الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الثلاجة بدل السونا لتقليل الوزن

تم نشره في الأربعاء 29 كانون الثاني / يناير 2014. 02:00 مـساءً


بعد نزعات التخسيس أثناء النوم، والحمية بواسطة الماء البارد، يطل علينا العلماء الهولنديون بطريقة تبدو أكثر علمية من سابقاتها لتقليل الوزن، وتدعو إلى جعل الجسم يستهلك خلاياه الدهنية عن طريق تعريضه للبرد.
يبدو ما كتبه العلماء الهولنديون في مجلة «نزعات في علمي الغدد والميتابولزم» يعاكس القناعات السابقة التي تدعو البدناء إلى زيارة صالات السونا بانتظام، بهدف حرق السعرات الحرارية. وتبدو أيضًا أقرب إلى نظرية الحمية الباردة، التي تدعو إلى شرب الماء البارد في الشتاء بهدف قسر جسم الأنسان على معادلة ذلك بحرارة مستمدة من خزين الشحوم فيه. وتعتمد معظم نظريات الحمية على مبدأ أن يتلقى الجسم سعرات حرارية أقل مما يحتاج، مع ممارسة المزيد من الحركة والرياضة. ويعرف العلم، عبر ما يكفي من التجارب الشخصية والمختبرية، أن انقاص الوزن أسهل بكثير من الاحتفاظ بالوزن الجديد للجسم. لكن الحمية الهولندية الباردة ترى ضرورة تعريض الجسم إلى برودة نسبية، تكفي لتحفيز الخلايا الدهنية السمراء، وجعلها تحرق بنفسها الخلايا الدهنية البيضاء. وهي طريقة تضرب عصفورين بحجر، تقلل الوزن على المدى البعيد، وتقلل استهلاك الوقود والطاقة أيضًا. وكتب الباحث ووتر فان ماركن ليشتنبيلد، الذي ترأس فريق العمل من جامعة ماسترخت الهولندية، إنهم يريدون استخدام «مدفأة الجسم الداخلية» لخفض الوزن. ويتساءل: «نحن عادة نرفع ونخفض درجة حرارة الغرفة باستخدام المدفأة الخارجية، كي تكون أنسب لدرجة حرارة جسمنا، لكن ماذا سيحدث لو جعلنا المدفأة الداخلية تنظم ذلك؟» ويضيف أن ذلك لا يعني تعريض انفسنا لنزلات البرد، انما تعريض جسمنا بانتظام، ولعدة ساعات يوميًا، لبرد نسبي يقسر جسم الإنسان على تنظيم حرارته بنفسه. (ايلاف)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش