الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

زهير النوباني: نقابة الفنانين بحاجة لإصلاح مالي وإداري وأغلب مخرجات لجان النقابة لم يُؤخذ بها

تم نشره في الثلاثاء 11 آذار / مارس 2014. 02:00 مـساءً

  الدستور ـ طلعت شناعة.

دعا الفنان زهير النوباني الى وجود»نقيب ومجلس نقابة ظلْ» للفنانين الأردنيين يكون عمله مراقبة المجلس المنتخب بحيث يعزز الايجابيات ويحاسب ويسائل ويوجّه القائمين على النقابة، بما يشبه «حكومة الظل» في بريطانيا، واضاف النوباني: سوف أكون على مسافة واحدة من كل أعضاء نقابة الفنانين، مؤكدا خوضه الانتخابات المقبلة يوم 21 الجاري برؤية وبعد دراسة وافية لاحتياجات اعضاء النقابة. وقال النوباني: كانت نقابة الفنانين الاردنيين حُلما لكافة الفنانين زتم تحقيق هذا الحلم عام 1997 بعد مطالبات استمرت عشرات السنين. ولم يتم تحقيق هذا الحلم الا بعد ان اوصى المغفور له جلالة الملك حسين بتأسيس نقابة للفنانين الاردنيين، وهو ما يعني الاعتراف بالفن كمهنة. واعتقد بان الحلم تحقق بظهور حركة فنية فاعلة ونقابة تُعنى بشؤون اعضائها، انطلاقا بان تعريف النقابة يعني تجمعا مهنيا مصلحيا تسعى لتحقيق المكتسبات لاعضائها وتطوير قدراتهم.

تراجع
واشار النوباني الى وجود تراجع كما وصفه بعد مرور 17 عاما من عمر النقابة، معتبرا ان سبب التراجع انما يعود لعدة عوامل تتداخل في بعضها ومن اهمها عدم قيام النقابة بدورها الموكول إليها، باعتبارها اهم مؤسسة فنية في الوطن. واضاف النوباني:
كل السلبيات المجتمعية وجدناها قد دخلت الجسم النقابي، مع ان المفروض ان يكون هذا الجسم الفني انموذجا متقدما في الديمقراطية والوحدة والمحبة والعمل. وايضا خلال تلك السنوات تم الاعتداء على قانون النقابة وبالتحديد المواد المتعلقة بتحصيل حقوق النقابة من الفنانين العرب والاجانب اسوة بباقي نقابات العالم. اضافة لوجود خلل في مالي واداري في امور النقابة وغيرها؛ ما ادى الى نفور الكثير من الاعضاء من النقابة وامتناعهم عن تسديد التزاماتهم بسبب شعورهم بان النقابة لم تقدم لهم شيئا.
وقال الفنان زهير النوباني: لا اريد الدخول في المزيد من التفاصيل التي ادت الى ما وصلنا اليه ووجدت لزاما عليّ بصفتي وزملائي الكثيرين من المساهمين في ظهور الحركة الفنية الراقية والفاعلة. وبعد تحليل واف لواقع الحركة الفنية وما مرت به النقابة، رأيتُ ان النقابة بحاجة لاصلاح اداري ومالي. وبحكم خبرتي الادارية والفنية الكبيرة وجدتُ ان اتقدم لخدمة أُسرتي الفنية خلال السنتين القادمتين لمأسسة نقابة الفنانين وتطبيق قانون النقابة تطبيقا يخدم المجموع الفني والسعي للاسراع في إخراج الانظمة والقوانين اللازمة والتشبيك والتعاون مع المؤسسات الرسمية والخاصة بالفنون داخليا وخارجيا.

نجم واداري
وحول تأثير «نجوميته» كفنان على المنافسة في انتخابات نقابة الفنانين، قال زهير النوباني: اذا كان النجم اداريا ناجحا ومشهودا له، فهذا يعتبر اضافة نوعية للعمل النقابي. واشار الى مثال على الرؤية الادارية السليمة:هناك مجموعة من اللجان يجب ان تشكل لادارة اعمال النقابة، اغلب مخرجات اللجان لم يُؤخذ بها لاسباب غير معلومة. مثل: لجنة الاستثمار وخلال 17 سنة تم صرف 4 ملايين دينار تقريبا، ولو تم استثمار مليون دينار منها بشكل سليم لغاية عام 2005 في «طريق المطار» لأصبح المبلغ ما يعادل الان حوالي 50 مليون دينار مع الاخذ بعين الاعتبار قيمة الدينار المتغيرة منذ ذلك الوقت.
واستدرك النوباني قائلا: لكن ذلك لا يعني عدم وجود انجازات، لكنها لم تكن بمستوى الطموح، مثل شراء مبنى النقابة فقد كان قرارا سليما وكذلك منزل الطالبات لكنه جاء متأخرا.
واضاف: لا بد ان يكون هناك لجنة لشؤؤون الاعضاء لمعرفة اوضاعهم،وصندوق للتكافل والتضامن ومشروع للاسكان، متسائلا أين مشروع الاسكان؟
 كذلك الحال بالنسبة للتأمين الصحي التقاعدي الذي يحتاج الى تعديل بحيث يصبح شرائح متصاعدة. كما يجب تفعيل لجنة شؤوون المهنة، بحيث يتم اسنثمار كل طاقات الاعضاء بشكل سليم لنكون اسرة فنية واحدة متماسكة.

كل الفنانين
واكد النوباني: أنا محسوب على كل الفنانين، أستطيع التفاعل مع أي مجلس قادم، وبالتالي لم اجد من المناسب تشكيل»كتلة» في هذا الوقت كل لا أُحسب على اي فريق.  واشاد بممثلي الشُّعَب بالنقابة الذين يصلحون جميعا لعضوية المجلس.
وحول شعاراته الانتخابية قال النوباني: طرحتُ عدة شعارات منها» معا وسويا نحو حركة واسرة فنية نفخر بها ويفخر بها العالم». وكذلك» نبني على ما أُنْجز وننظر ونبني للمستقبل الاجمل».
واقترح تشكيل مجلس استشاري اعلى في النقابة يضم قامات فنية في كافة المهن مشهودا لها بالكفاءة والامانة والنزاهة و نقباء سابقين. والسعي والعمل على تنشيط المسرح ودعم الحركة والفرق المسرحية والسعي لرفع ميزانية وزارة الثقافة لكونها وزارة سيادية. ففي غياب الثقافة والفن والمراكز الثقافية في المحافظات، فان الخلل مستمر. ولا بد من تنشيط المسرح المدرسي والجامعات والسعي مع الجهات المعنية لوضع تشريعات تشجع على الانتاج الفني واسقطاب الشركات العربية للعمل في الاردن.
ولا بد ايضا من انشاء مكتب اعلامي في النقابة يُعنى بتسويق الفنانين اعلاميا محليا وعربيا وتأسيس مكتب في النقابة لاستقطاب المشاريع الفنية من الاعضاء والعمل على جلب تمويل لها محليا وعالميا. وتفعيل الاتفاقيات الفنية والثقافية مع المؤسسات العربية والعالمية لتطوير قدرات الاعضاء كافة.
وقال الفنان زهير النوباني سيكون عملي في حال فزت بمنصب نقيب الفنانين الاردنيين تطوعيا وسأتبرع براتب النقيب(الف دينار) الى صندوق التكافل والتضامن ولن اتقاضى اي مبلغ من اللجان التي اشارك فيها كنقيب داخل او خارج النقابة.

مسرحية وبعدييييين!
وحول جديده الفني قال زهير النوباني: اقدم هذه الايام مسرحية بعنوان»وبعدييين» في مطعم ورد، وتجاوز عدد العروض التي قدمتها وزملائي 12 عرضا ، حيث نقدم عرضين اسبوعيا قابلة للزيادة. والمسرحية تلقى نجاحات جماهيرية جيدة. وحول توقيت المسرحية مع موعد انتخابات نقابة الفنانين، قال النوباني، ان المسرحية مشروع منذ سنتين وتصاف مع عقد الانتخابات وانا ابن المسرح ومن مهماتي نشر المسرح وهذه التجربة سوف تفتح المجال امام الزملاء لاعمال مشابهة. وقد تعاونت فيها ـ المسرحية ـمع مجموعة من الطاقات الشبابية المتميزة.
تلفزيونيا: اتفقت على بطولة مسلسل بعنوان»اخوة الدم» تأليف مصطفى صالح واخراج حسن ابو شعيرة وبطولة الفنانة عبير عيسى والفنانة نادرة عمران والفنانة مارغو حداد والفنان احمد العمري والفنان خالد الغويري. وكذلك هناك مسلسل عنوانه الأوليّ «طريق الاسفلت» سيناريو وحوار احمد المغربي واخراج محمد الحشكي بطولة الفنانة صبا مبارك والفنان منذر رياحنة والفنان السوري سامر اسماعيل الذي قام بدور عمر بن الخطاب.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش