الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

عدم جواز أخذ أجرة اليوم الذي تغيب فيه الموظف عن العمل

تم نشره في الأحد 24 آب / أغسطس 2014. 03:00 مـساءً

عمان  - أفتت دائرة الافتاء العام اليوم بعدم جواز أخذ الموظف أجرة عن اليوم الذي تغيب فيه عن العمل بدون عذر او مبرر مشروع.
وجاء في الفتوى التي اصدرتها الدائرة ردا على سؤال:
 هل يحل للعامل أو للموظف الامتناع عن عمله، وعدم القيام به، وأخذ أجرة عن اليوم الذي تغيب فيه دون عذر؟، وتلقت (بترا) نسخة منها اليوم:
 ان العامل أو الموظف مؤتمن ويستحق راتباً عن العمل أو التفرغ للعمل والاستعداد له، ولا يَح لُّ له أن يأخذ مالاً في غير عمل، واليوم الذي يتغيب فيه الموظف عن عمله دون عذر أو يمتنع عن أداء عمله بالشكل الأمثل  فإنه يكون آثماً شرعاً، ولا تَح لُّ له أجرته  لأنه قد اكتسبها بوجه غير مشروع.
وأشار الفتوى الى حديث الرسول صلى الله عليه وسلم:
 (إنها ستكون بعدي أثرة وأمور تُنكرونها).
قالوا:
 يا رسول الله، كيف تأمر من أدرك منا ذلك؟ قال:
 (تُؤدُّون الحق الذي عليكم، وتسألون الله الذي لكم) رواه مسلم.
وأضافت الفتوى:
 فإذا لم يقم المسلم بالعمل المطلوب منه لم يكن له حق في الراتب، سواء أكان الموظف أجيراً خاصاً أم عاماً، وتزداد الحرمة إذا كان موظفاً عاماً ويتقاضى راتباً من الدولة  فهو بذلك يكون قد اعتدى على حقوق الآخرين فيما يُقدّ م لهم من خدمات وعلى أموال الأمة كلها، فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
 (إن رجالاً يتخوَّضون في مال الله بغير حق  فلهم النار يوم القيامة) رواه البخاري.
وأوصت دائرة الإفتاء العام الموظفين - أصحاب القلوب الرحيمة والرسالة السامية والأمانة العظيمة - أن يرحموا أبناء الأردن ويقوموا بواجبهم على الوجه الأكمل، ثم يطالبوا بحقوقهم عن طريق الحوار الهادف والمسؤول، وأن يقصدوا بعملهم وجه الله عز وجل، ويتخلَّقوا بالمحاسن التي ورد الشرع بها وحث عليها، والخلال الحميدة التي أمر بها ديننا الحنيف. بترا

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش