الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

محمد عبد المطلب بيّاع الهوى صاحب 1000 اغنية

تم نشره في الاثنين 15 آب / أغسطس 2016. 08:00 صباحاً

 عمان ـ الدستور

باع الهوى للمحبين عندما قال «يا أهل المحبة أدوني حبة من سعدكم..أسعد فؤادي وأبلغ مرادي يوم زيكم» وبأغانيه تخطى حدود المكان فتنقل بين حي السيدة والحسين لينال رضا الحبيب، إنه المطرب محمد عبد المطلب الذي تحل اليوم ذكرى ميلاده.

ولد عبد المطلب يوم 13 اب 1910 في شبراخيت بمحافظة البحيرة، بدأ حياته ككل الأطفال بحفظ القرآن الكريم والذهاب إلى الكتاب، لكن موهبة الغناء سيطرت عليه منذ الصغر.



أخذ من مقاهي البلدة مكانا يستقي منه حبه للغناء، فكان يستمع إلى الإسطوانات التي كانت تبث أشهر الأغاني لمنيرة المهدية، عبد اللطيف البنا.

الف اغنية حفرت في الوجدان

قرر عبد المطلب أن يتخذ من الغناء طريقًا فكانت البداية بانضمامه لفرقة محمد عبد الوهاب، ويعمل في الكورال الغنائي بالفرقة، ليتحول تدريجيًا كمطرب مستقل في فرقة بديعة مصابني عام 1932.

كان الغناء في كازينو بديعة نقطة تحول أثرت في حياته  ليلتقي بالملحن محمود الشريف فقرر أن يلحن له أغنية «بتسأليني بحبك ليه» لنتحقق نجاحا كبيرا لتتولى الأعمال، ويبدأ نجمه في البزوخ.

قرر عبد المطلب أن يخوض تجربة الإنتاج السينمائي، فأسس شركة مع زوجته نرجس شوقي وأنتج فيلم «الصيت ولا الغنى» ثم عاد وأنتج هو فيلم «5 من الحبايب»، ولكن لم تلقَ الأفلام نجاحًا كبيرًا مما أدى لخسارة أمواله.

 عاد عبد المطلب لعشقه الأول « الغناء» فقدم  مجموعة من أشهر أغانيه منها «البحر زاد، يا ليلة بيضا، تسلم إيدين اللي اشترى، حبيتك وبحبك، قلت لأبوكي، يا حاسدين الناس، ساكن في حي السيدة، يا أهل المحبة، ودع هواك، اسأل مرة عليه، الناس المغرمين، شفت حبيبي، مابيسألشي عليه أبدًا».

تعامل  عبد المطلب خلال مشواره الفني مع أبرز الملحنين في عصره على رأسهم رياض السنباطي، ومحمد فوزي.

كانت أغنية رمضان جانا من أشهر ماقدم عبد المطلب فحُفرت في وجدان الشعب المصري، وما أن  تقترب نسائم رمضان حتى نسترجعها.

بلغ رصيده ما يزيد عن ألف أغنية كما حصل على وسام الجمهورية من الرئيس عبد الناصر عام 1964، و في يوم 21 اب 1980 توفي الفنان «محمد عبد المطلب»  .

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش