الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

40 شهيدا وحماس تعترف بأسر ضابط إسرائيلي ثان

تم نشره في الاثنين 28 تموز / يوليو 2014. 03:00 مـساءً

الدستور ـ  اعترف الجيش الإسرائيلي عصر اليوم، الجمعة، بأن خمسة من جنوده قتلا بنيران المقاومة الفلسطينية في منطقة رفح بجنوب قطاع غزة، صباح اليوم، بعد أن كان قد اعترف، بعد الظهر، بأن المقاومة أسرت أحد جنوده في الحدث نفسه. وارتفع عدد الجنود القتلى إلى 65 جنديا منذ الاجتياح البري للقطاع قبل أسبوعين.

وهددت إسرائيل بعد ظهر اليوم، الجمعة، برد "ساحق" على اختطاف ضابط إسرائيلي على أيدي المقاومة الفلسطينية في جنوب قطاع غزة.

ونقلت وسائل إعلام إسرائيلية عن مسؤولين سياسيين إسرائيليين قولهم إن "الرد الإسرائيلي سيكون ساحقا".

وأفادت تقارير إعلامية إسرائيلية بأن مقاومين فلسطينيين داهموا صباح اليوم موقعا في منطقة رفح بجنوب القطاع وتواجد فيه جنود إسرائيليين وأطلقوا النار عليهم.

وأضافت التقارير ذاتها أن أحد المقاومين الفلسطينيين فجر نفسه بقرب القوة الإسرائيلية ما أدى إلى إصابة عدد منهم بجروح لم يعلن الجيش مدى خطورتها. وفي المقابل نفذت قوات الاحتلال عمليات قصف مدفعي عشوائي ما أدى إلى استشهاد عشرات الفلسطينيين وإصابات مئات بجراح.
 

واعترف الجيش الإسرائيلي، بعد ظهر اليوم الجمعة، بأن المقاومة الفلسطينية أسرت أحد جنوده صباح اليوم.

وسمحت الرقابة العسكرية الإسرائيلية بالنشر عن أن الضابط الأسير هو برتبة ملازن ثانٍ ويدعى هدار غولدين، من مدينة كفار سابا.

وبحسب بيان صادر عن الناطق العسكري الإسرائيلي، فإنه عند قرابة الساعة التاسعة والنصف من صباح اليوم، أطلقت النيران باتجاه قوات الاحتلال في حنوب قطاع غزة  وأن "معلومات أولية أظهرت وجود تخوف من أنه خلال الحدث تم اختطاف جندي إسرائيلي على أيدي مخربين".


وأضاف بيان الناطق العسكري أن العمليات العسكرية ما زالت في أوجها وأن جهنودا عسكرية جارية من أجل العثور على الجندي.

وأضاف البيان أنه تم إبلاغ عائلة الجندي بالأمر.  

وقال نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، موسى أبو مرزوق، إن أسر المقاومة لعسكري إسرائيلي، قال إنه ضابط، وتحدث عن قتل جنديين، هما حدثان وقعا قبل سريان التهدئة، وفقا لما تناقلته وكالة أنباء الأناضول.

وأضاف أبو مرزوق أن إسرائيل أبلغت الأمم المتحدة رسميا باختفاء ضابط إسرائيلي ومقتل عدد من الجنود، في عملية للمقاومة الفلسطينية برفح.

وأشار إلى أن الأمم المتحدة أبلغت بدورها مصر بذلك، باعتبارها الوسيط.

وفي سياق متصل قال أبو مرزوق في تغريدة على "تويتر" إرجاء زيارة الوفد الفلسطيني للقاهرة إلى يوم غد السبت.
 
وتشير معلومات إلى أن هذا القتال بدأ بعد وقت قصير من دخول التهدئة لمدة 72 ساعة إلى حيز التنفيذ.
 

واعلن وزير الخارجية الاميركي جون كيري بعد منتصف الليلة الماضية ان اسرائيل وحماس توافقتا على وقف لاطلاق النار في قطاع غزة لمدة 72 ساعة.

وقال فوزي برهوم المتحدث باسم الحركة لوكالة فراس برس ان "فصائل المقاومة وافقت على تهدئة انسانية متبادلة لمدة 72 ساعة تبدأ من الساعة الثامنة من صباح الجمعة"

ووافقت اسرائيل على تهدئة انسانية في قطاع غزة لمدة 72 ساعة تبدأ صباح الجمعة، كما اعلن مصدر في مكتب رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو.

وقال المصدر طالبا عدم ذكر اسمه انه "بموافقة الحكومة الامنية المصغرة ووزير الدفاع، قبلت اسرائيل بمقترح الولايات المتحدة والامم المتحدة بشأن هدنة انسانية لمدة 72 ساعة تبدأ صباح الجمعة في الساعة الثامنة" بالتوقيت المحلي.      (غزة/القدس المحتلة - وكالات)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش