الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

دعونا نصلي صلاة الغائب على أرواح شهداء غزّة

جمال العلوي

السبت 26 تموز / يوليو 2014.
عدد المقالات: 898

 للشهيد في غزَّة دمعتان.
 للشهيد في غزَّة وردتان، وقبلة من زيت وزعتر.
 للشهيد في غزَّة مرجل يغلي في الصدور وفي السطور، وعلى ناصية الشارع وقبالة حاجز قلنديا والعيسوية وأكثر. للشهيد في دمنا موعد وقسم لا يرد في الجمعة الأخيرة يا سيد الشجاعية وبيت حانون وتل الزيتون وخزاعة حتى إم الفحم وبيت لحم والبيرة وقبة الصخرة والأقصى وقصيدة علي حتر الأخيرة «سأقاتل «.
 للشهيد في لحمنا منجل وسيف وبندقية وصاروخ قسَّامي يطلق بأيدي كتائب الأقصى من الخليل وحيفا ويافا والمجدل، للشهيد صلاة في جوف الليل وفي آخر ساعات الفجر وصلاة على الغائب لم تشرع بعد رغم كل القوافل التي ارتقت والدماء مثل المطر هطلت في عزِّ تموز وآب وأيلول والقادم أكبر.
 يا سيد الشهداء، وسيد الدنيا، هل كان لنا في عتمة الليل تابوت وخرساء ماتوا من الخوف أن يكون النصر في غزَّة يجبل؟ يا سيد الشهداء من هنا مروا وكتبوا على هضاب الشاطئ الأجمل غزَّة «مدينة حجارتها اقتباسات من الإنجيل والقرآن» تُبْنى وتُهْدم ولكن الله لهم في الموعد الأكبر.
 يا سيد الشهداء تقبَّل منا عذرنا وخجلنا، فنحن قوم نلوم المنتصر والشهيد لأنه يفضح صمتنا وهمسنا.
 للشهيد في وطني فرحتان، فرحة الصائم والقائم والعابد والقابض على جمر النار رغم الجوع والحصار ، للشهيد موعد وتاريخ جديد يكتبه أهل غزَّة كل يوم بلا موعد ولا انتظار رغم الرعد والبرق وقنابل البترول العربي.
 للشهيد صلاة للغائب حتى الآن لم تقم وما زلنا بعد نحن نياماً، دعونا نصلي للغائب في وطني بلا إذن أو موعد أو حتى قرار..!

[email protected]

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش