الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اللجنة الوزارية العليا للتعداد العام تعقد اجتماعها الأول لهذا العام

تم نشره في الجمعة 27 حزيران / يونيو 2014. 03:00 مـساءً

 عمان - عقدت اللجنة الوزارية العليا للتعداد العام للسكان والمساكن 2015 والتي يرأسها وزير التخطيط والتعاون الدولي الدكتور إبراهيم سيف، وتضم في عضويتها، وزير التربية والتعليم الدكتور محمد الذنيبات ووزير الداخلية حسين المجالي ووزير الدولة لشؤون رئاسة الوزراء الدكتور أحمد الزيادات ووزير الدولة لشؤون الإعلام الدكتور محمد المومني اجتماعها الأول لهذا العام اليوم الخميس في وزارة التخطيط والتعاون الدولي.
وأكد الدكتور سيف ضرورة تضافر كل الجهود الوطنية لإنجاح التعداد نظراً لأهميته البالغة في التخطيط المستقبلي الشامل.
واطلع مدير عام دائرة الإحصاءات العامة/المدير الوطني للتعداد الدكتور قاسم الزعبي أعضاء اللجنة الوزارية على الإجراءات والخطوات التي تم أتحاذها، والانشطة التي سيتم المباشرة بها لتنفيذ فعاليات التعداد العام للسكان والمساكن 2015.
وتم تقديم عرض فني حول استخدام التقنيات الحديثة في تنفيذ التعداد، كما وتم عرض ومناقشة ايجابيات وسلبيات التنفيذ إلكترونياً، وكذلك الجدول الزمني لمراحل التعداد المختلفة.
 وبحثت اللجنة تشكيل لجنة عطاءات خاصة لتنفيذ التعداد الكترونياً بدلاً من لجنة العطاءات الحكومية، وذلك لتسريع إجراءات طرح العطاء باعتماد نفس شروط العطاءات الحكومية المعتمدة والمعمول بها.
وقد أبدى أعضاء اللجنة الوزارية اهتمامهم بأهمية تنفيذ التعداد الكترونياً لماله من انعكاسات ايجابية من حيث دقة المعلومات وسرعة التنفيذ واعتبار تنفيذه إلكترونياً إنجازاً للأردن على مستوى المنطقة والوطن العربي.
ووافقت اللجنة على تشكيل لجنة عطاءات خاصة لتنفيذ التعداد الكترونياً،وأبدى أعضاء اللجنة الوزارية ملاحظاتهم وتوصياتهم حيال عدد من القضايا المطروحة والتي سيتم متابعتها ومناقشتها في الاجتماع اللاحق للجنة لمتابعة تقدم سير العمل في الأنشطة الخاصة بتنفيذ التعداد.
ومن الجدير بالذكر أن قانون الإحصاءات العامة رقم 24 لسنة 1950 وتعديلاته اللاحقة، والقانون المؤقت للإحصاءات رقم 8 لسنة 2003، والقانون رقم 12 لسنة 2012، ينص بوضوح على ضرورة تنفيذ التعدادات السكانية مرة كل عشر سنوات على الأكثر، علماً بأن آخر تعداد للسكان والمساكن أجرته الدائرة كان في عام 2004.(بترا)

بريطانيا تصدر صكوكا إسلامية
 لأول مرة خارج العالم الإسلامي
 ] لندن - أصدرت وزارة المالية البريطانية صكوكا سيادية متطابقة مع المبادئ الاسلامية مما عزز مكانة بريطانيا كقاعدة غربية للمالية الاسلامية.
واوضح بيان صدر عن وزارة المالية البريطانية أن بريطانيا أصبحت اول بلد خارج العالم الاسلامي يصدر صكوكا سيادية مما عزز مكانتها كقاعدة غربية للمالية الاسلامية.
وقال وزير المالية البريطاني جورج اوسبورن أن اصدار اول صكوك سيادية في بريطانيا يأتي في سياق التزام الحكومة بجعل البلاد المركز الغربي للمالية الاسلامية، مضيفا أنه يأمل أن يشجع نجاح هذا الاصدار الحكومي اصدار صكوك من القطاع الخاص في بريطانيا.
ولقي إصدار هذه الصكوك طلبا كبيرا بقيمة اجمالية بلغت 2,3 مليار جنيه من المستثمرين العاملين في بريطانيا وفي المراكز المالية الكبرى للمالية الاسلامية عبر العالم، ومن صناديق سيادية وبنوك مركزية ومؤسسات مالية.
وحدد عائد هذه الصكوك بـ 2,036 % لكنها مسنودة باملاك عقارية للحكومة التي يقوم الربح فيها على مكافأة المشاركة في رأس المال وذلك من اجل تفادي مفهوم الفائدة الربوية المحرمة في الاسلام. (بترا)

 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش