الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

إسرائيل تسابق الزمن لمضاعفة عدد المستوطنين في القدس

تم نشره في الأحد 18 أيار / مايو 2014. 03:00 مـساءً

 القدس المحتلة - دعت حركة حماس التي تسيطر على قطاع غزة امس، إلى تسريع إجراءات تحقيق المصالحة الفلسطينية كرد على تهديدات إسرائيل للرئيس الفلسطيني محمود عباس بمقاطعته.
وقال فوزي برهوم الناطق باسم حماس، في بيان صحفي، إن تهديدات إسرائيل  لعباس وتخييره بين المصالحة مع حماس أو السلام معها «تأكيد على أن السبب الرئيس في شق الصف الفلسطيني وتدمير الخيار الديمقراطي والانقسام هو  العدو الإسرائيلي ومن خلفه الإدارة الأمريكية وتدخلاتهم المباشرة في  الشأن الداخلي الفلسطيني».
واعتبر برهوم أن التهديدات الإسرائيلية «تدلل على حالة الإفلاس التي  تعاني منها حكومة الاحتلال التي تلجأ إلى التهديد والوعيد كلما تقاربنا  فلسطينيا».
وأضاف أنها «دليل أيضا على أن المصالحة والوحدة ستشكل عامل قوة فلسطينية  في مواجهة الاحتلال ومخططاته وضغوطه وهي (إسرائيل) لا تريد لذلك أن يتحقق، وتريد أن تبقى مستفردة بغزة والضفة وحماس وفتح كلا على حدة حتى يمرر مخططاته».
واعتبر برهوم أن تلك التهديدات «تدفعنا للتأكيد على ضرورة الإسراع في  إنجاز الوحدة والمصالحة والاستراتيجية الوطنية الذي يجتمع عليها كل  مكونات الشعب الفلسطيني وترتيب البيت الداخلي كرد على كل هذه الضغوط الإسرائيلية وتلبية لطموحات شعبنا». وختم المتحدث باسم حماس بالدعوة إلى أن «يضع الكل الفلسطينيين هذه التهديدات خلف ظهورهم ولا يلقوا لها بالا ولنستمر في المصالحة ومعنا كل  الشعب الفلسطيني».
وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو صرح مرارا بأن على عباس  أن يختار المصالحة مع حماس أو إجراء مفاوضات للسلام مع إسرائيل، مشددا  على عدم التعامل مع أي حكومة فلسطينية تضم حماس التي لا تعترف بإسرائيل.
الى ذلك، اصيب عشرات المواطنين بحالات الاختناق، بعد أن قمعت قوات الاحتلال الإسرائيلي، امس، مسيرة سلمية للتضامن مع الأسرى، وإحياء لذكرى النكبة في بلدة بيت أمر شمال الخليل. كما اعتقلت قوات الاحتلال خلال قمع المسيرة منسق اللجان الشعبية في بيت أمر يوسف أبو ماريا (40 عاما)، والناطق الإعلامي باسم اللجنة أحمد أبو هاشم (48 عاما)، والمتضامن ‹كوبي›، ونقلتهم إلى جهة غير معلومة. وقال منسق اللجنة الشعبية في جنوب الضفة الغربية يونس عرار ، إن جنود الاحتلال أغلقوا مداخل بيت أمر، واعتلوا أسطح عدد من منازل البلدة، واعتدوا بالضرب المبرح على المشاركين بالمسيرة، وأطلقوا الأعيرة النارية والقنابل الغازية والصوتية صوب المشاركين، ما تسبب بإصابة العشرات منهم بالمسيرة بحالات اختناق وإغماء.
الى ذلك، أعلن الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو امس الاول اثر لقائه نظيره الفلسطيني محمود عباس انه ابرم مع ضيفه اتفاقا ترسل بموجبه كراكاس شحنات بنزين ومازوت الى السلطة الفلسطينية. وقال مادورو في مؤتمر صحافي مشترك مع عباس انه «بموجب هذا الاتفاق سيتم ارسال كميات من المازوت من فنزويلا الى فلسطين التي تحتاج اليه لكي تتمكن من مواصلة النمو». واضاف ان الشحنة النفطية الاولى التي سترسلها كراكاس الى السلطة الفلسطينية سيبلغ حجمها 240 الف برميل من المازوت والبنزين، من دون ان يحدد متى سيتم ذلك.
من جهته قال الرئيس الفلسطيني «شكرا لفنزويلا على دعمها لفلسطين.. لكسر احتكار اسرائيل لاقتصادنا ولتلبيتها لاحتياجاتنا ولاستعدادها للاستمرار في تقديم المزيد من الدعم للشعب الفلسطيني». واكد مادورو من جهة ثانية انه ابلغ نظيره الفلسطيني استعداد كراكاس لمساعدة السلطة الفلسطينية على ان تنضم بصفة مراقب الى كل من اتحاد دول اميركا الجنوبية (يوناسور) والاتحاد البوليفاري لشعوب اميركا (البا) ورابطة دول اميركا اللاتينتية والكاريبي (سيلاك).
ووقع  عباس في كراكاس مع نظيره  الفنزويلي نيكولاس مادورو موروس على اتفاقيتي تعاون، في مجالي الطاقة  ومنع الازدواج الضريبي بين البلدين.
ويسمح  اتفاق الطاقة لفنزويلا بتوفير جزء من احتياجات ‹الديزل لفلسطين›  خلال السنوات الخمس المقبلة بأسعار مميزة،، وسيتواصل التفاوض في المراحل  المقبلة على تحضير اتفاقيات اخرى متعلقة باستيراد النفط الخام وغيره من احتياجات فلسطين النفطية،حسبما ذكرت وكالة الأنباء والمعلومات  الفلسطينية (وفا) امس.
وأعلن الرئيس الفنزويلي، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع الرئيس عباس عقب التوقيع، استعداد كراكاس لمساعدة فلسطين على الانضمام بصفة مراقب إلى كل  من اتحاد دول أمريكا الجنوبية (يوناسور) والاتحاد البوليفاري لشعوب أمريكا (البا) ورابطة دول امريكا اللاتينية والكاريبي (سيلاك).
وأكد أنه سيتم دعم دولة فلسطين لتصبح عضوا مراقبا في الائتلاف البتروكاريبي الذي يجمع أكثر من ثماني عشرة دولة تستفيد من البترول  الفنزويلي الذي تحصل عليه بأسعار تفضيلية.(وكالات).

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش