الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

عشرات القتلى والجرحى باشتباكات الجيش و«داعش» في الموصل

تم نشره في السبت 7 حزيران / يونيو 2014. 03:00 مـساءً

بغداد- اعلنت الشرطة العراقية امس أن سبعة عسكريين بينهم ضابط كبير سقطوا بين قتيل وجريح باشتباكات مع عناصر داعش في الموصل شمال العراق.
وقالت المصادر إن مسلحين مجهولين اشتبكوا صباح اليوم بالاسلحة الخفيفة والمتوسطة مع قوات الجيش في منطقة الاصلاح الزراعي وحيي العربي والتنك غربي الموصل ما اسفر عن مقتل ثلاثة جنود واصابة اربعة اخرين بينهم ضابط برتبة مقدم. واضافت المصادر أن قوة امنية فرضت طوقا امنيا حول مكان الحادث ونقلت المصابين الى مستشفى قريب لتلقي العلاج والجثث الى دائرة الطب العدلي فيما توارى المسلحون عن الانظار.
كما قتل 15 شخصا واصيب عشرات بجروح في هجمات انتحارية بسيارات مفخخة واشتباكات مسلحة امس داخل وحول مدينة الموصل، شمال بغداد، حسبما افادت مصادر امنية وطبية. وقال ضابط برتبة رائد في الشرطة «قتل اربعة اشخاص واصيب 45 بينهم نساء واطفال بجروح، في هجوم انتحاري بسيارتين مفخختين استهدف منازل في قرية الموفقية، التابعة لناحية برطلة». ووقع الهجوم صباحا مستهدفا هذه القرية التي يسكنها غالبية من طائفة الشبك وتقع على بعد عشرة كيومترات شرق الموصل (350 كلم شمال بغداد). والشبك تطلق على مجموعة كردية غالبيتها من الشيعة وذلك نظرا لتشابك معتقداتهم الدينية مع ديانات قديمة وحديثة.
وفي هجوم اخر، قتل اربعة من عناصر الشرطة واصيب 23 بجروح خلال اشتباكات بين قوات الشرطة ومسلحون من تنظيم الدولة الاسلامية في العراق والشام (داعش)، وفقا للمصدر.ووقعت الاشتباكات في حي 17 تموز، في غرب الموصل. كما قتل ثلاثة جنود واصيب اربعة بينهم ضابط برتبة مقدم خلال اشتباكات بين قوات من الجيش ومسلحين من تنظيم داعش في مناطق متفرقة في غرب الموصل، وفقا للمصدر.
وفي هجوم مستقل، قتل ثلاثة جنود واصيب مثلهم بجروح خلال اشتباك مسلح مع مسلحون في احياء الزهراء والتحرير، كلاهما شرقي مدينة الموصل، وفقا لضابط الشرطة.واصيب خمسة من عناصر الشرطة بجروح في هجوم مسلح استهدف دورية للشرطة في غرب الموصل، وفقا للمصادر. ووقعت الاشتباكات في احياء تموز والعريبي والاصلاح الزراعي، في غرب المدينة. واكدت مصادر طبية حصيلة الضحايا. كما قتل مدني جراء سقوط قذيفة هاون على منزل في حي النهروان، في غرب الموصل، وفقا للمصادر.
في الاثناء طالبت حكومة الانبار المحلية من حكومة بغداد التأني في عقد مؤتمر المصالحة الخاص بازمة الانبار لتصفية الاجواء والانطلاق باتجاه الحلول الشاملة. واعلنت حكومة الانبار عن وضع خطة لحل ازمة محافظة الانبار عن طريق حل جميع المشاكل والخلافات ما بين العشائر والسياسيين.
وقال رئيس مجلس محافظة الانبار صباح كرحوت أن أغلب الذين كانوا يعترضون على الحل السلمي اصبحوا اليوم من المؤيدين له. وطالب كرحوت الحكومة العراقية المركزية الى منح مجلس المحافظة مزيداً من الوقت حتى تستطيع لملمة شتات الداخل والخارج على كلمة تهدف لإيجاد مخرج للأزمة التي تسببت في نزوح اكثر من مليون من السكان المدنيين. (وكالات).

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش