الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الغموض يلف انفجارا أودى بحياة السفير الفلسطيني في التشيك

تم نشره في الجمعة 3 كانون الثاني / يناير 2014. 02:00 مـساءً

براغ -   يجري محققون تشيكيون وفلسطينيون تحقيقات في حادث التفجير الذي اودى بحياة السفير الفلسطيني في براغ جمال الجمل. وقالت الشرطة التشيكية انها تعتقد ان الحادث سببه انفجار عرضي لجهاز لمكافحة السرقة مثبت على خزنة في مقر السفير، مستبعدة ان يكون السبب عملا ارهابيا. وعنونت صحيفة «ام اف دنيس» التشيكية الواسعة الانتشار صفحتها الاولى «اللغز».
وعثرت الشرطة على اسلحة غير مسجلة في مسكن السفير، بحسب ما افاد قائد الشرطة مارتن فوندراسيك لاذاعة تشيكيا العامة أمس. وقال فوندراسيك «لا نستطيع الكشف عن الاسلحة التي عثرنا عليها تحديدا. نستطيع ان نقول انها غير مسجلة في جمهورية تشيكيا».
وتوفي الجمل (56 عاما) عقب اصابته بجروح بالغة في الراس والصدر والبطن جراء الانفجار. وادخلت زوجته (52 عاما) الى المستشفى لعلاجها من استنشاق الدخان وخرجت منه الاربعاء. وقال المتحدث باسم السفارة الفلسطينية نبيل الفحل ان «الخزنة التي انفجرت كانت تستخدم بشكل شبه يومي». واضاف ان «الخزنة كانت قديمة جدا، حيث تم شراؤها في منتصف الثمانينات، وبحسب معلوماتنا لم تكن الخزنة مزودة بنظام لمكافحة السرقات»، مضيفا ان السفارة كانت تقوم بالانتقال الى مقرها الجديد. وردا على سؤال حول سبب الانفجار في اعتقاده، قال الفحل «لا نعرف بالضبط، ولكننا بانتظار نتيجة التحقيق».
ويتواجد فريق فلسطيني خاص في براغ للمساعدة في التحقيقات في مقتل الجمل، وهو عضو في حركة فتح وعمل دبلوماسيا في بلغاريا ومصر وجمهورية تشيكيا. وصرحت المتحدثة باسم الشرطة التشيكية اندريا زولوفا ان «الادلة التي لدى الشرطة لا تشير الى عمل ارهابي او ان شخصا محددا ركب نظاما (على الخزنة) بهدف ايذاء او قتل اي شخص».
وتعتبر جمهورية تشيكيا حليفا قويا لاسرائيل. وتستضيف البعثة الدبلوماسية لمنظمة التحرير الفلسطينية منذ العام 1981 عندما كانت براغ عاصمة تشيكوسلوفاكيا. وتحولت البعثة الى سفارة في 1988، الا انه في تشرين الثاني 2012 صوتت تشيكيا الى جانب ثماني دول اخرى ضد رفع مستوى تمثيل الفلسطينيين في الجمعية العامة للامم المتحدة. وعندما بدأ الجمل عمله سفيرا، طلب من الرئيس التشيكي ميلوس زيمان العودة عن دعوته لنقل السفارة الشتيكية في اسرائيل من تل ابيب الى القدس. ونعت الرئاسة الفلسطينية الجمل، بحسب وكالة الانباء الفلسطينية الرسمية (وفا) وصرح الخبير الامني الرئيس السابق للاستخبارات العسكرية التيشكية اندور ساندور «اعتقد ان على الادارة الفلسطينية الاجابة على العديد من الاسئلة المتعلقة بالانفجار». الا انه اضاف انه «من غير المرجح مطلقا» ان يكون الانفجار ناتج عن عمل ارهابي. وقال «لا استطيع ان اتخيل من الذي يمكن ان ينفذ الانفجار ولماذا. لماذا يرتكب الاسرائيليون جريمة كهذه على اراضي دولة تعتبر مؤيدا لا مثيل له لاسرائيل؟». واضاف «وكذلك لا يبدو تنفيذ حماس لمثل هذا الانفجار امرا واقعيا».(وكالات).

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش