الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الكلالدة اعتماد النتائج الأولية لانتخابات بدو الوسط ولا إعادة

تم نشره في الجمعة 23 أيلول / سبتمبر 2016. 08:00 صباحاً

عمان- الدستور- نيفين عبد الهادي

أعلن رئيس مجلس مفوضي الهيئة المستقلة للانتخاب الدكتور خالد الكلالدة انه تم اعتماد النتائج الأولية لانتخابات دائرة بدو الوسط، وأنه لن يتم اجراء اي اعادة لها، كاشفا أن الصندوق رقم (92) المفقود حتى اللحظة هو خالٍ من أوراق الاقتراع ولا يوجد به أي ورقة اقتراع. وبين الكلالدة خلال مؤتمر صحفي عقده مساء أمس في المركز الاعلامي للانتخابات النيابية 2016 أن «الشبهات» طالت 17 صندوقا في هذه الدائرة، وتم التأكد من صلاحية وعدم تأثر معظمها، فيما شمل «اللغط» أربعة صناديق تحتوي العديد من الأوراق الباطلة والتي تم الغاؤها، ليصبح العدد الكلي للصناديق المعتمدة في الدائرة 135 صندوقا بدلا من 139.



واضاف الكلالدة أنه بامكان المعنيين اللجوء الى القضاء اذا أرادوا، وذلك بعد مرور 15 يوما على اعتماد النتائج بشكل نهائي، مبينا أنه تم التحرز على الصناديق المشار اليها وهي «مصانة وفي مكان أمين وبعيد»، وبالامكان العودة إليها كدليل في المحكمة.

وفيما رفض الكلالدة الدخول بتفاصيل من وراء ما حدث في بدو الوسط، أكد ان التعدي على القانون في دائرة بدو الوسط شمل بعض مراكزها وتم اخراج عشرة صناديق ومن ثم ارجاعها بعد تعرضها للعبث، كما وردت شكاوى بشأن سبعة صناديق أخرى، فتم على الفور تشكيل لجنة متخصصة من كادر الهيئة للتحقق من هذه الشكاوى، وجرى التحفظ على الصناديق مباشرة.

وأشار الكلالدة الى أنه تم تزويد اللجنة بكشوفات البطاقات الشخصية والبيانات الالكترونية وتم اجراء مطابقة بينها ومع ما هو موجود في كل صندوق، موضحا أن اللجنة خلصت الى ان هناك أحد عشر صندوقا لم يمسها أي عيب، بينما وجد أنه تم الزج بعدد من الأوراق داخل الصندوق الثاني عشر، وجرى حصر هذه الأوراق بسرعة كونها لا تحمل توقيع رئيس لجنة الانتخاب، وجرى تصويب وضعها.

وتابع أن عبثا طال اربعة صناديق أخرى، جرى تحطيم اثنين منها، فيما تم الاعتداء على الاثنين الآخرين داخل غرف الاقتراع، ولدى التدقيق وجد أن العديد منها بحالة «مزرية» ومنها ما هو ممزق، كما وجدت أوراق مختومة لكن التواقيع مختلفة ولا تعود لرئيس لجنة الاقتراع، ما يوحي أن الورقة الأصلية تم استبدالها، وهي باطلة من حيث المحتوى والتوقيع الذي تحمله.

وعرض الكلالدة تفاصيل عن الصناديق الأربعة من حيث أرقامها والمراكز التي كانت موجودة فيها وعدد المقترعين وعدد الأوراق، موضحا أن الالغاء تم بسبب «البطلان».

في سياق ذي صلة، أعلن الكلالدة أن مجلس مفوضي الهيئة وفي جلسة عقدت مساء أمس قام باعتماد النتائج التي قدمت له من قبل اللجنة الخاصة كما نص القانون، ولم يحدث أي تغيير على القوائم والأسماء التي أعلن عنها من خلال رئيس اللجنة على مدى اليومين السابقين.

وكشف الكلالدة في سياق حديثه عن خريطة أرقام العملية الانتخابية فيما يخص المترشحين والفائزين منهم، مشيرا إلى أن عدد المقترعات من النساء بلغ نحو 716 ألفا بنسبة 48 % من اجمالي عدد المقترعين، والنسبة من عدد المسجلين 353ر17% والنسبة من عدد المسجلات الاناث 7ر32%.

وبين الكلالدة أنه فاز منهن 20 سيدة، (15) منهن كوتا، و(5) تنافس.    

 في حين بلغ اجمالي عدد المقترعين من الرجال 775.684 بنسبة 51.975 % والنسبة من عدد المسجلين في المملكة 781ر17% .

وفيما يخص عدد المقترعين بحسب الأرقام، بين الكلالدة أن عدد المقترعين  

من سن 17 لثلاثين عاما  وصل الى 532 الفا و157، ومن 31 عاما لاربعين 145 الفا و 25 ومن 41 عاما لخمسين 146 الفا و104 ومن 51 الى ستين عاما 304 الاف و21 ومن هم اكبر من 61 عاما 200 الف و 456 .

وكشف الكلالدة أن عدد أوراق الاقتراع الباطلة بلغ 26 الفا و518 ورقة أي ما نسبته من عدد المقترعين 7ر1 %، وعدد الأوراق البيضاء 18 ألفا و 209، اي ما نسبته 2ر1% من عدد المقترعين.

وعن عدد المترشحات من مجالس سابقة وصل الى 20 ، وعدد الفائزات منهن بلغ 5 وبنسبة 8 % من المترشحات ، ونسبة الفائزات من عدد اعضاء النواب 15% والفائزات من النواب بدون كوتا 12%.

وعن الاحزاب السياسية كشف الكلالدة أن عدد المرشحين الحزبيين 216 فاز منهم 27 لتصل نسبة الفائزين من عدد المترشحين (13%) ونسبة الفائزين من النواب 20%.

وبين الكلالدة أن عدد المترشحين من النواب السابقين بلغ 170 فاز منهم 56.

وعن فترة الطعون والاعتراضات على نتائج الانتخابات بين أنها تبدأ بعد نشر النتائج في الجريدة الرسمية، وأداء النواب اليمين الدستوري في مجلس النواب، مبينا أنها تستمر لمدة 15 يوما.

وأعرب الكلالدة عن شكره وتقديره لكل من أسهم في انجاز الاستحقاق الدستوري الذي يفاخر به الأردنيون، في ظل تحديات صعبة وسط اقليم ملتهب، وخص بالشكر جميع المترشحين سواء من فاز منهم أو من لم يحالفهم التوفيق.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش