الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بن فليس: التـزويـر «المنافس الاكبـر» لمـرشح الـرئاسة الجـزائـرية

تم نشره في الأحد 6 نيسان / أبريل 2014. 03:00 مـساءً

الجزائر - اعتبر علي بن فليس المرشح المنافس للرئيس المنتهية ولايته عبد العزيز بوتفليقة في انتخابات 17 نيسان ان التزوير سيكون «المنافس الاكبر» له.
وقال بن فليس ان «التزوير هو منافسي الاكبر» وهو الذي سبق ان خسر انتخابات 2004 امام الرئيس عبد العزيز بوتفليقة الذي اختاره مديرا لحملته في 1999 ثم عينه رئيسا للحكومة بين 2000 و2003.
واضاف «يجب ان اذكر انه في 2004 «كان التزوير هو الفائز وكان هو المنتصر اما الخاسر الاكبر فكان الديموقراطية».
وكان بوتفليقة فاز في انتخابت الرئاسة لسنة 2004 بنسبة 85% ضد خمسة مرشحين بينهم علي بن فليس الذي جاء ثانيا بنسبة 6% من الاصوات.
واوضح بن فليس من بسكرة «هذه المرة وضعت خطة لمحاربة التزوير. سيكون هناك 60 الف ملاحظ في 60 الف مكتب تصويت مهمتهم المراقبة والكشف عن التزوير».
من جهة ثانية أقدم مجهولون على حرق مقر لحزب جبهة  التحرير الوطني الذي يحوز على الاغلبية في البرلمان  الجزائري ليل  الجمعة ببلدة ازفون بولاية تيزي وزو عاصمة منطقة القبائل . وذكر الموقع الاخباري «كل شيء عن الجزائر» أن افراد من الدفاع المدني  حاولوا السيطرة على الحريق لكن النيران التهمت المقر. ورفع المسئولون بالحزب دعوى قضائية ضد مجهول فيما فتح امن دائرة ازفون  تحقيقا لمعرفة ملابسات الحادث. ويساند حزب جبهة التحرير الوطني ترشح الرئيس بوتفليقة لولاية رابعة خلال  انتخابات الرئاسة المقررة في 17 نيسان الحالي، فيما أبدت احزاب  وفعاليات مدنية عديدة معارضتها لهذا المسعى.(رويترز)

 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش