الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«2080» وحدة استيطانية جديدة في الضفة

تم نشره في الأربعاء 22 كانون الثاني / يناير 2014. 02:00 مـساءً

 القدس المحتلة - أعلنت بلدية الاحتلال في  مدينة القدس  عن خطة  لبناء 1700 وحدة سكنية جديدة في منطقة سوف يتم ضمها للمدينة.
وقالت صحيفة «يديعوت احرونوت» الاسرائيلية في موقعها الالكتروني امس إن لجنة التخطيط والبناء المحلية التابعة لبلدية القدس سوف  تناقش  اليوم الخطط الخاصة باقامة الحي الجديد الذي سوف يطلق عليه  «مورادوت ارنونا».
تأتي هذه الخطوة عقب اعلان  وزارة الاسكان الإسرائيلية في الحادي عشر من  الشهر الحالي عن مناقصات لبناء 1400 وحدة سكنية فى المستوطنات  الاسرائيلية الواقعة فى الضفة الغربية والقدس الشرقية.  وسيتم بناء 600 وحدة في رامات شلومو بالقدس الشرقية و800 وحدة سكنية في  كتل استيطانية في الضفة الغربية.
 وجاء الاعلان عن المناقصة بعد عدة ايام من مغادرة وزير الخارجية  الأمريكي جون كيرى للمنطقة بعد زيارة كانت تهدف إلى تحقيق اطار عمل  للاتفاق بين إسرائيل والفلسطينيين.
من ناحية ثانية، اعلنت حركة السلام الان الاسرائيلية المناهضة للاستيطان امس ان الحكومة الاسرائيلية وافقت على خطة جديدة لبناء 381 وحدة سكنية في مستوطنة في الضفة الغربية المحتلة. وقال ليئور اميحاي المتحدث باسم حركة السلام الان «نشرت الادارة المدنية الاسرائيلية تحت اشراف وزارة الدفاع خططا لبناء 381 وحدة استيطانية جديدة في جيفعات زئيف». من جهته، ادان كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات «بشدة» هذا القرار. وقال عريقات
ان هذا القرار «يؤكد ان حكومة اسرائيل برئاسة بنيامين نتنياهو تؤكد انها ترغب فقط في استمرار الاستيطان الذي يدمر كل افق للسلام».
من جانبه،  قال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، إن تجفيف مستنقع الاحتلال الإسرائيلي لفلسطين، وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة بعاصمتها القدس الشرقية هما متطلبان رئيسان لأمن واستقرار المنطقة. و أضاف عريقات خلال مشاركته نيابة عن الرئيس محمود عباس في افتتاح المؤتمر القانوني الدولي الأول بعنوان «فلسطين  والقانون الدولي»، بمدينة أريحا اليوم إننا نسعى للسلام، ونريد سلاما حدده لنا القانون الدولي مبينا ان الموقف الفلسطيني واضح ومتناغم مع الشرعية الدولية  باقامة دولة فلسطينية على حدود الرابع من حزيران لعام 1967، بعاصمتها القدس الشرقية، ومعابر وحدود وموانئ جوية وبحرية وفق الشرعية الدولية لدولة كاملة السيادة. وجدد عريقات رفض القيادة الفلسطينية لأي وجود إسرائيلي على الحدود الفلسطينية بعد استكمال الانسحاب، ورفض الاعتراف بيهودية الدولة ومؤكدا على الحل العادل لقضية للاجئين،  أن حق العودة وحقوقهم هي حقوق شخصية لا يحق لأحد التنازل عنها أو قبول حلول نيابة عن الآخر.
وشدد على  أن الجانب الأميركي والإسرائيلي لم يقدما أي موقف رسمي، وكل ما يشاع «مجرد بالونات اختبار سياسي»، مشيرا إلى موقف القيادة الفلسطينية الثابت والواضح والمعلن المتمسك بالثوابت الوطنية الفلسطينية.(وكالات).

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش