الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اختتام المنتدى الدولي للاتصال الحكومي 2014 في الشارقة

تم نشره في الثلاثاء 25 شباط / فبراير 2014. 02:00 مـساءً

الشارقة (الامارات) - الدستور
اختتم المنتدى الدولي للاتصال الحكومي 2014 فعاليات دورته الثالثة في الشارقة بدولة الامارات العربية المتحدة، بجلسة عصف ذهني أدارها الإعلامي داوود الشريان تحت عنوان «نحو تواصل حكومي فعال». وقد عمدت الجلسة إلى فتح باب الحوار مع الحضور حول العلاقة بينهم وبين الحكومة من ناحية التواصل والتفاعل للخروج بمقترحات عملية لخلق أساليب أفضل للتواصل بين الطرفين.
وأكدت الجلسة الثالثة من جلسات اليوم الأخير للمنتدى، أن نجاح التواصل الحكومي يرتبط بقدرته على تحقيق التكامل الداخلي بين مؤسسات الدولة وإداراتها، وعلى دور هذا الترابط في إتاحة إمكانات جديدة للمستفيدين من الخدمات الحكومية، وفي فسح المجال أمام فهم أعمق لدور الحكومة من قبل موظفيها وبالتالي تأدية هذا الدور بشكل أفضل. كان ذلك خلال جلسة تفاعلية أدارها أليستر كامبل، مدير مكتب اتصالات رئيس الوزراء الأسبق توني بلير بعنوان «الاتصال الداخلي بين إدارات/ وزارات الدولة»، شرح من خلالها كيفية تحديد أهداف الاتصال الاستراتيجي بما يتماشى مع الرؤية والسياسة العامة للدولة، وخطوات تأسيس فرق اتصال حكومي تتمتع بأداء متناسق ومتوازن لتتمكن من خدمة التوجه العام للدولة.
وافتتح كامبل الجلسة بمقدمة اشار فيها إلى أن التأكيد على وجود مهارات وقدرات الاتصال الاستراتيجي لدى فرق الاتصال الحكومي أمر صعب وقد لا تتوافر عناصر نجاحه في كافة الدول، وذلك لغياب الكوادر البشرية التي تمتلك المعرفة الكافية بأسس الاتصال الاستراتيجي، وإلى غياب الهدف المشترك والرسالة الإعلامية الواضحة كعامل أساسي.
وكانت ثاني جلسات اليوم الأخير من المنتدى قد استضافت جلسة بعنوان «كيف يمكن أن يستفيد القطاع العام من تجارب الاتصال في القطاع الخاص؟» وسلطت الضوء على ما يمكن للقطاع الخاص أن يضيفه إلى تجارب الاتصال في القطاع العام، وكيف يمكن أن للقطاع العام أن يستفيد من تجارب القطاع الخاص أيضاً. كما حددت الجلسة التحديات التي يمكن أن تعيق نمو سياسات الاتصال في القطاع العام بالمقارنة مع القطاع الخاص.

 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش