الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«الطفيلة التقنية» تحصد المركز الثاني في المهرجان التكنولوجي الوطني السابع

تم نشره في الأربعاء 28 أيار / مايو 2014. 03:00 مـساءً

الطفيلة – شباب الدستور 
 هيثم الخريشة 
أعلن رئيس جامعة الطفيلة التقنية الدكتور شتيوي العبادي   عن فوز الجامعة بالمركز الثاني في المهرجان التكنولوجي الوطني السابع الذي أقيم في جامعة اليرموك وذلك عن مشروع (ttu لإعادة شحن هواتف الأندرويد بالصوت أو الصورة).
وكشف الدكتور العبادي أن الجامعة تولي مشاريع التخرج العلمية عناية فائقة وتحرص على تمهيد الأرضية البحثية للطلبة لاستيعاب إبداعهم العلمي ودعمه ضمن الإمكانات المتاحة، لافتا إلى بناء شراكات علمية تدريبية مع قطاعات صناعية محلية وعالمية لصقل معرفة الطلبة وتسليحهم بالتدريب العلمي الذي يفتح آفاقا لفرص العمل.

وفاز الطلبة أحمد المصري ويوسف المصري ورائد أبو ديه من تخصص نظم المعلومات الحاسوبية بقسم الرياضيات والحاسوب في كلية العلوم بالجامعة بأفضل ثاني مشروع تكنولوجي في مجال الخدمات الذكية من بين 21 مشروعا علميا مشاركا، حيث جرى تكريم الطلبة الفائزين بالشهادات التقديرية ومبلغ مالي رمزي.
وبين مشرفا المشروع الدكتور محمد الفراهيد ورشا البشايرة عضوا هيئة التدريس في الجامعة، أن المشروع الذي تم تقديمه للتنافس مع الأبحاث العلمية المقدمة حظي باهتمام شركة جوجل العالمية حيث قامت بنشره على صفحتها الرئيسية.
وأضاف الدكتور الفراهيد أن عدد المشاريع المتقدمة للمهرجان التكنولوجي بلغ نحو 153 مشروعاً تأهل منها 52 مشروعاً للمرحلة النهائية.
وأوضح الفراهيد أن المشروع الفائز بالمركز الثاني يتضمن برنامجا الكترونيا يحمل ميزة التعرف على رقم تعبئة بطاقة الشحن من خلال الكاميرا، أو عن طريق الصوت، ومن ثم يقوم البرنامج بتحليل الصوت أو الصورة ويستخرج الأرقام منها ويرسلها إلى شبكة الاتصالات التي تتأكد من صلاحية الرقم وتقوم بتفعيل الرصيد تلقائيا. 

من جانبه أشار عميد كلية العلوم في الجامعة الدكتور لؤي المومني إلى سلسلة الإجراءات التي تتبعها الكلية في رفد مشاريع الطلبة القيمة في سبيل تسويقها ضمن مختلف المستويات.
يذكر أن التطبيق الفائز بالجائزة متوفر على «متجر جوجل» تحت اسم (smart charging).

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش