الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

سيطرة الأزواج على الزوجات بيئة خصبة لارتفاع معدلات العنف

تم نشره في الاثنين 3 شباط / فبراير 2014. 02:00 مـساءً

عمان - الدستور
أشار مسح السكان والصحة الأسرية لعام 2012 الصادر عن دائرة الإحصاءات العامة، الى أن الأساليب التي يتبعها الأزواج في الأردن بهدف الهيمنة والسيطرة والرقابة والرصد والتتبع عن كثب لتصرفات وتحركات زوجاتهم ما هي إلا دليل ومؤشر على العنف الممارس ضدهن بكافة أنواعه الجسدي والجنسي والعاطفي والنفسي، ويمهد لبيئة خصبة من شأنها زيادة معدلات العنف الأسري ويحد من جهود مكافحته وإنهائه.
وتشير جمعية معهد تضامن النساء الأردني «تضامن» لعدد من السلوكيات المتعلقة بالأزواج والتي تم رصدها من خلال المسح وهي «الغيرة والغضب إذا تحدثت الزوجات مع رجال آخرين» و»الاتهام بشكل متكرر بأنهن غير مخلصات» و»عدم السماح لهن بمقابلة صديقاتهن الإناث» و»التحكم وتحديد اتصالاتهن مع عائلاتهن» و»الإصرار على معرفة أماكن تواجدهن في جميع الأوقات».
ويؤثر العمر بشكل كبير على نتائج المسح وبالتالي على النسبة المئوية من الزوجات اللاتي يتعرضن لشكل أو أكثر من أشكال السلوكيات التي يمارسها الأزواج، حيث تبين أن الزوجات من الفئة العمرية (15-19) عاماً بالإضافة الى كونهن يعانين من آثار تزويج الأطفال والزواج المبكر والزواج القسري، فإنهن الأكثر معاناة من الفئات العمرية الأخرى في هذا المجال، حيث أفادت ما نسبته 86.9% منهن بغيرة أو غضب الأزواج إذا تحدثن مع رجال آخرين، وأن 4.8% منهن يتهمن بشكل متكرر بعدم الإخلاص، وأن 21.8% منهن لا يسمح لهن بمقابلة صديقاتهن الإناث، وأن 5.9% يتم التحكم وتحديد اتصالاتهن بعائلاتهن، وأن 38.2% منهن أفدن بأن الأزواج يصرون على معرفة أماكن تواجدهن في كل الأوقات، كما أفادت 12.7% منهن بإظهار أزواجهن لثلاثة أشكال أو أكثر من السلوكيات السابقة بمقابل ما نسبته 6.6% منهن أفدن بعدم إظهار الأزواج لأي سلوك سابق.
وكلما ارتفع عمر الزوجات كلما زادت نسبة اللاتي لم يتعرضن لهذه السلوكيات من الأزواج، وانخفضت نسبة الزوجات اللاتي يتعرضن لشكل او أكثر منها، فالزوجات اللاتي أفدن بإظهار أزواجهن لثلاثة أشكال أو أكثر من التحكم والسيطرة بالسلوك من الفئة العمرية (20-24) عاماً وصلت الى 15.8%، ومن الفئة العمرية (25-29) عاماً انخفضت الى 14.7%، ومن الفئة العمرية (30-39) عاماً انخفضت أكثر الى 12.5%، ومن الفئة العمرية (40-49) عاماً وصلت الى 11.8%.
وفي مقابل ذلك أفادت ما نسبته 13.1% من الزوجات بالفئة العمرية (20-24) عاماً بعدم إظهار أزواجهن لأي شكل من أشكال التحكم بالسلوك، وزادت نسبتهن الى 17.1% بالفئة العمرية (25-29) عاماً، وارتفعت أكثر الى 23% بالفئة العمرية (30-39) عاماً، لتصل الى 32.9% بالفئة العمرية (40-49) عاماً.
وتضيف «تضامن» أن الحالة الزوجية أثرث بشكل كبير على النتائج، فنسبة الزوجات الحاليات اللاتي أظهر أزواجهن ثلاثة أشكال أو أكثر من التحكم بالسلوك بلغت 12.5%، مقابل ما نسبته 24% من النساء المطلقات أو الأرامل أو المنفصلات عن أزواجهن، ومقابل ما نسبته 23.9% من الزوجات الحاليات لم يظهر أزواجهن أي شكل من أشكال التحكم بالسلوك و19.5% من النساء المطلقات أو الأرامل أو المنفصلات. 
وكلما ارتفع عدد الأولاد بالأسرة كلما انخفضت نسبة الزوجات اللاتي أفدن بتعرضهن لثلاثة أشكال أو أكثر من التحكم بالسلوك.
وتشير «تضامن» الى أن الزوجات في الحضر وبنسبة 13.7% أفدن بتعرضهن لثلاثة أشكال أو أكثر من التحكم بالسلوك مقابل ما نسبته 9.5% من الزوجات في الريف.
وكان إقليم الوسط الأعلى في نسبة الزوجات اللاتي تعرضن لثلاثة أشكال أو أكثر من التحكم بالسلوك وبنسبة 14.1% ومحافظة العاصمة الأعلى بين جميع المحافظات وبنسبة 15.1% وتلاه إقليم الشمال وبنسبة 11.4% ومن ثم إقليم الجنوب وبنسبة 10.5% ومحافظة معان الاقل بين جميع المحافظات وبنسبة 6.1%.
وتضيف «تضامن» أن لعمل النساء دورا في الحد من سلوكيات التحكم من قبل الأزواج، فقد أفادت 9.6% من الزوجات اللاتي يعملن بتعرضهن لثلاثة أشكال أو أكثر من أشكال التحكم بالسلوك مقابل 13.7% من الزوجات اللاتي لا يعملن. وكلما ارتفع المستوى التعليمي للزوجات كلما انخفضت نسبة من تتعرض منهن لسلوكيات التحكم من قبل الأزواج.

 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش