الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اهالي «المعمورة» بحاجة الى لفتة حكومية تترجم مطالبهم على أرض الواقع

تم نشره في الثلاثاء 8 نيسان / أبريل 2014. 03:00 مـساءً

 الأغوار الجنوبية – الدستور – جمعة العميري
شكا مواطنو بلدة المعمورة في لواء الأغوار الجنوبية من اهمال المسؤولين لمطالبهم الخدمية، وعدم إقامة المشاريع التطويرية، وخفض نسبة الوظائف الحكومية على الفئة الثالثة في اللواء.
وأكدوا أنهم يواجهون مشكلة حقيقية بسبب التداخل في التبعية الادارية لبلدتهم ما بين البادية الجنوبية ولواء الأغوار الجنوبية، مما يعني حرمانهم من الحصول على أراض زراعية بوادي عربة ولواء الأغوار الجنوبية، ومن هنا تأتي مطالبتهم لسلطة وادي الأردن باستحداث مشروع تطويري زراعي ضمن أراضي منطقة السلماني خارج أراضي الأغوار الجنوبية والتي تتبع إدارياً إلى اللواء.
واشاروا خلال لقائهم مع «الدستور» أن بلدية الأغوار الجنوبية لا تقدم لهم الخدمات المطلوبة، بحسب قول المختار سليم محمد السعيديين واصفاً خدمات البلدية بالقصور الواضح من خلال عدم إنارة شوارع البلدة وعدم تقديم المساعدة للأهالي باستخدام آليات البلدية الإنشائية في حالات الضرورة القصوى بدعوى تعطل هذه الآليات وبعد المسافة، لافتاً الى أن المواطنين يحتاجونها لإزالة التلال الرملية وفتح وتسهيل شوارع للوحدات السكنية الجديدة في البلدة.
وبدوره قال المختار ضيف الله موسى السعيديين، « ان من أكثر الهموم التي تقلقنا هي الفيضانات التي تتعرض لها البلدة شتاء، وقد تم عرض المشكلة منذ سنوات أمام سلطة وادي الأردن،ووعدت بحلها، الا اننا لا زلنا ننتظر التنفيذ « كما بين أن البلدة محرومة من المنح الدراسية المقدمة من شركة البوتاس لأبناء اللواء.
بدوره قال المختار سلمان سلام السعيديين إننا في بلدة المعمورة محرومون من امتلاك أراض زراعية لعدم امتلاكنا سندات تسجيل وتفويض لأراضي المنطقة ولهذا نطالب سلطة وادي الأردن باستحداث مشروع ري تطويري ليتم توزيعه على أبناء البلدة أسوة بمشاريع وادي عربة التطويرية.
بدوره لفت المختار سليم نصار السعيديين إلى أن مركز صحي البلدة بحاجة إلى تحويله من مركز أولي إلى صحي شامل، حيث يعتمد عليه في العلاج أبناء البلدة ومزارعو المنطقة.
وأوضح الوجيه والناشط الاجتماعي حمد موسى السعيديين أنه قد تمت الموافقة من سلطة وادي الأردن على تأجيرهم قطع أراض زراعية في منطقتي السلماني والضحل لتشكيل جمعيات زراعية عددها اربع جمعيات، وتم مسحها من قبل السلطة عام 2008 لكي يتم ريها من بئر المياه العميق رقم (1) إلا أنها قد تعطلت ولم يتم تفعيلها نتيجة رفض أهالي البلدة الموافقة على جمعيات زراعية من خارج المنطقة تتبع لمحافظة أخرى، وشدد باسم أهالي البلدة على رفضه القاطع لهذه الجمعيات.
المختار منيزل ناصر السعيديين قال إن أبناءنا يعانون من الحرمان من وظائف الفئة الثالثة بالدوائر والمؤسسات الحكومية في المنطقة كسلطة وادي الأردن والمياه والزراعة وغيرها.
وطالب رئيس جمعية المعمورة الخيرية سليم عيد السعيديين، مديرية المياه في اللواء بمعالجة الوضع المائي للبلدة، اذ انهم يعانون صيفاً من ضعف المياه بشكل دائم، رغم ان العلاج الناجع هو إقامة خزان مياه إسمنتي.
وحول الضائقة السكنية الخانقة لعدم توفر مساحات من الأراضي داخل منطقة التنظيم السكني، بين إمام مسجد البلدة دخيل الله محمد السعيديين أن الحل لهذه المعضلة يكمن في عمل توسعة لتجمع سكاني جديد، مشيرا الى ان استحداث هذا التوسع على واقع أرض - الدبة – سيكون الحل الأمثل لذلك، مطالباً سلطة الوادي بضرورة الإسراع بتنظيم هذا التجمع السكني.
من جانبه أوضح المهندس مشهور حرب مدير إدارة سلطة وادي الأردن في الأغوار الجنوبية أن هناك لجنة من المهندسين الجيولوجيين قد كلفت بدراسة عمل جدار استنادي للبلدة لتلافي مشكلة الفيضانات والسيول التي تهدد مواطني البلدة وستباشر هذه اللجنة عملها خلال الأسبوع المقبل.
من جانبه قال متصرف لواء الأغوار الجنوبية عبد الله المعايطة أن على وجهاء البلدة مراجعته لتقديم وعرض جميع مطالبهم لمخاطبة الجهات المعنية بشأنها لتقديم الحلول الممكنة.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش