الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بلتاجي : خطوات عملية لتطوير منظومة النقل العام

تم نشره في السبت 22 شباط / فبراير 2014. 02:00 مـساءً

عمان - الدستور - ليلى الكركي

 قال امين عام عقل بلتاجي ان  العام الجاري 2014 "سيشهد نقله نوعية في مشاريع وخدمات الأمانة  اهمها المباشرة بخطوات عملية  لتطوير منظومة النقل العام كأحد الحلول الهامة لتخفيف الازمات المرورية في العاصمة في ظل تزايد أعداد المركبات التي تصل في ساعات الذروة الى مليون و800 الف مركبة ، وعزوف المواطن عن ارتياد وسائط النقل العام لصالح المركبات الخاصة ".
جاء ذلك في محاضرة القاها في  منتدى طلال أبوغزاله المعرفي بعنوان "رؤية أمانة عمان الكبرى لخدمة مدينة عمان".
وكشف بلتاجي  ان الامانة طرحت عطاء مواقف لتنظيم الاصطفاف على الشوارع فضلا عن سعيها لايجاد مواقف لاصطفاف المركبات لساعات طويلة من خلال مباني استثمارية. لافتا الى أن الأمانة وفرت مؤخرا موقفا مجانيا للمركبات في شارع وصفي التل بمساحة (5.3) دونم .
واكد أن الأمانة ستنجز قريبا استصدار رخص المهن والحصول على العديد من الوثائق والمعلومات الكترونيا من قبل المواطنين بما يوفر عليهم الوقت والجهد ضمن خطتها لتطبيق الحكومة الالكترونية بشكل كامل .

وبين أن الأمانة رفعت مستوى الرقابة في قطاعات الصحة والبيئة والأشغال والمرور، لمنع المخالفات وتصويبها، مشيرا الى ان غياب الرقابة الميدانية على هذه المحاور اسهم في تشويه المشهد الحضاري للعاصمة والتأثير سلبا على حياة المواطنين.
 واستعرض امين عمان ابرز محاور عمل الامانة للمرحلة المقبلة وهي (البيئة والصحة، الاشغال العامة، التخطيط والتنظيم، الاستثمار، هوية عمان، هيكلة امانة عمان، الوضع المالي) والتي سيتم تنفيذها على مدار السنوات الثلاث القادمة بما يرتقي بالخدمات المقدمة للمواطنين ويحقق رضاهم وينعكس ايجابا على واقع المدينة ومستقبلها .

وقال  بلتاجي  أن الأمانة تسعى " لأنسنة المدينة " من خلال المشاريع التي تنفذها والخدمات التي تقدمها لتكون عمان رفيقة وصديقة للمواطن والزائر والسائح ، وإعادة هوية عمان التراثية والثقافية والحضارية والجمالية التي أوشكت أن تختطف جراء الفوضى والمخالفات والإعتداءات على الأرصفة والشوارع، خاصة وسط المدينة مبينا أنه يعمل من منظور المواطن بما يأمل أن تقدمه الأمانة لمدينته وما يطلبه منها، ومن موقعه كأمين عين لخدمة مدينة عمان.
واضاف" إن عمان بعمقها التاريخي الممتد الى اثنتي عشرة ألف سنة وتنوع الحضارات التي مرت عليها تتطلب عملا جادا من الجميع لإعادة الألق لها وبما ينعكس تقدما وتطورا على واقعها ومستقبلها" ، مشددا في الوقت ذاته  على أهمية تغيير الذهنية والسلوك الايجابي تجاه المدينة ومرافقها الخدمية ومراقبة ممارساتنا اليومية.

وقال بلتاجي ان الامانة قامت بإعادة هيكلة قروضها بقرض واحد والحصول على سعر فائدة اقل من القروض القائمة وبفترة سماح سنتين ولمدة 8 سنوات ما سيمكنها من تقديم افضل الخدمات للمواطنين وترتيب البيت المالي الداخلي لامانة عمان.
 واوضح  مديونية الأمانة التي تصل الى 250 مليون دينار، تقابلها مبالغ مالية مستحقة للأمانة على الحكومة والمواطنين ستنعكس حال تسديدها مشاريع وخدمات للمواطنين. وتابع بانه قد تم تأهيل حوالي 600 موظف تحت مسمى "معاون الامانة"  سيباشرون عملهم قريبا بهدف استثمار وتجميع الطاقات الايجابية من الكادر البشري في الامانة عمان،  لافتا الى ان معاون امانة عمان سيكون عينه في الميدان برصد المخالفات والملاحظات من خلال اجهزة كفية حديثة (PDA ) تستخدم لهذه الغاية.
 
وأشار الى ان هناك توجه للاستثمار في استخراج الطاقة من النفايات من خلال مشروع مشترك مع البنك الدولي سينتج تقريباً 6 ميجا واط كهرباء في الساعة ، منوهاً إلى إنشاء 3 خلايا في مكب الغباوي ضمن مواصفات منظمة الصحة العالمية المعمول بها عالمياً للمحافظة على المياه الجوفية. فضلا عن خطط الأمانة لإنشاء مشروع لتدوير النفايات لتقليل كلفة جمع النفايات والتخلص منها، ولتشكل دخلا يعزز موارد الأمانة لخدمة المدينة .
من جهته بين رئيس  منتدى د. طلال ابو غزالة ان  التحول نحو الأداء الإلكتروني والحكومة الإلكترونية هو أحد أساليب القضاء على الفساد، واضعاً إمكانيات وخبرات مجموعة طلال أبوغزاله للإسهام وتحقيق هذا الهدف.
واوضح ان الجميع يتطلع في عهد امين عمان عقل بلتاجي "  الى رؤية  أمانة جديدة بالأداء والخدمات والتحديث" ، لافتا ان عليه ( بلتاجي) ان يعمل  على تحويلها إلى أمانة ذكية بكل خدماتها وأنظمتها وبرامجها وعلاقاتها".

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش