الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

منتخب الدرك لكرة القدم يسجل إنجازاً عالمياً جديداً

تم نشره في الأحد 6 تموز / يوليو 2014. 03:00 مـساءً

عمان - الدستور
أضاف منتخب الدرك لخماسيات كرة القدم، انجازا جديدا للاردن وقوات الدرك، بعد فوزه أمس السبت بلقب بطولة كوبا أمريكا كيا العالمية التي اختتمت في مدينة سلفادور البرازيلية على هامش منافسات كأس العالم، إثر تجاوزه عقبة المنتخب الماليزي في المباراة النهائية بنتيجة (2-1).
ولم يكن طريق الفوز باللقب مفروشاً بالورود أمام نجوم منتخب الدرك، ذلك أن البطولة شهدت مشاركة عالمية واسعة من (16) فريقاً يمثلون مختلف القارات، لكن أبطالنا كانوا على العهد دوماً ورجالاً بمعنى الكلمة، ليرفعوا علم الوطن عالياً خفاقاً في سماء البطولة، مما زاد من مكانتهم في الأوساط العالمية جراء سلسلة من الإنجازات الدولية السابقة أيضاً.

 

وتكريماً لهذا الإنجاز، قررت اللجنة المنظمة للبطولة منح منتخب الدرك فرصة حضور مباراة هولندا وكوستاريكا (التي جرت ليلة أمس على ستاد ارينا فونتي نوفا في مدينة سلفادور ضمن دور الثمانية لبطولة كأس العالم)، ومن المنصة الرسمية للملعب.
وكان منتخب الدرك شارك في البطولة، بصفته بطلاً للبطولة المحلية التي نظمتها شركة كيا العالمية (إحدى الرعاة الرسميين لبطولة كأس العالم).
 مشوار مميز
رغم الإرهاق الناجم عن ضغط المباريات وحرارة الأجواء خاصة في الملاعب العشبية المكشوفة التي أقيمت عليها المنافسات، إلا أن (النشامى) تمكنوا من تذليل كل المعيقات وصولاً إلى التتويج باللقب، رغم خوضهم بعض المباريات وهم صائمون.
وجاء منتخب قوات الدرك في المجموعة الثانية، واستطاع تحقيق الفوز على مصر بنتيجة 4-2 وعلى البيرو 2- صفر، وتغلب على بيلاروسيا 3-1، وفي دور الثمانية فاز على تشيلي 2- صفر، وفي الدور قبل النهائي فاز على بولندا 3- صفر.
وفي المباراة النهائية تغلب على ماليزيا 2-1، وسجل الهدفين ابراهيم قنديل ومحمد هاني وسط حضور غفير للجماهير من مختلف الجنسيات، والتي صفقت طويلاً للأداء الذي قدمه سفراء الأردن في هذا المحفل العالمي.
واتسمت البطولة عموماً بتنظيم أنيق من قبل شركة كيا موتورز العالمية، وأسهم شغف البرازيليين باللعبة أيضاً بالمزيد من النجاح لها.
ومثل منتخب الدرك في البطولة حارس المرمى فراس صالح، واللاعبون ابراهيم قنديل ومجدي قنديل وعدي هيكل ومحمد هاني ومحمد خلدون، وجميعهم لفت الأنظار بصورة طيبة من حيث الأداء الفني والسلوكي، مما ساعدهم على نيل لقب البطولة وكسب احترام الجماهير.
ومن المقرر أن يعود الوفد إلى أرض الوطن فجر غد الثلاثاء بمشيئة الله.
يذكر أن منتخب الدرك، بات يعد من الأرقام الصعبة في معادلة الرياضة الأردنية، بالنظر إلى حجم الإنجازات العالمية التي يحققها من حين لآخر، وهو ما جعله يحظى مؤخراً بتكريم من قبل الأمير علي بن الحسين رئيس الاتحادين الأردني وغرب آسيا/ نائب رئيس الاتحاد الدولي.
ويسير منتخب الدرك - حاله حال كل الفرق الرياضية التابعة للمديرية العامة لقوات الدرك -، وفق خطة ممنهجة مدروسة من قبل المسؤولين في المديرية، وبدعم كبير ولا محدود من المدير العام اللواء الركن أحمد علي السويلميين، في ظل الإيمان بأن رجل الدرك الرياضي إنما هو أحد سفراء الوطن وينبغي توفير كل أسباب النجاح أمام مشاركاته الخارجية المتعددة، لعكس الصورة المشرقة الزاهية عن الأردن في مختلف بقاع الدنيا.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش