الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

نيشيكوري وسيليتش يبلغان النهائي بإقصائهما ديوكوفيتش وفيدرر

تم نشره في الاثنين 8 أيلول / سبتمبر 2014. 03:00 مـساءً

نيويورك - فشل الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف اول عالميا في وقف مغامرة الياباني كي نيشيكوري العاشر الذي حقق انجازا تاريخيا ببلوغه المباراة النهائية لاول مرة في البطولات الاربع الكبرى بفوزه عليه 6-4 و1-6 و7-6 (7-4) و6-3 في نصف نهائي بطولة الولايات المتحدة المفتوحة لكرة المضرب السبت على ملاعب فلاشينغ ميدوز في نيويورك.
واصبح نيشيكوري (24 عاما) اول اسيوي يبلغ النهائي في بطولات الغراند سلام، وسيقابل الكرواتي مارين سيليتش الرابع عشر الذي اقصى السويسري روجيه فيدرر الثاني 6-3 و6-4 و6-4.
وفشل ديوكوفيتش ايضا في بلوغ النهائي في فلاشينغ ميدوز للمرة الخامسة على التوالي والسادسة في مسيرته حيث توج عام 2011 على حساب الاسباني رافايل نادال، فيما خسر نهائي 2007 (امام فيدرر) و2010 (امام نادال) و2012 (امام البريطاني اندي موراي) و2013 (امام نادال).

واخفق ديوكوفيتش (27 عاما) في مواصلة مشواره نحو لقب ثان كبير هذا الموسم في بطولات الغراند سلام بعد ان خسر في نهائي رولان غاروس الفرنسية امام نادال وفاز في ويمبلدون الانكليزية على فيدرر، وفي بلوغ النهائي الخامس عشر في البطولات الكبرى التي توج فيها بسبعة القاب.
وبعد ان تخلص من موراي في ربع النهائي ولم يخسر في مبارياته السابقة في هذه البطولة الا مجموعة واحدة امام البريطاني، باتت فرصة ديوكوفيتش اكبر في بلوغ النهائي وربما احراز اللقب لكنه لم يستغلها ومني بخسارته الثانية امام الياباني بعد الاولى عام 2010 في نصف نهائي دورة بال السويسرية مقابل فوزين في الدور الثاني لبطولة رولان غاروس في 2010 ايضا، والعام الحالي بالانسحاب في نصف نهائي دورة ميامي للماسترز.
وكان نيشيكوري اصبح اول ياباني يخوض نصف نهائي احدى البطولات الكبرى منذ ان حقق ذلك ايشيا كوماغاي عام 1918 في فلاشينغ ميدوز بالذات، وتفوق على مواطنه اليوم وبلغ النهائي.
وخسر ديوكوفيتش ارساله مرتين في المجموعة الاولى فخسرها 4-6 رغم الارهاق الذي يعاني منه منافسه الياباني  بعد ان اضطر لخوض 5 مجموعات في الدورين الرابع وربع النهائي امام الكندي ميلوش راونيتش السابع والسويسري ستانيسلاس فافرينكا الثالث وبطل استراليا المفتوحة.
وضرب اللاعب الياباني بقوة في بداية المباراة وتقدم 2-1 بعد ان كسر ارسال منافسه الصربي لكن رد الاخير جاء سريعا وانتزع شوطا على ارسال نيشيكوري الا ان الاخير ضرب مجددا ليتقدم 4-3 ثم 5-3 قبل ان يحسم المجموعة على ارساله 6-4 في غضون 39 دقيقة.
وفي المجموعة الثانية، انتفض ديوكوفيتش وتقدم 4-1 على منافسه بعد ان كسر ارساله في الشوط الرابع ثم كرر الامر في الشوط السادس ليتقدم 5-1 ثم يحسم المجموعة 6-1 بارسال ساحق في غضون 30 دقيقة.
وفي المجموعة الثالثة، تبادل اللاعبان الفوز كل بارساله ليبقى التعادل سيد الموقف ولعبا شوطا فاصلا تقدم فيه نيشيكوري 4-صفر ثم انهاه في مصلحته 7-4.
وبدأ ديوكوفيتش المجموعة الرابعة بخسارة ارساله وتخلف صفر-2 على ارسال الياباني بعد ان سنحت له الفرصة لرد التحية لمنافسه ففوتها، وحصل كل من اللاعبين على شوط بارساله (3-4) قبل ان يسيطر الياباني ويفرض ايقافه ويفوز بالشوطين الاخيرين كاسرا ارسال الصربي مرة جديدة في الشوط العاشر.
وارتكب ديوكوفيتش كثيرا من الاخطاء المباشرة التي وصل عددها الى 35 خطأ ولم يستطع الاعتماد كالمعتاد على ارساله، فيما كان الياباني الذي يشرف عليه الاميركي مايكل تشانغ الفائز ببطولة رولان غاروس عام 1989، اكثر تركيزا وثقة بالنفس ولم يتأثر بالتعب والحرارة المرتفعة بالقدر الذي اصاب الصربي.
وقال نيشيكوري المنتشي «لا ادري ماذا يحصل.. انه شعور رائع ان تهزم المصنف اول عالميا. كانت الظروف صعبة، بسبب الرطوبة لكني احب خوض المباريات الطويلة».
اما ديوكوفيتش فاقر بان نيشيكوري كان اللاعب الافضل «قدم مستوى رائعا. كان اللاعب الافضل اليوم».
سيليتش العائد بقوة
وفي المباراة الثانية، اقصى الكرواتي سيليتش الغائب عن النسخة الماضية لايقافه بسبب عقوبة منشطات، السويسري فيدرر حامل لقب 17 دورة كبرى.
وضرب سيليتش 13 ارسالا ساحقا و43 كرة ناجحة امام فيدرر (33 عاما) المتوج في نيويورك بين 2004 و2008 والذي كان يطمح ان ان يصبح اكبر فائز في البطولات الكبرى منذ أكثر من 40 عاما.
وقدم سيليتش (25 عاما) المصنف 16 عالميا مستوى جيدا في مشاركته الثانية في نصف نهائي البطولات الكبرى بعد الاولى في استراليا 2010.
ولم يكن فيدرر قادرا على تكرار انجازه في ربع النهائي عندما فلب تأخره بمجموعتين نظيفتين امام الفرنسي غايل مونفيس.
وكسر فيدرر ارسال سيليتش في المجموعة الثالثة وتقدم 2-صفر لكن الكرواتي عادل ثم ساهمت ضرباته اليمينية القوية في انهاء طموح السويسري بالعودة.
واصر فيدرر انه سيتابع اللعب في عام 2015 لكنه لن يصبح مهووسا باحراز لقبه الثامن عشر في البطولات الكبرى «اللقب الثامن عشر ليس مهما في حياتي.. لست بحاجة اليه كي اصبح اكثر سعادة».
وبلغ فيدرر هذه السنة نصف نهائي استراليا، الدور الرابع في رولان غاروس ونهائي ويمبلدون حيث خسر امام ديوكوفيتش، ليخوض بالتالي المباراة النهائية مرة واحدة في اخر 9 محاولات ضمن البطولات الكبرى.
وتابع فيدرر الذي يستعد مع مواطنه ستانيسلاس فافرينكا لخوض نصف نهائي مسابقة كأس ديفيس امام ايطاليا في جينيف الاسبوع المقبل «لقد كانت على غرار مباريات المدرسة القديمة، ضربات سريعة من الطرفين.. لم انجح بالصمود كثيرا امامه كي اخلق شكوكا في رأسه».
وقال سيليتش «لم اكن احلم اللعب بهذه الطريقة.. اعتقد اني قدمت افضل اداء في حياتي».
واصبح سيليتش اول كرواتي يبلغ نهائي البطولات الكبرى منذ مدربه الحالي غوران ايفانيسيفيتش الذي احرز لقب ويمبلدون 2001.
وعن النهائي قال سيليتش «سيكون يوما عاطفيا لنيشيكوري ولي انا.. انا سعيد جدا لبلوغ النهائي».
وسيكون النهائي الاول منذ 2005 يغيب عنه احد الثلاثي ديوكوفيتش، فيدرر او نادال. (أ ف ب) 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش