الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«الضمـان الاجتماعـي» تـواصـل إنجازاتها وتتوجها بقرار عصري للعام الحالي

تم نشره في الأحد 25 أيار / مايو 2014. 03:00 مـساءً

عمان - الدستور – احمد فياض 
 خطت المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي في العام الحالي 2014، أكبر خطوة في تاريخها، حيث توجت جهودها المتواصلة بإقرار قانون الضمان رقم (1) لسنة 2014، ليكون قانونا عصريا دائما ومرنا متوافق عليه الى حدّ كبير، تحقيقا للعدالة ما أمكن... حيث عملت المؤسسة منذ نشأتها للحفاظ على حقوق الطبقة العاملة والأجيال القادمة وما انفكت، لتحقق الإنجازات تلو الإنجازات دون كلل أو ملل، إذ تعتبر المؤسسة إحدى المؤسسات الوطنية الرائدة  الكبرى للدولة الأردنية ، وركنا أساسيا من أركان الأمان الاجتماعي في المملكة.
واستطاعت المؤسسة مواكبة نجاحاتها وتميزها مع توجهات الإصلاح والتطوير في المملكة، حيث حققت الكثير من المنجزات على هذا الطريق، وعملت المؤسسة بكل جدية ونشاط على تنفيذ التوجيهات الملكية السامية بتوسيع مظلة الشمول بالضمان لتشمل ما استطاعت كل العاملين المشتغلين في المملكة ، بهدف تحقيق العدالة من خلال شمول كافة المنشآت التي تشغّل مستخدماً فأكثر. 
وكان العام الماضي 2013 العام الثاني في الخطة الإستراتيجية الثالثة للمؤسسة ( 2012- 2016)، حافلا بالعطاء، حيث تواصل المؤسسة العمل بشكل حثيث لتنفيذ خططها وبرامجها بالتعاون مع شركائها، وذلك لتقديم أعلى مستوى من درجات الحماية الاجتماعية، للمنضوين تحت مظلتها، وقد بلغ عدد المشتركين في الضمان حتى منتصف أيار من العام الحالي 2014، نحو مليون و(57) ألف مشترك.
 وبلغ العدد الإجمالي لمتقاعدي الضمان نحو 156 ألف متقاعد منهم (22) ألفاً من الإناث ، و (4137) متقاعدا من غير الأردنيين، وكان عدد المتقاعدين مبكراً قد بلغ نحو (67) ألف متقاعد يشكلون ما نسبته نحو 43% من إجمالي أعداد المتقاعدين، وشكلت النساء اللواتي تقاعدن مبكرا نحو (53%) من إجمالي عدد النساء المتقاعدات.
وبلغ المتوسط العام لرواتب المشتركين «المؤمّن عليهم»  476 ديناراً شهرياً، فيما بلغ المتوسط العام لكافة أنواع الرواتب التقاعدية  356 ديناراً ، وأما متوسط الرواتب التقاعدية المبكّرة لوحدها فقد بلغ  425 ديناراً، وبلغت قيمة الفاتورة الشهرية للرواتب التقاعدية لشهر نيسان من العام الحالي 2014 نحو (53) مليون دينار، من ضمنها (29) مليون دينار للرواتب التقاعدية المبكرة (بنسبة 54% )    
و ارتفعت نسبة المشمولين بمظلة الضمان الاجتماعي الى نحو(70%) من المشتغلين في المملكة، مقابل (64.3%) من المشتغلين في المملكة خلال العام 2012، و(62.4%) في العام 2011.
 وارتفعت إيرادات المؤسسة التأمينية منذ بداية عمل المؤسسة وحتى نهاية العام الماضي 2013، إلى (8) مليارات و (347) مليون دينار، فيما بلغت النفقات التأمينية عن الفترة نفسها (4) مليارات و(536) مليون دينار... وفيما يخص العام الماضي 2013 وحده، فقد بلغت الإيرادات التأمينية (981) مليون دينار، وبنسبة نمو (10%) عن العام الذي سبقه ، في حين بلغت النفقات التأمينية للعام 2013 نحو  (609) ملايين دينار، وبنسبة نمو (12%)عن العام الذي سبقه.
وعلى صعيد التأمينات الجديدة للضمان، فقد ارتفع عدد المشتركين بالضمان الذين استفادوا من تأمين التعطل عن العمل خلال العام الماضي  2013 ليبلغ (7961) مؤمّناً عليه، وبمبلغ إجمالي (5) ملايين و(633) ألف دينار، وبذلك ارتفع عدد المشتركين الذين استفادوا من هذا التأمين منذ بداية تطبيقه في 1/9/2011 إلى حوالي (14) ألف مشترك من مختلف محافظات المملكة، وبلغت النفقات التأمينية المصروفة لهم كبدلات تعطّل عن العمل  نحو (11) مليون دينار.
وارتفع عدد المشتركات بالضمان اللواتي استفدن من تأمين الأمومة خلال العام الماضي 2013 ليبلغ (4790) مؤمّناً عليها، وبمبلغ إجمالي (5) ملايين و(445) ألف دينار، وبذلك ارتفع عدد المؤمّن عليهنّ اللواتي استفدن من هذا التأمين منذ بداية تطبيقه في 1/9/2011  إلى (8000) مشتركة من مختلف محافظات المملكة، وبمبلغ إجمالي بلغ نحو(9) ملايين و (200) ألف دينار.
وتنظر المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي إلى المستقبل برؤية مليئة بالطموح الكبير لتحقيق مستويات متقدمة من الحماية والعدالة الاجتماعية مدفوعة بالمرونة والقدرة الكافية التي تمتلكها للتعامل مع التحديات الاقتصادية والاجتماعية، ولاسيما بعد ما شهدته المملكة من إصلاحات اقتصادية وسياسية واجتماعية خلال السنوات القليلة الماضية، وفي هذا السياق جاء قانون الضمان الاجتماعي الجديد رقم (1) لسنة 2014 احد اهم انجازات المؤسسة للعام الحالي .

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش