الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تحسن معدلات الطلب على مادة حديد التسليح محليا خلافا للأشهر السابقة

تم نشره في الأربعاء 6 آب / أغسطس 2014. 03:00 مـساءً

عمان - الدستور - أنس الخصاونة  
 أخذت معدلات الطلب اليومية على مادة حديد التسليح بالتحسن التدريجي وذلك خلافا لما كانت عليه خلال الاشهر الماضية وذلك بحسب عدد من التجار وموزعي حديد.
وقالوا لـ «الدستور» ان ما ساهم في تحسن معدلات الطلب اليومية الحالية هو الاستقرار الذي شهده سعر مادة حديد التسلح محليا منذ بداية العام الحالي، ونشاط المقاولين والمستثمرين بفتح مشاريع خاصة فترة ما بعد الشهر الفضيل، بالاضافة الى تسهيل اجراءات التراخيص الحكومية لبعض المعاملات الامر الذي انعكس ايجابا بتحسن معدلات الطلب خلال للفترة الحالية.
وتوقعوا ان تشهد الاسابيع المقبلة نشاطا اكبر وزيادة في معدلات السحوبات اليومية بحيث يتسنى للتجار تعويض الخسائر التي اصابتهم في السابق وبما يمكنهم من تامين الالتزامات المالية المترتبة عليهم.
وفي هذا السياق قال جمال المفلح/ تاجر وموزع حديد ان الطلب على الحديد تحسن بشكل واضح فترة ما بعد الشهر الفضيل مقارنة بالاشهر السابقة، الا ان هذا التحسن لم يصل الى مستوياته مقارنة بعام 2011.
وارجع ذلك الى بدء المقاولين والمستثمرين بفتح مشاريع جديدة، بالاضافة الى طرح بعض العطاءات لمشاريع حكومية، والانتهاء من اجراءات التراخيص الحكومية لبعض المعاملات الامر الذي انعكس ايجابا على معدلات الطلب اليومية الحالية.
ولفت الى استقرار اسعار حديد التسلح محليا وانها لم تسجل اي ارتفاعات تذكر منذ بداية العام، حيث يتراوح متوسط سعر طن الحديد حاليا بين 530 - 540 وهذا السعر يشمل وصل المنتج الى كافة المشاريع حول المملكة.
وتوقع ان تشهد الاسابيع المقبلة وما تبقى من العام مزيد من النشاط والطلب في معدلات السحب اليومية، مشيرا ان قرب حلول فصل الشتاء من شانه ان يدفع بشركات الاسكانات والمقاولين الى اتمام انجاز الاعمال والمشاريع المفتوحة بحيث يتسنى لهم بيعها قبل نهاية العام الحالي.
وقال محمد عبابنة/ تاجر حديد ان القطاع بدء بالتعافي بشكل جزئي من حالة الركود التي سجلها في السابق، مشيرا الى ارتفاع معدلات السحب اليومية على مادة حديد التسلح وذلك بخلاف الاشهر السابقة.
واشار ان عودة المغتربين ساهمت في تنشيط المشاريع الخاصة وخصوصا الاسكانات، مشيرا ان فترة ما بين العيدين من شانها زيادة الطلب على كافة مواد البناء وبما ينعكس ايجابا في واقع السوق المحلي.
وشدد على اهمية طرح عطاءات لمشاريع حكومية انشائية لما لها من دور مهم في زيادة معدلات السحوبات اليومية وان لا تقتصر مشاريع الحكومة على صيانة الطرق فقط، مشيرا ان طرح عطاءات جديدة خلال الاشهر المقبلة من شانه ان يحسن وضع السوق وان لم يصل الى مستوياته المطلوبة والى ما كان عليه في الاعوام السابقة.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش