الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

النشامى يباشر تحضيراته لملاقاة سوريا بتصفيات كأس آسيا

تم نشره في الأربعاء 26 شباط / فبراير 2014. 02:00 مـساءً

عمان – الدستور
باشر المنتخب الوطني لكرة القدم امس تحضيراته للمواجهة المرتقبة المنتظر أن تجمعه مع نظيره السوري على ستاد عمان الدولي يوم الخامس من الشهر المقبل وذلك في الجولة الاخيرة من عمر التصفيات المؤهلة الى نهائيات كأس آسيا – استراليا 2015.
وحضر المران (18) لاعباً من اصل (26) لاعباً ضمتهم القائمة التي اعلنها المدير الفني حسام حسن يوم امس الاول، إذ تواجد في المران كل من لؤي العمايرة، محمد الشطناوي، شريف عدنان، احمد عبد الستار، يوسف الرواشدة، صالح الجوهري، مهدي علامة، احمد ابو كبير، انس بني ياسين، احسان حداد، عدنان عدوس، ركان الخالدي، محمود زعترة، منذر ابو عمارة، رجائي عايد، طارق خطاب، محمد الدميري، مصعب اللحام وسعيد مرجان.
واحتجب عن المران كل من لاعبي ذات راس بهاء عبدالرحمن وحاتم عقل الى جانب ثلاثي شباب الاردن عدي زهران وعيسى السباح وانس الجبارات بسبب ارتباطهم بمشاركة فريقيهما في بطولة كأس الاتحاد الآسيوي كما احتجب كل من مهاجم غازميتان الروماني ثائر البواب ولاعب الشعلة السعودي محمد مصطفى، حيث من المنتظر أن تلتحق هذه الاسماء بالتدريبات في غضون الايام القليلة القادمة.
وفي حديثه مع وسائل الاعلام اعرب حسام حسن المدير الفني للمنتخب الوطني عن اعتزازه وتقديره لاسرة كرة القدم وعلى رأسها سمو الامير علي بن الحسين بعد الدعم الكبير الذي حظي به المنتخب، كما توجه بالشكر الى الاعلام الاردني والنقد الايجابي الذي حظي به المنتخب في المرحلة الماضية والى الجماهير الاردنية التي كانت وما زالت تقف الى جانب المنتخب الوطني في شتى المناسبات.
واكد حسام حسن أن مسيرة المنتخب الوطني منذ توليه المهمة مرت بالعديد من المنعطفات الحادة والظروف الصعبة التي استطاع المنتخب أن يطوعها وأن يحقق حضوراً لافتاً في شتى الاستحقاقات معرباً عن رضاه التام عما وصل اليه المنتخب في الآونة الاخيرة، مضيفاً أنه لم يسبق لأي منتخب أن واجه مثل هذه الظروف خلال فترة زمنية قصيرة، والتي التقي فيها اعتى المنتخبات القارية والعالمية في اشارة الى خوض النشامى الملحقين الآسيوي والعالمي وتحقيق حضور لافت في كليهما.
ويرى حسام حسن أن المرحلة القادمة تتطلب تضافر جهود اللاعبين للوصول الى الظهور المشرف في نهائيات كأس آسيا، مضيفاً أن المنتخب الوطني يعمل جاهداً على تنظيم مواجهات ودية مع منتخبات قوية لها باع طويل مع المنافسة، حيث تم مراسلة عدد كبير من الاتحادات الوطنية في شتى انحاء العالم لترتيب مواجهات قوية خلال (ايام الفيفا).
وعرج حسام حسن على السياسة التي انتهجها والمتمثلة في توسيع قاعدة الخيارات المتاحة امامه من اللاعبين وهذا وضح جلياً في الآونة الاخيرة، لافتاً الى أن هذا الامر من شأنه أن يزيد من منسوب المنافسة لدى اللاعبين في سبيل التمثيل الدولي، إذ سيدفع اللاعبين الى الكد مع فرقهم في سبيل الظهور بشكل لافت واحتلال موقع اساسي في تشكيلة المنتخب الوطني.
وقال حسام حسن أنه تحدث مع اللاعبين في العديد من المناسبات وآخرها في مران الامس مؤكداً لهم أن المنتخب ليس حكراً على احد وأن هذا الامر من شأنه أن يدفعهم الى بذل جهود كبيرة لاثبات الذات والمقدرة موجهاً شكره للجميع على الحضور الطيب الذي قدموه في المباريات الاخيرة وتحديداً في تصفيات كأس آسيا.
الجدير ذكره أن المنتخب الوطني سيخوض لقاء سوريا بعدما ضمن التأهل عن المجموعة الاولى للتصفيات حيث يقبع في المركز الثاني برصيد (9) نقاط مقابل (11) نقطة للمنتخب العماني و(4) لسوريا و(3) لسنغافورة.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش