الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

جائزة الحسن للشباب تحتفل بالأعياد الوطنية والذكرى الثلاثين لانطلاقها

تم نشره في الجمعة 13 حزيران / يونيو 2014. 03:00 مـساءً

عمان -  اقامت جائزة الحسن للشباب امس في مدرج الهاشميين بالجمعية العلمية الملكية احتفالا بمناسبة أعياد الوطن (الاستقلال والجيش والجلوس الملكي وذكرى الثورة العربية الكبرى) التي تصادفت مع العيد الثلاثين للجائزة.
وقال وزير التربية والتعليم ونائب رئيس مجلس ادارة جائزة الحسن للشباب الدكتور محمد الذنيبات الذي رعى الاحتفال بحضور الجهات الداعمة، ان تكريم الداعمين لجائزة الحسن بعيدها الثلاثين يأتي اليوم في غمرة الاحتفالات الخالدة بعيد الاستقلال وذكرى انطلاق الثورة العربية الكبرى من بطحاء مكة، وعيد الجيش، وعيد الجلوس الملكي الخامس عشر الميمون، بتأكيد دور الشباب وصقل شخصياتهم ليكونوا مكونا مجتمعيا واعيا ومدربا على مصاعب الحياة.
واهدى الذنيبات في الاحتفال الذي قدمه الاعلامي الدكتور موسى عمار، بيت شعر لجلالة الملك عبدالله الثاني قال فيه «الطيب يرفع من مقام المخاليق والبيت الهاشمي يرفع الطيب»، مثمنا دور الهاشميين وقيادتهم الحكيمة في الوصول بالاردن الى المكانة التي وصل اليها رغم ما يحيط به في المنطقة من متغيرات وحالة لا استقرار.
وبين الوزير ان مقولة سمو الأمير الحسن بن طلال راعي الجائزة ورئيس مجلس إدارتها «لا بد من اشراك الشباب تحمل المسؤولية وصنع القرار»، كانت نصب عيني القيمين على الجائزة والمدربين المدنيين والعسكرين، لرفد الشباب بمختلف علوم المعرفة الحياتية واكسابهم الخبرات العسكرية وخدمة المجتمع المدني.
ولفت الذنيبات إلى دور مختلف المؤسسات بالمساهمة في انجاز استحقاق تنافسي بين الشباب الاسبوع المقبل في إطار من الشفافية والعدالة، في إشارة الى الدورة الصيفية لإمتحانات الثانوية العامة التي ستنطلق يوم السبت المقبل.
وقالت مديرة جائزة الحسن سمر كلداني ان اهمية الجائزة تكمن بانها تسهم في تربية الشباب في مراحل نموهم لتحقيق النمو السوي والمواطن المسؤول والمهني الملتزم وصاحب سيرة طيبة والتي تتطلب نظرة شمولية في تشكيل جيل النشء من خلال تربية وطنية معرفية وذلك بتعاون جميع الاجهزة الرسمية والمؤسسات الخاصة والتطوعية في اطار متكامل ومتناسق يهدف الى تنمية الشباب تنمية متوازنة، واشراكهم في تنمية المجتمع الاردني في جميع قطاعاته ومتغيراته الحضارية والحالية الى مرحلة متقدمة تماثل المرحلة المعرفية السائدة في بعض الدول المتقدمة.
وبينت أن الجائزة تهدف الى الوصول لجميع الشباب في الاردن بمختلف خلفياتهم للعمل على تنمية شخصياتهم وتمكينه كأفراد للنجاح في حياتهم ومن اهم القيم  للجائزة الوصول «للمواطن الافضل»، مشيرة الى انجازات الجائزة في العديد من مجال الدراسات الشبابية، والتمثيل الاردني في المحافل العربية والدولية، إضافة إلى تطوير الموقع الكتروني واطلاق صفحة للشباب على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك».
وأشارت إلى أن الجائزة تتبنى عدة برامج منها برنامج الخدمات والمهارات والنشاط الرياضي وبرنامج الرحلات الاستكشافية وبرنامج الاقامة الخارجي.
واشتمل الاحتفال الذي حضرته الجهات الداعمة، على قصائد نبطية القاها كل من الطالبة شوق الدبايبة من مدرسة الخنساء الاساسية، والطالب ليث سعادة من مدرسة ذكور وادي السير الاساسية، تغنَّى فيها بالوطن وقائده جلالة الملك عبدالله الثاني، واعياد الوطن، ومسيرة الجائزة.
وتم عرض فيلم تهنئة جلالة الملك عبدالله الثاني للاردنيين بعيد الاستقلال، إضافة لعرض توضيحي عن اهم مراحل الجائزة وانجزاتها.
وعقب الاحتفال كرَّم الذنيبات الجهات الداعمة متمثلة بالقوات المسلحة الاردنية (الجيش العربي) والخدمات الطبية الملكية، ومديرية الامن العام والمديرية العامة للدفاع المدني ومؤسسة الاذاعة والتلفزيون الاردني ووكالة الانباء الاردنية (بترا)، وعددا من الصحف المحلية والمواقع الالكترونية والصحافيين الداعمين للجائزة. (بترا)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش