الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

زاهي وهبي يوقع «هوى فلسطين» في المتحف الوطني

تم نشره في الأربعاء 14 أيار / مايو 2014. 03:00 مـساءً

عمان - الدستور - عمر أبو الهيجاء    
وقع الشاعر والإعلامي اللبناني زاهي وهبي، مساء يوم أمس الأول، في المتحف الوطني الاردني للفنون الجميلة، مختارات شعرية بعنوان «هوى فلسطين»، وسط حضور من المثقفين والمهتمين، في الحفل الذي نظمته دار موزاييك للترجمات والنشر والتوزيع، التي أصدرت المختارات، وبمشاركة الناقدة د. رزان ابراهيم.
واستهل الحفل، الذي أداره الشاعر سلطان القيسي والاعلامية لارا طماش، بوصلة غنائية للفنان عبد الرحمن القيسي، بمشاركة العازفين بهاء الشوبكي وعماد القضاة، حيث غنى قصيدة من ديوان الشاعر بعنوان «لا تنسى»، وكذلك أغنية «يمه موال الهوى يمه موالية».

تاليا قدمت د. زران ابراهيم قراءة نقدية حملت عنوان «هوى فلسطين.. لزاهي وهبي: دعوة غنائية تتحدى ثقافة الهزيمة»، قالت فيها إن قارئ هذا الديوان يجد نفسه مع مغن يحاول في الزمن الصعب أن يعيد للكلمة دورها، وأن ينقلها إنجازاً فعلياً في إطار شعر نضالي صادق يعد بالفرح وبرايات يانعة. يفعل هذا في زمن مخيب نعيش فيه هزيمة نكراء بتنا نجترها شعراً وفعلاً وكتابة.
وأضافت: أشد ما يجذبك في هذا الديوان سعي حثيث لترسيخ قيمة التجذر الفلسطيني قبالة حالة اللاتجذر الإسرائيلية، وهو أمر يؤكد عليه الشاعر بصوت شعري قاطع واثق يوظف اللغة نوعاً وكيفياً من خلال تكرار يحضر معه مخاطَباً عربياً يجعله الشاعر – كما فعل محمود درويش في قصيدته عابرون في كلام عابر- مادة لكلماته قبالة غائب عن النص يضمره  «الإسرائيلي»، رغبة منه في استبعاده وحجبه ومحوه.  وعن مواطن الجمال في الديوان قالت: يستطيع القراء بمستويات مختلفة أن يلمسوها محيلة في هذا السياق إلى نقطتين رئيسيتين: أولاهما أن زاهي وهبي يتجاوز في شعره أزمة وقع فيها كثيرون حين ضيعوا عنوان جماهيرهم, وجعلوا الشاعر يقف في قارة والجمهور في قارة أخرى تفصل بينهما بحار من التعالي. ثانيهما وأحيل هنا إلى خيار شاعر وصفه نزار قباني بأنه «يدوزن حنجرته حسب ظروف حياته, ولا يلتزم بمقام واحد أو نوتة موسيقية مكتوبة».
وفي نهاية الأمسية قرا الشاعر وهبي مجموعة من قصائد الديوان، وفي قصيدته «لكم الدولة»، يقولا: «لكم الدولة/ لكم الريح الفتية/ زرقة البحر بين أهداب اليابسة/ رائحة الشمس في شفة الصباح/ خطوط العرض وخطوط الطول/ هذا الجسد المتلىء بالخوف والشهوات/ وارتجافة القلب كل حين».

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش