الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الكباريتي : الوضع الاقتصادي الحالي في المملكة بحاجة إلى عمليات تصحيح

تم نشره في الأحد 5 كانون الثاني / يناير 2014. 02:00 مـساءً

العقبة - الدستور - ابراهيم الفرايه وناديه الخضيرات 
اكد رئيس غرفة تجارة الأردن والعقبة نائل الكباريتي  حرص غرفة تجارة الاردن  على ترجمة التوجيهات  الملكية السامية بالعمل المستمرعلى تعزيز حركة النمو الاقتصادي وتنشيط كافة فعاليات وقطاعات الاقتصاد والمجتمع ورفع مستوى المعيشة للمواطنين... مشيراً الى جهود جلالة الملك الشخصية من أجل تحقيق النهضة الشاملة في كافة  المجالات و العمل على وضع  المملكة على خارطة الاستثمار العالمية و السعي لدمج الاقتصاد الوطني بالاقتصاد العالمي.. داعياً  المعنيين بالقطاع التجاري والاستثماري لجذب الاستثمارات الخارجية وتوطينها في المملكة.
واضاف الكباريتي خلال لقائه الفعاليات الاقتصادية والتجارية في محافظة العقبة عقب فوزه برئاسة غرفة تجارة الاردن و العقبة  ....    ان  الوضع الاقتصادي الحالي في  المملكة بحاجة إلى عمليات تصحيح وذلك من خلال اتخاذ  الحكومة لقرارات جريئة ، مشيراً الى ان سياسة ضبط النفقات و ترشيد الانفاق الحكومي التي انتهجتها الحكومة تعد بداية لعملية التصحيح.
وقال الكباريتي  إن الأردن مدعو اليوم أكثر مما مضى إلى تدعيم الشراكة المؤسسية بين القطاع الحكومي بوزاراته المعنية بالنشاط الاقتصادي من جهة وبين فعاليات القطاع الخاص وعلى رأسها غرفة تجارة الأردن مشيراً الى اهمية ان تكون الغرفة شريكا في رسم السياسات الاقتصادية وخاصة في مرحلة ما قبل إصدار القوانين والتشريعات. ودعا رئيس غرفة تجارة الاردن ..أن تدرس الحكومة إمكانية توفير منظومة جديدة لتحفيز الصادرات الأردنية إلى الخارج من خلال تخفيف أعباء التصدير وإعادة التصدير واستثمار العلاقات الخارجية في فتح أسواق جديدة لكافة السلع والخدمات الأردنية وتخفيف أعباء التصدير ما يزيد من القدرة التنافسية للمنتجات الأردنية وتساعدها على دخول أسواق جديدة.
وشدد الكباريتي على اهمية وضرورة اعطاء السفارات الاردنية في كافة الدول دوراً اكبر في عمليات الترويج الاقتصادي والسياحي والاستثماري من خلال تقديم كافة اشكال الدعم و التعاون المبني على المنظومات التشريعية للبيئة الاستثمارية و السياحية و بيان حزمة الحوافز و الامتيازات التي يحصل عليها أي مستثمر قادم للمملكة ...مؤكداً ان السفارات الاردنية قادرة على شرح تفاصيل البيئة الجاذبة والآمنة في المملكة لأي استثمار خارجي شريطة تعاون و انفتاح كافة الجهات و القطاعات معاً ..لافتاً في الوقت ذاته ان غرفة تجارة الاردن ستعمل على تزويد السفارات بكافة المعلومات والبيانات الاقتصادية و التجارية في سبيل مساعدتها على عرض و بيان الفرص الاستثمارية و الاقتصادية المتاحة في المملكة لاسيما في ظل وجود كوادر بشرية مؤهلة قادرة على المساهمة في استقطاب و تمكين تلك الاستثمارات من العمل والاستقرار في المملكة . و اكد الكباريتي أن غرفة تجارة الاردن مقبلة على مرحلة جديدة من العمل المتواصل والفاعل مع كافة  الغرف والقطاعات التجارية في المملكة  بهدف وضع السياسات والإستراتيجيات المستقبلية الحصيفة واتخاذ القرارات المناسبة و بناء الدراسات العلمية والاقتصادية المستفيضة وحول «رؤيته للعلاقة التي تحكم القطاعين العام و الخاص «بين الكباريتي  إن هذه  العلاقة مبنية على رؤية جلالة الملك بان القطاع الخاص يعد الذراع القوية لعملية البناء وشريكاً  أساسياً  في عملية التنمية وقيادة دفة الاقتصاد الوطني وتوفير فرص العمل وإحداث التنمية الشاملة  لافتا لمشاركات القطاع الخاص  في مختلف الزيارات التي يقوم بها جلالته إلى دول العالم. ومؤكداً  في الوقت ذاته  إن ادارة غرفة تجارة الاردن  ستكون ممثلا فاعلا لمؤسسات القطاع الخاص وستقوم بدورها في خدمة الاقتصاد الوطني من خلال الشراكة مع القطاع العام وستتعامل بشكل متساوي مع كافة  الغرف باعتبارها المظلة الأم .

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش