الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الطراونة: الإصلاح الشامل ركن أساس في نهج الدولة الأردنية

تم نشره في الثلاثاء 1 تموز / يوليو 2014. 03:00 مـساءً

عمان- اكد رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة ان مسيرة الاصلاح الشاملة التي تنفذها المملكة بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني الحكيمة مستمرة وهي ركن اساسي واولوية قصوى في النهج الديمقراطي للدولة الاردنية وثابت تجمع عليه مختلف اطياف الشعب الاردني ومكوناته.
ولفت الطراونة لدى لقائه في مجلس النواب أمس الاثنين رئيس لجنة التحكم والادارة في مجلس النواب الياباني ايتشيرو ايزاوا والوفد المرافق له الى ان المسيرة الاصلاحية الشاملة تسير بخطى ثابتة ومتدرجة وسط اقليم مليء بالأحداث والاضطرابات اذ اغتنم الاردن بقيادته الهاشمية الفذة الربيع العربي وانجز العديد من التشريعات الاصلاحية التي تم بموجبها انشاء المحكمة الدستورية والهيئة المستقلة للإشراف على الانتخابات وتعديل ثلث الدستور اضافة للتشريعات الناظمة للحياة السياسية والاجتماعية والاقتصادية.
وأوضح رئيس مجلس النواب ان المجلس انجز هذا العام ما يزيد على 40 قانونا تناولت مختلف المحاور الاقتصادية والسياسية والقضائية وهو يعمل بكل همة ونشاط على جميع المسارات خدمة للقضايا الوطنية كافة.
وعرض الطراونة الاعباء والجهود التي يبذلها الاردن والتي اثرت بشكل كبير عليه في مختلف المجالات خاصة الاقتصادية منها جراء الازمات التي تمر بها منطقة الشرق الاوسط خصوصا تحمله لأعباء استضافة العديد من الهجرات نتيجة الحروب التي مرت في المنطقة وبالذات استضافته العدد الاكبر من اللاجئين السوريين.
واكد الطراونة ضرورة دعم الاسرة الدولية كافة خاصة اليابان للأردن ليتمكن من مواصلة تعامله مع الاعباء التي تواجهه نتيجة ذلك وزيادة المساعدات المقدمة للمملكة خاصة للمجتمعات المحلية التي تأثرت بشكل كبير جراء ذلك.
واعرب عن تقديره لليابان على مساعدتها للأردن، مؤكدا ان المملكة تؤيد حصول اليابان على مقعد دائم في الامم المتحدة.
  وجرى خلال اللقاء الذي حضره  النائب الثاني لرئيس مجلس النواب النائب مازن الضلاعين ورئيس جمعية الصداقة البرلمانية الاردنية اليابانية النائب علي بني عطا ورئيس لجنة الشؤون الخارجية النائب الدكتور حازم قشوع وعدد من النواب والسفير الياباني المعتمد لدى المملكة بحث العديد من القضايا ذات الاهتمام المشترك والسبل الكفيلة بزيادة وتنمية العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين في مختلف المجالات خصوصا زيادة التعاون في مجال مشروعات المياه والطاقة والصحة والتعليم.
واعرب رئيس الوفد الياباني ايتشيرو ايزاوا عن تقديره وتثمينه للعلاقات القوية بين البلدين واصفا اياها بالعلاقات العريقة المبنية على الثقة والاحترام المتبادلين والتي ترعاها قيادتا البلدين الصديقين.
  واشاد بالجهود والأعباء التي تبذلها المملكة في رعاية اللاجئين واستقبالهم  ما يوجب على دول المجتمع الدولي ومن ضمنها اليابان مناقشة هذه القضية وتقديم الحلول لها والمساعدة في تحمل أعبائها.
   وقال، ان المنطقة برمتها تعيش في الفوضى الا ان الاردن بفضل حنكة  قيادته وحكمتها مستقر وآمن ويمضي في مسيرته الاصلاحية الشاملة بثقة ونجاح والتي تعدّ من التحديات التي تواجه المملكة بسبب ما يحدث في المنطقة.
واشار الى ان الازمة السورية لا يمكن لاحد ان يعرف متى تنتهي كما ان العديد من دول المنطقة لا تزال تشهد اضطرابات وهذا يؤثر على الاردن؛ ما يتوجب على المجتمع الدولي تقديم دعم اكبر له ليتمكن من مواجهة الاعباء التي تثقل كاهله.
     واكد رئيس جمعية الصداقة البرلمانية الاردنية اليابانية النائب علي بني عطا ضرورة زيادة افاق التعاون بين البلدين الصديقين خاصة على الصعيد البرلماني واهمية تنسيق مواقف البرلمانيين ازاء مختلف القضايا التي تهم الجانبين.
وعرض بني عطا ما يعانيه الاقتصاد الاردني جراء استقبال ما يزيد عن 5ر1 مليون لاجئ سوري وتأثيرات الاوضاع في المنطقة على الأردن اقتصاديا واجتماعيا وسياسيا.
واوضح ان المجتمع الدولي تخلى عن مسؤولياته في الوقوف الى جانب الاردن ودعمه ليتمكن من مواجهة هذه الاوضاع، مشيدا بهذا الصدد بمواقف اليابان الداعمة للأردن. (بترا).

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش