الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«فلسـطين النيابيـة» تطّلـع من مستشار ديـوان الرئاسة الفلسطيني على ممارسات تهويد القدس

تم نشره في الأربعاء 12 آذار / مارس 2014. 02:00 مـساءً

عمان- الدستور
اطّلعت لجنة فلسطين النيابية خلال اجتماعها أمس الثلاثاء في مجلس النواب مع مستشار ديوان الرئاسة الفلسطيني لشؤون القدس المحامي احمد الرويضي على الاجراءات التي تقوم بها سطات الاحتلال الصهيوني من ممارسات لتهويد القدس والمقدسات.
واعرب رئيس اللجنة النائب يحيى السعود عن شكره وتقديره لجلالة الملك عبدالله الثاني لموافقته على رعايته لمؤتمر القدس الذي سيعقد في عمان لدعم اهلنا في المدينة المقدسة وحماية القدس والمقدسات. وقال النائب السعود انه جرى خلال اللقاء الاطلاع على الممارسات التي يستخدمها جنود الاحتلال من تهويد مستمر للقدس والمقدسات والضغوط التي تمارس على اهل القدس، مشيرا الى ان لجنة فلسطين تستنكر وتستهجن تلك الإجراءات بحق الشعب الفلسطيني. من جانبه ثمن الرويضي الدور الهاشمي الذي يقوم به جلالة الملك عبدالله الثاني من خلال رعايته واهتمامه بالقدس والمقدسات بخاصة المسجد الاقصى وتقديم الدعم اللازم لهم على الارض وفي المحافل الدولية.
كما ثمن الدور الذي يقوم به مجلس النواب الاردني ولجنة فلسطين النيابية على دعمهم المتواصل لأشقائهم الفلسطينيين ليتمكنوا من الثبات على الارض في مواجهة الحملة الاستيطانية الاسرائيلية الشرسة.
واشار الرويضي الى ان عدد السكان الفلسطينيين في القدس يبلغ 38% من السكان، موضحا ان سلطات الاحتلال تعمل على خطة من شأنها خفض عدد السكان الى 12% ما يعنى طرد ما يقارب 25%من السكان التي تأتي من خلال سياسة الاستيطان ومصادرة الأراضي والعقارات وهدم لمنازل الفلسطينيين.
وقال ان ما يقارب 20 الف منزل مهدد بالهدم والدمار من القرار المتخذ من المحاكم الاسرائيلية بحجة البناء بدون تراخيص، مشيرا الى وجود كاميرات داخل المسجد وساحاته لمراقبة الداخلين الى المسجد واعتقالهم، مبينا ان مساحة المسجد تبلغ 144 دونما تشمل المسجد الاقصى ومسجد قبة الصخرة والمسجد القبلي وعدة معالم أخرى جميعها تشكل مفهوم الاقصى للفلسطينيين.
بدوره اشار امين عام وزارة الاوقاف محمد الرعود بدور الوزارة في رعاية المقدسات الاسلامية في القدس من صيانة وترميم للاماكن المقدسة.
من جهتها قررت لجنة الحريات العامة وحقوق الانسان النيابية أمس اصدار بيان سياسي يطالب الحكومة بتجميد العلاقات الدبلوماسية مع اسرائيل واجراء تحقيق دولي واصدار عفو خاص عن السجين احمد الدقامسة ردا على الحادثة التي ادت استشهاد القاضي رائد زعيتر علي ايدي جنود الاحتلال الاسرائيلي امس الأول.
جاء ذلك خلال الاجتماع الطارئ الذي عقدته اللجنة برئاسة النائب الدكتورة رلى الحروب وحضور اعضاء اللجنة لمناقشة الحادثة التي اثارت حفيظة الراي العام الاردني وهزت مشاعره. واعتبرت اللجنة ان هذه الجريمة النكراء تعد انتهاكا لسيادة الدولة واعتداء على حق الانسان في الحياة الذي دعت اليه كافة الشرائع السماوية والمواثيق والاتفاقيات الدولية وخرقا ماديا لاتفاقية السلام، مشددة على ضرورة اتخاذ اشد الاجراءات بحق الاعتداءات والممارسات الاسرائيلية المتكررة.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش