقتها وتكبيد ملاكها نفقات إغلاقها والفوائد القانونية المترتبة عن ذلك في حال إيجاد آلية قانونية تبيح للبلدية القيام بذلك مشيرا الى أهمية تضافر كافة الجهود لحل هذه المشكلة المقلقة للمواطنين والمسؤولين.
 وفيما يتعلق بنتافات الدواجن اوضح انه تم في وقت سابق اغلاق 6 محال نتافات دواجن تقع في محيط مسجد عجلون الكبير نظرا لاضرارها على المسجد لافتا الى انه لن يتم ترخيص اي محل يسبب خللا وضررا على البيئة مشيرا الى ان الحل الامثل يكون بانشاء مسلخين للذبيحات والدواجن للتخلص من الاثار السلبية التي تؤثر على البيئة والسلامة العامة.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش