الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تأكيد أهمية التصوير الدوري «الماموجرام» في كشف أورام الثدي

تم نشره في الأحد 26 كانون الثاني / يناير 2014. 02:00 مـساءً

عمان-الدستور
قال استشاري الاشعة التشخيصية الدكتور رمزي سماوي ان 89 بالمئة من المصابات بسرطان الثدي يعشن أكثر من خمس سنوات بعد التشخيص.
واكد خلال محاضرة له في المركز الثقافي الروسي على أهمية تصوير الثدي الشعاعي (الماموجرام) الدوري الاحترازي في كشف أورام الثدي ومنها الأورام الخبيثة حتى قبل أن تظهر الأعراض السريرية.
وحث الدكتور سماوي على الكشف المبكر عن مرض سرطان الثدي لما لذلك من دور في علاج المصابة بالمرض لحد الشفاء.
واشار الدكتور سماوي الى اهمية الابحاث الجديدة المتعلقة بالدور الوراثي (الجينات) في ظهور المرض بين افراد العائلة الواحدة وأهمية الفحص المخبري الجيني في حال وجود تاريخ مرضي عائلي إيجابي وقوي بوجود أكثر من فرد مصاب بالعائلة ما يستدعي اجراء فحوصات مخبرية متخصصة.
وأكد الدكتور سماوي اهمية دور فحص الثدي بأجهزة الأمواج فوق الصوتية وكذلك الرنين المغناطيسي في تثبيت وجود والكشف عن سرطان الثدي.
وتناول الدكتور سماوي في محاضرته سبل التشخيص السريري بالفحص الذاتي والفحص السريري الطبي من قبل الطبيب المختص.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش