الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

إسرائيـل تـواصـل مذبحـة غـزة على وقع إعلانات مضللة عن «تهدئة»

تم نشره في الثلاثاء 5 آب / أغسطس 2014. 03:00 مـساءً

  عواصم - اعلن اشرف القدرة  المتحدث باسم وزارة الصحة الفلسطينية ان حصيلة ضحايا العدوان الاسرائيلي على قطاع غزة ارتفعت الى 1870 شهيدا بعد انتشال جثث حوالى 27 شهيدا من تحت الانقاض، فيما لا تزال تتكشف حجم المذبحة الصهيونية في قطاع غزة بعد وصول سكان يبحثون عن اقاربهم تحت ركام المنازل المدمرة.
وقال القدرة ان «حصيلة الشهداء منذ بدء الحرب والعدوان حتى الان بلغ 1870 شهيدا غالبيتهم من المدنيين». واوضح ان «20 مواطنا استشهدوا منذ ساعة الفجر الاولى بينهم ثلاثة مواطنين استشهدوا في القصف العدواني على منزل عائلة البكري في مخيم الشاطئ (بعد دخول الهدنة المؤقتة المعلنة من طرف اسرائيل حيز التنفيذ)». وتابع القدرة «من بين شهداء عائلة البكري الطفلة اسيل محمد البكري وعمرها 8 سنوات». واشار الى انه «تم انتشال 27 جثة على الاقل لشهداء حتى الان من تحت انقاض بيوت مدمرة او في الطرقات خصوصا من خان يونس ورفح والشجاعية». وذكر القدرة ان «عمليات البحث عن شهداء ومصابين مستمرة في كافة مناطق القطاع التي تتعرض للقصف الهمجي».
ودخلت التهدئة الانسانية الاحادية الجانب التي اعلنت عنها اسرائيل حيز التنفيذ صباح امس في تمام الساعة العاشرة في معظم مناطق قطاع غزة بينما استشهدت طفلة اسيل البكري واصيب 30 شخصا بجروح في غارة جوية استهدفت منزلها في مخيم الشاطىء بعد دقائق من بدء التهدئة.
وكان من المفترض ان تستمر التهدئة «الانسانية» لمدة سبع ساعات في كل مناطق القطاع باستثناء المنطقة الواقعة شرق مدينة رفح جنوب القطاع.
واعتبر سامي ابو زهري المتحدث باسم حماس في بيان ان «استهداف منزل عائلة البكري غرب غزة مع بدء توقيت التهدئة الاسرائيلية دليل على كذب الاحتلال وان التهدئة المعلنة هي للاستهلاك الاعلاني فقط، وندعو لاستمرار الحيطة والحذر».
من جانبها، اعلنت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الاسلامي ان احد قادتها استشهد في قصف اسرائيلي استهدف منزلا في جباليا بشمال قطاع غزة. وقالت سرايا القدس في بيان  «استشهد قائد سرايا القدس في لواء الشمال دانيال منصور في قصف صهيوني استهدف احد المنازل في جباليا» في شمال القطاع. ولم توضح السرايا هوية صاحب المنزل الذي استشهد فيه احد قادتها او تاريخ تعرضه للقصف الاسرائيلي.
واغارت طائرات الاحتلال خلال الاربعة وعشرين ساعة الماضية على 100 هدف في قطاع غزة وفقا لما ذكرته امس وسائل الاعلام الاسرائيلية.
وبدأ الجيش الاسرائيلي الاحد سحب بعض قواته البرية من قطاع غزة واعادة نشر قوات اخرى بينما اكد المتحدث العسكري الاسرائيلي بيتر ليرنر  ان العملية العسكرية ما زالت جارية.
وتاتي تصريحاته غداة اعطاء الجيش الاسرائيلي اول اشارة الى انه ينهي عملياته في اجزاء من غزة .
في المقابل، واصلت امس فصائل المقاومة الفلسطينية قصف المدن والبلدات الإسرائيلية المحاذية لغلاف غزة بالإضافة إلى قصف التجمعات والحشودات العسكرية المنتشرة على حدود قطاع غزة.
وأعلنت كتائب القسام قصفها الحشودات شرق جحر الديك بثلاثة قذائف هاون 120 ، وقصف الحشودات العسكرية في موقع زيكيم بقذيفتي هاون 120 ، و تقصف كفار عزة بقذيفتي هاون 120 . كما أعلنت سرايا القدس قصفها عسقلان واسدود صواريخ غراد و قصف العين الثالثة بـثمانية صواريخ 107 . بدورها قصفت كتائب الناصر صلاح الدين الجناح العسكري لحركة المقاومة الشعبية  الحشودات العسكرية قرب موقع زيكيم بـأربعة صواريخ 107 ، كم  تمكنت من قصف موقع ناحل عوز العسكري بصاروخي ناصر 3. من جهتها، أعلنت كتائب المجاهدين قصفها أحراش ملكة بثلاثة صواريخ 107 وتستهدف مدرعة عسكرية بقذيفة ار بي جي بشكل مباشر شرق حي الشجاعية وتستهدف موقع أوفيكيم بصاروخي جراد ومجمع أشكول بـثلاثة صواريخ 107.
وفي رد فعل شديد على العدوان الاسرائيلي، قال وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس ان «حق اسرائيل بالامن لا يبرر قتل اطفال او ارتكاب مذبحة بحق مدنيين». واضاف ان الحل السياسي للنزاع الاسرائيلي-الفلسطيني «يجب ان يفرض من قبل المجموعة الدولية «.
والاحد وفي استهداف هو الثالث خلال عشرة ايام، قصفت اسرائيل الاحد مدرسة تابعة للاونروا تأوي مئات النازحين الفلسطينيين مما ادى الى استشهاد عشرة فلسطينيين على الاقل.
بدوره، جدد مرشح الرئاسة التركية، رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان انتقاده اللاذع للعدوان الاسرائيلي. وقال اردوغان في اطار حملته لخوض الانتخابات الرئاسية  التركية « الاهداف التي  تسعى اسرائيل لتحقيقها في غزة هى نفس الاهداف التي حاول هتلر تحقيقها وتتمثل في اقامة جنس  مسيطر. واضاف « انهم سوف يغرقون في الدماء التي سفكوها».
وفيما قالت الولايات المتحدة انها «روعت للقصف المشين لمدرسة تابعة للاونروا في رفح» اعتبر الامين العام للامم المتحدة بان كي مون ان هذا القصف «الذي يشكل انتهاكا فاضحا جديدا للقانون الانساني الدولي ... هو فضيحة من الناحية الاخلاقية وعمل اجرامي». وفي بيان منفصل، اكد كي مون ان الحرب في غزة ينبغي الا تكون ذريعة لتنامي معاداة السامية في اوروبا. وقال بان انه يأسف « «للازدياد الاخير للهجمات المعادية للسامية وخصوصا في اوروبا» على هامش تظاهرات احتجاجا على الهجوم الاسرائيلي على غزة.
بدوره، ندد الرئيس الايراني حسن روحاني في خطاب امام لجنة القدس في حركة دول عدم الانحياز المجتمعة في طهران امس  بعدم تحرك مجلس الامن  حيال المجزرة التي ترتكبها اسرائيل بحق الفلسطينيين.
وطالبت الدول المشاركة في بيان ختامي «بالوقف الفوري ومن دون شروط للعدوان الاسرائيلي، ووقف لاطلاق النار على اساس المبادرة المصرية ... وبفك الحصار عن قطاع غزة وفتح كافة المعابر لارسال المساعدة الانسانية».
من جانب اخر اعلن قائد الحرس الثوري الايراني اللواء محمد علي جعفري ان ايران مستعدة لتقديم كل اشكال الدعم للمقاتلين الفلسطينيين. وقال جعفري كما نقلت عنه وكالة الانباء الايرانية الرسمية «نحن مستعدون لتقديم اي شكل من المساعدة للمقاومة الفلسطينية». واضاف «نحن لا نفرق بين الشيعة والسنة في الدفاع عن المسلمين (...) النظام الصهيوني سينهار في نهاية المطاف ونحن جاهزون لذلك اليوم».
سياسيا، وعقدت فصائل فلسطينية من بينها ممثلون عن حركة حماس والجهاد الاسلامي أول اجتماع رسمي لها مع وسطاء مصريين في القاهرة امس على أمل تمهيد الطريق الى اتفاق لوقف اطلاق النار مع اسرائيل يمكن ان يصمد.
واتهمت حماس اسرائيل بالسعي لافشال مباحثات القاهرة الرامية للوصول لهدنة في قطاع غزة، لافتة الى ان الدولة العبرية احجمت عن ارسال مفاوضيها للقاهرة خوفا من ان تتحمل مسؤولية «تصعيد مجازرها» في القطاع المحاصر.
واتفق الاحد الوفد الفلسطيني الذي يضم ممثلين عن السلطة الفلسطينية التي يترأسها الرئيس الفلسطيني محمود عباس وممثلين عن حركة حماس التي تسيطر على قطاع غزة، على مطالب مشتركة بخصوص هدنة اطول زمنا، تتضمن انهاء حصار غزة المستمر منذ العام 2006.
وامس ابلغ اعضاء في الوفد الفلسطيني الصحافيين ان المطالب الفلسطينية جرى تسليمها لمصر، التي ستمررها بدورها لاسرائيل.
وقال عزت الرشق القيادي البارز في حركة حماس للصحافيين امس في القاهرة ان «الطرف الاسرائيلي يحاول ان يفشل اللقاءات التي دعت إليها القاهرة من خلال انتهاك التهدئة (هدنة ال72 ساعة ).. اسرائيل تتهرب من المجيء للقاهرة لانها لا تريد ان تتحمل مسؤولية المجازر الذي ارتكبتها ضد ابناء الشعب الفلسطيني».
واضاف الرشق وهو عضو في الوفد الفلسطيني «سواء جاء الوفد الإسرائيلي الى القاهرة أو لم يأت لا يستطيع ان يتهرب وسيلاحقه الشعب الفلسطيني وهو موحد أمام المحكمة الجنائية الدولية». وقالت وكالة انباء الشرق الاوسط الرسمية في مصر ان الوفد الفلسطيني التقى محمد فريد التهامي رئيس المخابرات المصرية لتسليمه ورقة تشمل المطالب الفلسطينية.
وتتضمن تلك الورقة المطالب الفلسطينية التي اتفقت عليها الفصائل الفلسطينية الاحد وابرزها وقف إطلاق النار وانسحاب القوات الإسرائيلية من قطاع غزة وفك الحصار مع ما يترتب عليه من فتح المعابر.
وقال الرشق ان «الجميع في الوفد الفلسطيني  مجمع على ان قطاع غزة لا يمكن ان يعود للحصار ثانيا ... وان يعيش شعب غزة كباقي شعوب العالم، هذا حق طبيعي لا يمكن السكوت أو التهاون فيه».
واشار الرشق الى ان الوفد الفلسطيني سيعقد لقاءات اخرى مع المسؤولين المصريين الذين «سيسعون مع الطرف الاسرائيلي من اجل الضغط عليه لتحقيق المطالب الفلسطينية من خلال جهد مصري مباشر. قد تغير اسرائيل موقفها ويأتي وفدها في اخر لحظة للتفاوض غير المباشر».
في تطورلافت، قالت الصين ان وزيرخارجيتها وانغ يي الذي يقوم حاليا بزيارة الى القاهرة تقدم بمبادرة من خمس نقاط، لوقف اطلاق النار في غزة واستئناف مفاوضات السلام. وقال وانغ يي إن المبادرة تنص على الوقف الفوري لإطلاق النار من الجانبين الاسرائيلي والفلسطيني خاصة القصف الجوي والعمليات البرية والصواريخ.
الى ذلك، اقترح وزير الخارجية الاسرائيلي افيغدور ليبرمان امس ان تتولى الامم المتحدة ادارة قطاع غزة بدلا من حركة حماس منذ نهاية الاعمال العدائية. وقال الوزير اثناء اجتماع لجنة الدفاع والشؤون الخارجية في البرلمان ونقلت تصريحاته الاذاعة العسكرية ان «عدة ولايات تتولاها الامم المتحدة تسير بشكل مقبل، لذلك يجب التفكير في امكانية تكليف الامم المتحدة بادارة قطاع غزة، لا استبعد قط هذا الخيار».
اخيرا،  ذكر الصحفي الأمريكي جلين جرينوالد أن الحكومة الأمريكية وحلفائها يشاركون بشكل مباشر في الهجمات الإسرائيلية  بالشرق الأوسط، مثل التي تشن حاليا على قطاع غزة.
وكتب جرينوالد  امس على بوابة «ذا إنترسيبت» الإلكترونية أن تسريبات موظف الاستخبارات الأمريكي السابق إدوارد سنودن أظهرت أن وكالة الأمن القومي الأمريكية (إن إس إيه) تدعم نظيرتها الإسرائيلية «آي إس إن يو» بشدة منذ سنوات في مراقبة ورصد أهداف فلسطينيين.
وأضاف جرينوالد «في حالات كثيرة تعاونت (إن إس إيه) و(آي إس إن يو) مع  جهازي الاستخبارات البريطاني والكندي (جي سي إتش كيو) و(سي إس إي سي)»،  موضحا أن من بين الأمور التي تم التعاون فيها تسديد مدفوعات مقنعة  لعملاء إسرائيليين.
وكتب جرينوالد «التسريبات الجديدة لسنودن توضح حقيقة أن العدوان  الإسرائيلي ما كان ممكنا بدون دعم متواصل وسخي وحماية من الحكومة  الأمريكية التي لا يمكن اعتبارها طرفا محايدا ووسيطا للسلام في تلك  الهجمات». في القدس المحتلة، قتل اسرائيلي وأصيب خمسة آخرون بجراح  امس نتيجة حادث دهس قام به سائق جرافة فلسطيني كان يعمل في منطقة بناء قريبة من مفترق طرق في حي الشيخ جراح الذي يربط شرق مدينة القدس المحتلة بغربها.
ووفقا للموقع الالكتروني لصحيفة هآرتس العبرية، قام سائق فلسطينيي من سكان جبل المكبر بدهس اسرائيلي يسير على جانب الطريق، واصطدم بحافلة ركاب اسرائيلية وقام بقلبها، واصطدم بعدة سيارات اسرائيلية خاصة، ليتم بعدها اطلاق النار عليه من قبل قوات الأمن الإسرائيلية،واسفر الحادث عن مقتل إسرائيلي واصابة خمسة آخرين بجروح . من جهة ثانية،  ذكرت مصادر اسرائيلية وفلسطينية ان مواجهات اندلعت امس في باحة المسجد الاقصى بعد دخول متطرفين يهود اليها، بين شبان فلسطينيين وقوات الشرطة الاسرائيلية التي استخدمت قنابل الغاز المسيل للدموع وقنابل صوتية وعيارات مطاطية.(وكالات)    

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش